آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الجهاد الإسلامي الفلسطينية: تفعيل المقاومة على رأس الأولويات لردع الاحتلال
القبض على أحد مديري المواقع الوهمية لداعش في كركوك بعد عودته من تركيا
بيان بشأن الضربة الجوية الامريكية التي استهدفت مقرات الحشد الشعبي اللواء الرابع عشر
النجباء تحذر تركيا بعد استعدادتها لاجتياح العراق : راجعوا حساباتكم وإلا
الحشد الشعبي يعلن اعتقال ارهابي جنوب تكريت
المتحدث باسم حركة النجباء: سنستهدف القوات الاميركية بكل عناوينها
الخزعلي: لا توجد قاعدة بيانات للبيشمركة مع وجود معارضين كرد اجانب يتقاضون رواتب من الدولة العراقية
النائب الخزعلي: من يريد من العراقيين دعم فلسطين عليه اخراج الامريكان من البلاد
الحشد يتصدى لمحاولة تسلل ارهابية في جرف النصر
الولائي: الاحتلال تعمد خلط الاوراق بقصفه مقراتنا الرسمية وعملية الرد ستكون قاسية
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة
الحشد: قوة مشتركة نفذت عملية امنية في نينوى
خلية الاعلام الأمني: القبض على ارهابي غربي نينوى
بيان بشأن قصف القاعدة الامريكية في اربيل
بيان: تمديد فترة التطوع للمشاركة بشرف طرح الاحتلال الامريكي لمدة 72 ساعة
الشرطة الاتحادية تضبط مخبأ للإرهابيين وقنابر هاون في كركوك
القوات المسلحة اليمنية تكشف أنواع الصواريخ والمسيرات التي ضربت العمق الإماراتي
الحشد الشعبي يعثر على منزل مفخخ بمنطقة النعيمية بمدينة الفلوجة
الجيش العراقي يعلن إنجاز الخندق الحدودي مع سوريا
الإطاحة بإرهابيين يقومان بتوزيع الكتب التكفيرية على المواطنين في صلاح الدين
الولائي يبارك ليمن المقاومة عمليتهم البطولية ضد دويلة الامارات
الشيخ الخزعلي: نؤكد قرار فصائل المقاومة بعدم استهداف السفارة الامريكية حالياً
تدمير 3 أوكار لداعش في صحراء الأنبار
سريع: القوات اليمنية تمكنت من التصدي لزحف واسع لدواعش ومرتزقة الإمارات باتجاه مواقعنا
الفتح: تفرد السفارة الأمريكية بامتلاك منظومة “السيرام” انتهاك سيادي
الحشد الشعبي يطيح بإرهابي خطير في جزيرة الحضر
الحشد الشعبي يستنكر وضع صورة شخصية سياسية على صورة الشهيد المهندس
الحشد الشعبي يحبط محاولة إرهابية لاستهداف تلعفر
اليمن سيعلن خلال ساعات عن عملية عسكرية نوعية في العمق الإماراتي
بالصور: تظاهرات وسط بغداد تنديدا بالقرار السعودي المؤيد لحكم إعدام شابين بحرينيين
خلية الاعلام الأمني: القبض على ارهابي غربي نينوى
النص الكامل لكلمة أمين عام عصائب اهل الحق التي القاها خلال مسيرة الرد المليوني
بيان إيراني عراقي مشترك حول متابعة ملف اغتيال الشهيدين سليماني والمهندس
الشيخ قيس الخزعلي: الثأر للشهداء القادة يتمثل باخراج الأمريكان من العراق
الإمام الخامنئي: طبيعة الاستكبار العالمي تعارض النظام الإسلامي
الحشد الشعبي يقبض على ارهابي يعمل على نقل الانتحاريين والعبوات الناسفة في بغداد
الشرطة الاتحادية تضبط مخبأ للإرهابيين وقنابر هاون في كركوك
القوات المسلحة اليمنية تكشف أنواع الصواريخ والمسيرات التي ضربت العمق الإماراتي
الولائي: طرد الأميركيين من المنطقة أقلّ الواجب للشهيديْن سليماني والمهندس
الحشد الشعبي يعثر على منزل مفخخ بمنطقة النعيمية بمدينة الفلوجة
بالصور.. حضور الحاج ابو الاء الولائي للتشييع الرمزي لنعوش شهداء جريمة القائم في ساحة التحرير
الجيش العراقي يعلن إنجاز الخندق الحدودي مع سوريا
بحضور فالح الخزعلي.. الجالية البحرينية في ايران تقيم حفلا تأبينيا بالذكرى الثانية للشهداء القادة
الحاج ابو الاء الولائي: عهدنا للشهداء إخراج القوات الأمريكية من العراق
الإطاحة بإرهابيين يقومان بتوزيع الكتب التكفيرية على المواطنين في صلاح الدين

الفتح قبيل وصول بابا الفاتيكان للعراق: انتصر المسيحيون بحشدهم مثلما انتصر المسلمون تحت ألوية كتائبه المجاهدين

بواسطة | عدد القراءات : 3320
الفتح قبيل وصول بابا الفاتيكان للعراق: انتصر المسيحيون بحشدهم مثلما انتصر المسلمون تحت ألوية كتائبه المجاهدين

اكد تحالف الفتح ، مساء الخميس، ان زيارة بابا الفاتيكان التاريخية للعراق صورة حية للقاء المسيحية مع الإسلام في أرض السلام، مثنيا على دور الحشد قائلا فانتصر المسيح بأتباعه المجاهدين على داعش تحت عنوان الحشد المسيحي مثلما انتصر المسلمون تحت ألوية الحشد الشعبي وكتائبه المجاهدين .

