• img

تواصل تقدم القوات المشتركة نحو مصفى بيجي

يوليو 04, 2015
تواصل تقدم القوات المشتركة نحو مصفى بيجي

 

واصلت القوات المشتركة تقدمها بعد تحرير قضاء بيجي من الجماعات الإرهابية المسلحة باتجاه المصفاة التي ماتزال تتواجد فيها جماعة داعش الإرهابية.. وتشن القوات هجمات مباغتة على داعش في المناطق القريبة من مصفاة بيجي والتي أصبحت محاصرة من كل الاتجاهات.

وبعد تحرير بيجي فتحت القوات المشتركة محوراً جديداً شمال القضاء باتجاه المصفاة الذي مازال يتواجد فيه مسلحو داعش حيث معارك شرسة تدور رحاها في هذا المحور.. هي أقرب إلى حرب شوارع.. حيث أصبح المسلحون الإرهابيون محاصرون من كل الاتجاهات.

وأوضح قائد لواء علي الأكبر ضمن قوات الحشد الشعبي قاسم مصلح في تصريح صحفي: “الآن دخلت قوات الحشد الشعبي وكان هناك حصار على مصفى بيجي بالفعل وتمكنا من فك الحصار والسيطرة على تل أبوجراد.”

وأكد أن تظافر الجهود بين قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية من قيادة عمليات صلاح الدين والفرقة الذهبية والشرطة الاتحادية وقوات الجيش المتواجدة في المحور استطاعت أن تحقق هذه الانتصارات.

وأفاد مصدر اعلامي من مصفى بيجي أن القوات العراقية تتقدم من المحور الشمالي لقناة بيجي حيث أن القوات تقوم بتطهير بعض الجيوب المتبقية لمسلحي داعش؛ مبيناً أن هناك تقدم كبير لهذه القوات من جهة مصفى بيجي ومن جهات أخرى، حيث سيطرت على قضاء بيجي بشكل كامل فيما تبقت هناك جيوب لمسلحي داعش، إذ تعالج القوات المشتركة من الجيش العراقي والحشد الشعبي والفصائل الأخرى هذه الجيوب المتبقية.

وباتت شدة المعارك وضراوتها واضحة هناك فتقدم كبير نتج عنه سيطرة كاملة على مناطق زراعية تقع شمال مركز القضاء.. ووحدها الإرادة والعزيمة والتكتيك في القتال مكنت هذه القوات من الوصول إلى هذه المناطق.. فالمعطيات العسكرية تشير إلى أن جماعة داعش أصبحوا الآن في الدائرة بعد اقتراب المجاهدين من خاصرة الموصل الجنوبية الشرقية.

 

ومن المؤكد أن تحرير بيجي وماتنفذه القوات من معارك شمال القضاء في الوقت الراهن يعد مفاجأة لم يتوقعها مسلحو داعش الذين يعتبرون بيجي ومحيطها الخطوط الدفاعية الأولى لمحافظة الموصل التي يسيطرون عليها.

شارك المقال