آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الاعلام الأمني يعلن نتائج الصفحة الثانية من عملية الإرادة الصلبة
الجهاد الإسلامي الفلسطينية: تفعيل المقاومة على رأس الأولويات لردع الاحتلال
المتحدث باسم حركة النجباء: سنستهدف القوات الاميركية بكل عناوينها
الحشد يتصدى لمحاولة تسلل ارهابية في جرف النصر
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة
الحشد: قوة مشتركة نفذت عملية امنية في نينوى
خلية الاعلام الأمني: القبض على ارهابي غربي نينوى
الإطاحة بإرهابيين يقومان بتوزيع الكتب التكفيرية على المواطنين في صلاح الدين
بيان: تمديد فترة التطوع للمشاركة بشرف طرح الاحتلال الامريكي لمدة 72 ساعة
الإطاحة بثمانية “داعشيين” بعدد من المحافظات
الحشد الشعبي يفكك صاروخا في نينوى
أعلان عن فتح باب التطوع في صفوف كتائب سيد الشهداء
الاعلام الامني: العثور على وكر للإرهابيين يحتوي على متفجرات في سامراء
مقتل ارهابي والقبض على 5 آخرين بقصف جوي في محافظة الأنبار
النائب الخزعلي يلتقي الحاج ابو فدك المحمداوي لاكمال الاجراءات الإدارية والمالية لعودة المفسوخة عقودهم
كتائب الامام علي (ع) : ابطال الكيبورد يستدرجون الشعب الى الفوضى خدمة للصهاينة والامريكان
الدفاع: العثور على مضافتين لـ”داعش” بعملية أمنية في الأنبار
الحشد الشعبي يطيح بـ”داعشي” في منطقة عوينات جنوبي صلاح الدين
الاطار يعقد اجتماعه الدوري ويدعو القوى الكردية العمل على حسم مرشح رئاسة الجمهورية
الحوثي: لدينا من القدرات العسكرية اليمنية ما لا تمتلكه الكثير من الدول العربية
بالصور: مكتب البصرة يستعرض صور شهداء الكتائب والحشد في كربلاء المقدسة
الولائي يتهم بارزاني بمحاولة إيقاع الفتنة بين زعماء الإطار
الفياض يبحث مع السفير الصيني تبادل الخبرات بين الحشد والجيش الشعبي الصيني
امن الحشد الشعبي يعتقل احد اكبر الذباحين والذي ذبح اكثر من 600 شهيد في سبايكر
الحشد الشعبي يعالج تحركات لـ"داعش" الإرهابي في ديالى
برلمان كردستان: حكومة الاقليم غير جادة في نزع السلاح المنفلت
مديرية مقاتلة الدروع بالحشد تخرج الدورة الـ24 للسلاح المباشر
قائد الثورة الاسلامية السيد الخامنئي لمجموعة من الشباب العراقيين: اني احبكم، احبائي قولوا لابناء الرافدين لو باعدت عنكم فإني سئال عنكم.
الفياض: الحشد لن يكون أداة بيد أي حزب أو تحالف أو جهة سياسية
الحشد الشعبي يطيح بإرهابي في نينوى
مقتل ارهابي والقبض على 5 آخرين بقصف جوي في محافظة الأنبار
الأمين العام لكتائب الأمام علي يدعو لإبعاد الحشد عن المحاصصة والصراعات السياسية
الحشد الشعبي يطيح بإرهابي جنوبي صلاح الدين
كاظم الفرطوسي: على الشعب جميعا ان يختار لغة مقاومة الاحتلال والا لن تبقى له كرامة ولا سيادة
الشيخ الخزعلي يطالب حكومة الكاظمي بوضع حدا للانتهاكات التركية ويحذرها من المحاسبة القانونية
الحوثي: العدوان على اليمن يقوده شركاء الصهاينة ولن نورِّث لأجيالنا الخضوع
الهيئة التنسيقية للمقاومة العراقية تصدر بيانا بشأن استهداف الشركات في السليمانية
حركة النجباء: الحشد يمر بمرحلة تطوير قطعاته وعلى العراق تنويع سلاحه
بالأسماء . . . الاعلام الامني يعلن مقتل عدد من قيادات “داعش” غرب صلاح الدين
القبض على الارهابي المسؤول عن عمليات الدعم اللوجستي لداعش الارهابي في ديالى
الحشد الشعبي يدمر مضافتين لـ” داعش” بعملية استباقية في الرمادي
كتائب حزب الله: فتوى المرجعية وحدت الكلمة والموقف وانقذت الشعب من خبث صهيواميركي
رئيس أركان الحشد يترأس اجتماعا خاصا بالاستعراض العسكري
الولائي يبارك للصحافة العراقية عيدها السنوي
مكتب كربلاء التنفيذي يشارك بمهرجان الرحيل السنوي

السيد نصر الله: البرنامج الحقيقي لحزب القوات هو الحرب الأهلية

بواسطة | عدد القراءات : 378
السيد نصر الله: البرنامج الحقيقي لحزب القوات هو الحرب الأهلية

اعتبر الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله أن البرنامج الحقيقي لحزب القوات هو الحرب الأهلية في لبنان، وأن هذا الحزب يجعل أهلنا في عين الرمانة وفرن الشباك يعتقدون أن أهل الضاحية أعداء لهم.