وجاء في نص البيان:

بيان

بسم الله الرحمن الرحيم

باسم تحالف الفتح وجماهيره وقواه السياسية وعناوينه الوطنية ، نتطلع لزيارة بابا الفاتيكان إلى العراق بلد الأنبياء والرسالات .. إنما هي صورة حية للقاء المسيحية مع الإسلام في أرض السلام، ومحطة كبيرة لاستعادة وهج اللقاء الكوني على أرض العراق ، وحلقة الوصل بين الإنسان وأخيه الإنسان، وحوار الأديان في ظل هذه المسيرة  الروحية المرحب بها لبابا الفاتيكان ، وهو يزور أور ووهج التراث المسيحي وشعبه في العراق.

إن هذه الزيارة التاريخية ستكون فرصة وطنية سانحة لتأصيل وحدة النوع الإنساني الذي اجتهد الأنبياء والمفكرون والمصلحون والفدائيون في الديانات الإسلامية والمسيحية من أجل بنائه وترشيده وهديه ، مثلما ستكون محطة إنسانية مفتوحة على الخير والاستقرار والإلفة والسلام بعد ويلات الحروب وجرائم المجموعات الإرهابية المسلحة التي استهدفت المسيحيين في فضاء عيشهم المشترك مثلما استهدفت المسلمين على اختلاف تياراتهم الاجتماعية ومشاربهم الإنسانية حيث خاض المسلمون والمسيحون حرب التحرير الشاملة ما بين عامين 2014-2017 تاريخ تحرير الموصل وكافة الأراضي العراقية التي احتلت في 10 حزيران عام 2014 ، وأثبتوا للعالم أنهم أسمى من المؤامرة وأكبر من حجم المعركة التي شنت ضد نوعهم الإنساني واشواقهم الروحية في بلد المقدسات ومهد الكلمة الربانية العراق.

إننا نستقبل بابا الفاتيكان بقلوب مفعمة بالمحبة والمودة وتجسيد قيم المشتركات الفكرية والعقائدية والروحية مع العالم المسيحي على قاعدة الشعور بوحدة الأهداف الروحية العليا وسمو المعاني والدروس والعبر التي رسختها الديانة المسيحية وسارت على هديها دنيا الإسلام بهدف تعبيد الإنسان إلى الله وترسيخ قيم المحبة وولاية الإنسان على ذاته بالقيم وعلى مصالحه الإنسانية بالرسالات السماوية وكتبها المقدسة.

إن بابا الفاتيكان شخصية روحية نقدر مكانتها ونبجل دورها ونعرف إمكانياتها في بناء التسويات الاجتماعية الكبرى على قاعدة بناء واقع إنساني خالٍ من الحروب ولغة الدم وسيجد في العراق مهد الحضارات والرسالات والأنبياء والصالحين كل المحبة والتقدير ، وفي فقهاء الإسلام الذين سيلتقي بهم  خلال زيارته لبغداد هذا الفهم الرسالي والسماوي العالي لمعنى المشتركات العقائدية بيننا وبين العالم المسيحي مثلما سيجد في الإمام السيستاني الذي سيلتقيه في النجف الأشرف النافذة الروحية والشخصية الإسلامية الرصينة والتعبير الرباني الأول الذي تتجسد في شخصيته سماحة الإسلام ورؤيته للإنسان والحياة وكيف يمكن أن نقيم بالمشترك الإسلامي المسيحي عالم الحرية والعدالة والمساواة ووحدة النوع الانساني .

سيجد بابا الفاتيكان الوحدة العراقية العظيمة مسلمين ومسيحيين وهي تتحرك على دروب الانتصار التاريخي الكبير الذي تحقق في مواجهة داعش وسيلمس في المناطق التي سيزورها علاقة العراقيين بأرضهم وكيف يمكن تحويل الهزيمة إلى انتصار وإسقاط الخلافة الداعشية المتطرفة بقيم التعاون والتعاضد والمشاركة وهي خطوة تكاد تكون الأولى في عالم اليوم حين اجتمعت كلمة المسيحيين والمسلمين على حد سواء في مواجهة التطرف والاستهداف فانتصر المسيح بأتباعه المجاهدين على داعش تحت عنوان الحشد المسيحي مثلما انتصر المسلمون تحت ألوية الحشد الشعبي وكتائبه المجاهدين .

نرحب مرة أخرى بزيارة الفاتيكان على طريق الوطن الواحد والحشد الواحد والدولة الواحدة وكرامة الإنسان.

تحالف الفتح

4 اذار 2021