آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الحشد الشعبي يقتل انتحاري بعملية استباقية جنوب صلاح الدين
هيئة الحشد تصدر بيانا باستشهاد مدير مديرية العلاقات ومسؤول التشريفات وزوجته اثناء تأديتهما الواجب
القبض على أحد مديري المواقع الوهمية لداعش في كركوك بعد عودته من تركيا
الحشد الشعبي يحبط محاولة تسلل لداعش في صلاح الدين
النائب الخزعلي يعزي بوفاة الكابتن ناظم شاكر أثر اصابته بكورونا
مقتل ثلاثة دواعش بقصف جوي على الحدود بين ديالى وصلاح الدين
النجباء تحذر تركيا بعد استعدادتها لاجتياح العراق : راجعوا حساباتكم وإلا
الحشد الشعبي يعلن اعتقال ارهابي جنوب تكريت
القبض على ارهابيين مشتركين بمجزرة سبايكر في صلاح الدين
مصدر: اميركا امتنعت عن استهداف قيادات ارهابية بداعش جنوبي الفلوجة
الولائي يؤكد: لطالما تراجعت عن تنفيذ عمليات كبيرة ضد المحتل لوجود مدنيين
الخزعلي: لا توجد قاعدة بيانات للبيشمركة مع وجود معارضين كرد اجانب يتقاضون رواتب من الدولة العراقية
النائب الخزعلي يؤكد سعيه في ادراج المفسوخة عقودهم من الحشد من نيل حقوقهم
النجباء: الحوار مع أمريكا “مسرحية” لشرعنة وجود القوات الامريكية في العراق
النائب الخزعلي : اخراج القوات الأجنبية من العراق مطلب وطني ودماء الشهداء أمانة في أعناق الشرفاء
كوادر مكتب كربلاء المقدسة التنفيذي تشارك بمسيرة يوم القدس العالمي
النائب فالح الخزعلي يهنئ القوى العاملة في العراق والعالم بمناسبة عيد العمال العالمي
حسن سالم: على البرلمان وضع حد لتبذير الكاظمي بثروات العراقيين
إيران: الحرس الثوري يفكّك مجموعة إرهابية ممولة من الغرب والسعودية
مستشار الكاظمي يدافع عن التصريحات الامريكية بشأن عدم الانسحاب الأميركي
الإمام الخامنئي: فيلق القدس هو العامل الأساس لمنع الدبلوماسية المنفعلة
الشيخ قيس الخزعلي يعزي بمناسبة استشهاد الامام علي (ع) و يجدد عهد الثبات بالذكرى الـ 18 لتأسيس عصائب اهل الحق
الحشد الشعبي يدمر ثلاثة من اكبر مضافات داعش الارهابي بعملية اقتحام ضفاف نهر ديالى
تنسيق عراقي - سوري بشأن تواجد الإرهابيين وطرق تسللهم الى البلاد
انتهاء التعرض الإرهابي في بشير بدحر الدواعش والسيطرة على الموقف
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على ارهابيين في جزيرة الحضر بنينوى
الفتح: سنخوض الانتخابات بمفردنا
العثور على عبوات ناسفة وقذائف من مخلفات داعش في الانبار
الاعلام الامني: الاستخبارات تطيح بوالي داعش على الفلوجة
تدمير حزام ناسف وعبوات من مخلفات داعش شمالي الموصل
الولائي: لا يمكن إن تقدم المقاومة الدماء في مقارعة الاحتلال والتكفير ليعبث الاهمال بارواح العراقيين
الخزعلي يطالب بتفعيل مجلس الخدمة الاتحادي لمنع استغلال الدرجات الوظيفية انتخابيا
النجباء: الاستقطاعات من الرواتب هي تمثيلية لتلميع صورة من قاموا برفع سعر الدولار
النائب الخزعلي يعلق على استهداف الحشد في نينوى
النائب الخزعلي: مواجهة الامارات لداعش وهم من احلام الكاظمي
الحشد الشعبي ينفذ عملية أمنية جنوب سامراء
حقوق الانسان تكشف حصيلة اكبر من المعلنة لضحايا ابن الخطيب و تحمل الصحة مسؤولية الحادث
النائب فالح الخزعلي: إقالة ظافر العاني تمثل اقالة لصوت البعث العفن
الفتح: ظافر العاني صنف نفسه واحدا من ذيول داعش تحت غطاء الدفاع عن المكون السني
النائب الخزعلي يدين تفجير مدينة الصدر ويدعو القوات الامنية الى اتخاذ التدابير اللازمة لحماية المواطنين
الولائي: لن نسمح أن تتحول دماء الابرياء الى ساحة للسباق الانتخابي القادم
بالوثائق: الخزعلي يطالب الحكومة بسحب العمل من الشركة المنفذة لمشروع جزيرة السندباد في البصرة
رئيس كتلة السند الوطني: سبعة الاف جريح من المفسوخة عقودهم اول العائدين للخدمة في الحشد
النائب الخزعلي: انا متابع ملف مدير شركة الحديد والصلب وهو يدفع ضريبة مواقفه الوطنية ضد الفاسدين
الحرس الثوري الايراني: سنرد على أي عمل إسرائيلي بالمستوى نفسه أو أقوى منه

حقوق الانسان تكشف حصيلة اكبر من المعلنة لضحايا ابن الخطيب و تحمل الصحة مسؤولية الحادث

بواسطة | عدد القراءات : 466
حقوق الانسان تكشف حصيلة اكبر من المعلنة لضحايا ابن الخطيب و تحمل الصحة مسؤولية الحادث

شخصت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، الاثنين، الأسباب "الحقيقية" للحريق الذي اندلع في مستشفى ابن الخطيب المخصص لمرضى كورونا في بغداد.