وفي كلمة له حول آخر التطورات، بارك السيد نصر الله لجميع المسلمين في العالم واللبنانيين بذكرى المولد النبوي الشريف، مؤكدًا إقامة "الاحتفال إن شاء الله على الرغم من جراحنا وأحزاننا"، كما توجّه بالإكبار والاعزاز للجماهير والحشود في اليمن التي احتفت بذكرى ولادة الرسول الأعظم (ص)، معربًا عن الاعتزاز بالمواقف التي أطلقها القائد السيد عبد الملك الحوثي (أعزه الله).

وقدّم السيد نصر الله التعازي بشهداء قندهار الذين قتلهم تنظيم داعش الوهابي الإرهابي صاحب الصنع والرعاية الأميركية والتمويل الخليجي، مشيرًا إلى أنها مأساة للأسبوع الثالث على التوالي في أفغانستان.

كما قدّم التعازي والتبريك بشهادة الأسير المحرر مدحت صالح الذي استشهد في سوريا.

السيد نصر الله عزّى بغصة شهادة الشهداء في الطيونة وعزّى أهلهم، وقال  لقد كان حزنكم حزننا وألمكم وألمنا بهذه الجريمة الخطيرة.

وأشار إلى أن الأحداث الأخيرة مفصلية وخطيرة وتحتاج إلى تحديد موقف، لافتًا إلى أن هناك حزب يريد أن يجعل أهلنا في عين الرمانة وفرن الشباك يعتقدون أن أهل الضاحية أعداء لهم، وأن بعض مسؤولي القوات أطلقوا اسم "المقاومة" على من حملوا السلاح في وجه المتظاهرين.

ولفت سماحته إلى أن رئيس هذا الحزب يحاول صناعة عدو وهمي لجيراننا وإبقاء المسيحيين قلقين على وجودهم، وأن الهدف من إثارة هذه المخاوف هو تقديم هذا الحزب نفسه على أنه المدافع الرئيسي عن المسيحيين، معتبرًا أن "الأهداف تتعلق بالزعامة وبما يعرضه من أدوار في لبنان على دول خارجية لها مصالح في بلدنا".

وتابع سماحته "هذا الحزب هو حزب القوات اللبنانية ورئيسه، وهو لم نسمّه من قبل ولم نرد أي توتر مع أحد"، مضيفًا "على طول الوقت من رئيس هذا الحزب الى كل مسؤوليه ومواقعه لا يخلو يوم من سباب واتهامات وتهويل وتخويف ولم نكن نعلق على ذلك"، معتبرًا أن "ما حصل هو مفصلي في مرحلة جديدة بالنسبة إلينا حول التعاطي مع الشأن الداخلي".

السيد نصر الله أشار إلى أن هذا الحزب لطالما حاول اختراع عدو له من أجل تمرير مشروعه واختار حزب الله المستهدف خارجياً، وقال إنه "رغم أن شهداء الخميس هم من حزب الله وحركة أمل فقد ركز رئيس حزب القوات على حزب الله"، وأكد أن "ما ظهر من تسليح وتدريب وهيكليات يؤكد أنّ هناك ميليشيا مقاتلة".

الأمين العام لحزب الله اعتبر أن "هذا الحزب لا يهمه حصول صدام عسكري وحرب أهلية لأن ذلك يخدمه خارجياً"، وتوجّه "لأهلنا للمسيحيين بأن البرنامج الحقيقي لحزب القوات هو الحرب الأهلية التي ستؤدي إلى تغيير ديمغرافي"، وأن "المسيحيين في لبنان هم المادة التي يتم العمل عليها لزعامة شخص وهيمنة حزب وخدمة مشاريع خارجية".

السيد نصر الله أشار إلى أن "حزب القوات عرض عام 2017 خدماته على الوزير السعودي السابق السبهان للدخول في حرب أهلية"، وذكّر بأن "رئيس حزب القوات غدر بحليفه سعد الحريري أثناء توقيف الأخير في السعودية"، وأنه "حرّض بعض الحلفاء القدامى قبل أشهر على المواجهة مع حزب الله".

وأضاف سماحته "حزب القوات لا يترك لغة الحرب القديمة ولغة التقسيم وهو ما حضّر مسرح الجريمة الأخيرة"، مشيرًا إلى أنه "أخذنا تطمينات من الجيش اللبناني الذي طلبنا منه الانتشار بكثافة في المنطقة".

ولفت السيد نصر الله إلى أن "حديث جعجع عن "ميني 7 أيار مسيحي" يدان فيه رئيس حزب القوات نفسه"، وأن "كل ما صدر عن حزب القوات ورئيسه الخميس الماضي هو تبنّ كامل للمعركة والمجزرة"، مضيفًا "سلمنا رقابنا ودماءنا يوم الخميس الماضي للجيش وللدولة اللبنانية.. ولم نتخذ إجراءات أمنية ووقائية يوم الخميس الماضي بسبب حساسية المنطقة".

واعتبر الأمين العام لحزب الله أن "هذا اللغم الذي تمكنا من استيعابه يوم الخميس بحاجة إلى حل ومعالجة"،  وتوجّه للبنانيين عموماً والمسيحيين خصوصاً بأن "تقديم حزب الله كعدو هو وهم وتجنّ".