• img

الولايات المتحدة تؤكد ان اميركيا نفذ تفجيرا انتحاريا في سوريا

مايو 31, 2014
الولايات المتحدة تؤكد ان اميركيا نفذ تفجيرا انتحاريا في سوريا

اعلنت الولايات المتحدة الجمعة ان مواطنا اميركيا نفذ تفجيرا انتحاريا داخل سوريا، في تاكيد لمزاعم معارضين مسلحين يقاتلون الجيش السوري.

الا ان المتحدثة باسم وزارة الخارجية جين بساكي لم تكشف عن مزيد من التفاصيل عن الانتحاري الذي قالت صحيفة نيويورك تايمز انه شاب في العشرينات من العمر من اصل شرق اوسطي من ولاية فلوريدا.

وقالت بساكي “استطيع أن أؤكد ان هذا الشخص كان مواطنا اميركيا”، مضيفة انه “نفذ هجوما انتحاريا داخل سوريا“.

واعربت الدول الغربية عن قلقها من توجه بعض مواطنيها الى سوريا للقتال ضد حكومة الرئيس السوري بشار الاسد وان بعضهم انضموا الى مجموعات متطرفة وقد يعودون الى بلادهم الاصلية لتنفيذ هجمات فيها.

وطبقا لشريط فيديو نشره انصار “جبهة النصرة” التي تقاتل في سوريا، فان اميركيا يقاتل تحت اسم ابو هريرة الامريكي نفذ هجوما انتحاريا بشاحنة مفخخة في مدينة ادلب السورية.

ويعتقد ان التفجير وقع الاحد. ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مسؤولين اميركيين قولهم انهم يعتقدون انه اول هجوم انتحاري ينفذه مواطن اميركي.

من جانب اخر نقل موقع “ديلي بيست” الأميركي الاربعاء عن مصادر بالاستخبارات الأميركية، أن “عدد المتطرفين الأميركيين الذين ذهبوا إلى سوريا هو أكبر مما كان يعتقد، وأن بعضهم بدأ بالعودة“.

 

وأشار التقرير إلى أن التقديرات الاستخباراتية الأخيرة ترجح أن أكثر من مئة أميركي انضموا إلى القتال في سوريا و”يحاربون مع مجموعات إرهابية”، فيما قالت المصادر إن بين “ستة و١٢ مقاتلاً ممن ذهبوا للقتال في سوريا عادوا إلى أميركا“.

شارك المقال