وقالت المفوضية في بيان تلقى الموقع الرسمي لـ/كتائب سيد الشهداء/  إن فرق تقصي الحقائق الرصدية التابعة لها، وبعد التحقق الميداني، توصلت إلى أن الحريق كان بسبب انفجار قنينة أوكسجين داخل ردهة إنعاش الرئة.

وأشارت إلى اكتظاظ الردهات بأعداد الزوار من ذوي المرضى الراقدين في المستشفى، عادت ذلك دليل على عدم التزام ادارة المستشفى بتعليمات الوزارة فيما يخص دخول المرافقين إلى ردهات الإنعاش والعزل.

وبينت أن المستشفى لا توجد فيه منظومة إنذار مبكر لتحذير واشعار المواطنين بالحريق أو الخطر، مشيرة الى ان معظم عملية الإنقاذ خلال الحريق قام بها مرافقو المرضى والأهالي.

وأضافت أنه لم يتم استخدام مستلزمات اطفاء الحريق الموجودة لعدم الانتباه لوجودها من قبل المواطنين، وهو ما يؤشر تقاعساً في اداء الواجبات من قبل إدارة المستشفى وفريق الدفاع المدني الذي وصل بعد ساعة من اندلاع الحريق.

ونقلت المفوضية عن شهود عيان، تأكيدهم أن الطابق الأوسط للمستشفى احترق بالكامل وهو يضم أربع ردهات تضم كل واحدة أكثر من 30 مريضاً، إضافة إلى تأثر الطوابق الأخرى في المستشفى وحصول حالات اختناق بين المرضى والمرافقين لهم بسبب غلق منظومة الأوكسجين كون معظم المرضى هم من المصابين بفيروس كورونا وحالات حرجة.

ووفقاً لشهادات حصل عليها فريق المفوضية فإن الذين لقوا مصرعهم بالحادث قد يصل إلى 130 ضحية من المرضى ومرافقيهم، فضلاً عن عدم التعرف على عدد من الضحايا بسبب شدة الحريق الذي شوه أجسادهم.

وأشرت المفوضية "تقاعساً واضحاً" من قبل إدارة المستشفى وعدم التحرك السريع لإنقاذ المرضى، فضلاً عن تأخر استجابة فرق الدفاع المدني التابعة للمستشفى، معتبرة ذلك دليل على عدم وجود عدد كاف من الكادر المختص الليلي المدرب لمراقبة الحالات الطارئة، وعدم التزام كوادر الدفاع المدني في المستشفى بواجباتهم، وتأخر وصول فرق الدفاع المدني التابعة لوزارة الداخلية.

ونبهت المفوضية الى ان عرض هذه الحقائق أمام الجهات المعنية والرأي العام يأتي تطبيقاً لمبدأ الحق في الحصول على المعلومة، مؤكدة في الوقت نفسه على وجود قصور واضح في مستوى تقديم الخدمات الصحية للمواطنين وانتهاكاً صارخاً  لحقوق الإنسان خاصة "الحق في الصحة" من قبل الجهات الحكومية متمثلة بوزارة الصحة وإدارة المستشفى.

وطالبت المفوضية بإحالة كل من يثبت عليه التعمد أو التقصير أو الإهمال بصورة مباشرة أو غير مباشرة في كل ما ذكر في الفقرات أعلاه في وزارتي الصحة والداخلية إلى القضاء ووفق القانون.

ودعت الى تشكيل  لجان رقابية ذات مستوى عالٍ من المهنية لمراقبة عمل المستشفيات في بغداد والمحافظات ليلاً ونهاراً  للحفاظ على أرواح المواطنين، ومراجعة تطبيق شروط السلامة والأمان في المؤسسات الصحية والطبية ومشاريعها.

وأشارت إلى أن تقرير ديوان الرقابة المالية حول سياسة وزارة الصحة، أكد على توفير متطلبات الوقاية والسلامة المهنية في المؤسسات الصحية في العراق لسنة 2017.

وتابعت المفوضية بأنها رفعت تقريرا بكتابها ذي العدد  (3504) بتاريخ 17/5/2018 الى وزارة الصحة والبيئة، لتوفير منظومات الإطفاء الذاتي والإنذار المبكر للحريق وخراطيم المياه الخاصة بإطفاء الحرائق، وزيادة أعداد أعضاء لجان الدفاع المدني المدربين على إجراءات السلامة والإنقاذ بالإضافة إلى الكوادر الهندسية المتخصصة بالأجهزة الطبية والمولدات الكهربائية وخزانات الوقود في كافة المستشفيات.

وشددت المفوضية على تشكيل لجنة مهنية للتحقيق في سبب استمرار وتزايد الحرائق منذ سنوات في الدوائر الرسمية وغير الرسمية، واتخاذ التدابير اللازمة لمعالجة ذلك والتأكيد على الاستجابة السريعة من قبل الجهات الحكومية المعنية تجاه هكذا حوادث لتقليل الأضرار مع تشديد الإجراءات العقابية للمقصرين في هذه الحوادث.

واكدت على تحقيق جبر الضرر الذي لحق بالأسر اثر وفاة أو إصابة ذويهم في حريق ابن الخطيب، والاقتصاص العادل للفاعلين والمسببين والمقصرين في أداء واجباتهم الوظيفية والقانونية.

وختمت بالقول انها ستقوم باستكمال تحققها وتراقب عمل اللجنة التحقيقية الوزارية المشكلة من مجلس الوزراء وتأمل بأن تكون توصيات اللجنة بحجم المسؤولية والضرر المتحقق بما يسهم في منع وقوع هكذا حوادث مستقبلاً.