آخر الأخبار
الأكثر شعبية
كتائب حزب الله تتوعد أمريكا بـ"ثورة شعبية موحدة"
الحشد الشعبي يعلن استنفار قطاعاته من نينوى إلى النخيب
قائد حرس الثورة الإسلامي لـ أعداء إيران: سنضرب مصالحكم في المنطقة
جماعة علماء العراق: لن ننسى فضل الحشد الشعبي في النصر على داعش
الحشد الشعبي يحذر من تسلل داعش عن طريق “ربيعة” ويكشف مناطق تواجدهم
قائد الحرس الثوري: سنقلب معادلة الحظر الاميركي
المطران عطا الله حنا: نرفض التطاول على مقام سماحة السيد وعلى حزب الله
الحشد الشعبي: مستعدّون لحماية المرجعية العليا
اعتقال 5 مندسين أحرقوا محال تجارية بشارع النهر وسط بغداد
الولائي يؤكد عدم تعرضه لقصف أمريكي: نعتقد ان الشرف العظيم في الشهادة على يد أشر خلقه
وزير الدفاع: رئيس اركان الجيش سيدخل ابي صيدا على رأس قوة عسكرية غدا لإحتواء الأزمة
بالوثيقة.. المرجع الحائري يحرم إبقاء أية قوة عسكرية أمريكية في العراق ويهدد بالمقاومة
مكتب نينوى يبحث مع منظمة أطباء بلا حدود الواقع الصحي في العراق
كتائب سيد الشهداء تدين العدوان الامريكي البربري على مقار الحشد الشعبي لواء 45
الولائي: سنقف مع ايران ونساندها اذا حدثت الحرب
الإعلام الأمني: سقوط صاروخين نوع كاتيوشا بمحيط مطار بغداد
الحوثي: نبرأ إلى الله من جرائم النظام السعودي
الولائي يرثي الشيخ الناصري: أعزي فيك كل المجاهدين الأصلاء
الولائي يهنئ بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك
القبض على أحد أخطر تجار المخدرات في البصرة
تهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك
الإمام الخامنئي: ما اراده الاعداء من الحظر لم يتحقق ولن يتحقق
العمليات المشتركة: الكاميرات الحرارية منعت تسلل الإرهابيين
الحشد الشعبي والجيش ينفذان عملية أمنية في الانبار
الاعلام الأمني: اشتباكات بين القوات الأمنية وداعش بكركوك
النائب الخزعلي يهنئ بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك
الصحة تسجل 3346 إصابة جديدة و 1888 شفاء و 70 حالة وفاة بفيروس كورونا في العراق
القوات الأمنية بمساندة طيران الجيش تدك تجمعات داعش في كركوك
بالصور: مراسيم تشييع الراحل الشيخ محمد باقر الناصري في النجف الاشرف
دائرة صحة الكرخ تعلن عن تفاصيل الـ803 إصابة بفيروس كورونا
السيد نصر الله للإدارة الأمريكية: سياستكم بخنق لبنان ستقوّي حزب الله
العلاقات الخارجية النيابية: الفوضى داخل العراق ستنتهي حين يتوقف الدعم الأمريكي
صادقون: خلف اغتيال الهاشمي قصة وهناك مؤامرة لضرب الحشد
البرزاني على سر ابيه
جهاز مكافحة الإرهاب يعتقل 4 ارهابيين في عملية استباقية بأربعة محافظات
الحشد الشعبي يحبط مخططا إرهابيا لاستهداف مدينة الموصل
صادقون: احزاب وشخصيات سياسية مشتركة مع شركات الهاتف وتسرق المليارات
الحشد يعلن دفن جثامين ٨٦ متوفيا جديدا بكورونا خلال الساعات الماضية
اعتقال خياطتي داعش متخفيتان بمخيم للنازحين في كركوك
القبض على إداري داعش الارهابي في كركوك
الحشد الشعبي ينعى آمر الفوج الثاني باللواء 47 المجاهد اثير صالح الحسناوي
تحالف الفتح يقدم التعازي لهيئة الحشد الشعبي بوفاة القائد "ابو حمزة"
الحشد الشعبي يعلن موقف دفن ضحايا كورونا
النائب الخزعلي: على الحكومة المضي بشركة الاتصال الوطنية للمنافسة بجودة الأداء
رسول: البيشمركة لم تعود لأي منطقة تسيطر عليها القوات الاتحادية

المالكي يكشف عن مخطط حوّل ساحات الاعتصامات برعاية امريكية لتدمير العراق

بواسطة | عدد القراءات : 1
المالكي يكشف عن مخطط حوّل ساحات الاعتصامات برعاية امريكية لتدمير العراق

 كشف رئيس الوزراء الاسبق نوري المالكي، خلال مقابلة على قناة "افاق" العراقية مخططا حوّل ساحات الاعتصامات في العراق إلى معسكرات مدججة بالسلاح بالتزامن مع ازمة سوريا حيث كان الهدف توجيه هذه المجامع لإسقاط بغداد عد ان تسقط دمشق على يد النصرة وداعش.

المخطط الأميركي الذي تحدث عنه المالكي ليس بعيدا على طبيعة التفكير الاميركية وطريقة تعاطيها مع الملف العراقي، فالقوات الأمريكية المحتلة تعتبر بقائها في العراق مرهون باستمرار التوترات وعدم الاستقرار في هذا البلد، وهذا ما عملت على تحقيقه أيديها الخفية خلال السنوات الماضية، وخصوصا بعد أن بدأت تستشعر فشلت جميع مخططاتها للبقاء في المنطقة والقضاء على حركات المقاومة فيها بحكم الوقائع والأحداث.

إذا فالمخطط الأميركي في العراق بات واضحا وقد جاء تصريح المالكي الأخير ليعززه، حيث كشف المالكي أيضا أن الجانبَ الاميركي لم يرد أن يحقق العراق النصر على داعش الوهابية، وهو ابلغ العراق حينها بأنه لن يسلمه السلاح، طالما كان المالكي نفسه في رئاسة الحكومة العراقية، فيما قامت ايران وروسيا بفتح ابواب مخازنِ السلاح من خزينِ جيوشهما لمساندة الجيش العراقي والحشد الشعبي.

واذا ما اردنا أن نورد المفارقة بين الدور الأمريكي في العرق والدور الإيراني وعلى الرغم من أنه لا يوجد اي مجال للمقارنة بين الدورين إلا أن محاولة البعض اجراء مقايسة يضطرنا في بعض الأحيان للرد، فإنه من الطبيعي أن يكون استقرار العراق هدف رئيسي لطهران التي تفصلها عن بغداد أقل من 900 كم، وهذا يعني أن استقرار العراق يعني استقرار طهران، وهذه العلاقة لا تحتاج إلى إثبات في البعد الإستراتيجي والأمني، وذلك فإن طهران وكما ذكر المالكي كنت من أولى الدول المبادرة للوقوف إلى جانب العراق في مواجهة التحديات وعلى رأسها داعش، وهذا ما تعتبره طهران وظيفة أخلاقية بالنسبة لها تفرضها عليها أحكام الجيرة والتقارب مع الشعب العراقي الذي يعود يتاريخ إلى مئات السنين.

بينما أمريكا المطالبة حاليا من قبل الشعب العراقي بالخروج العراق باعتبارها بلد محتل فإن توتير الأوضاع في العراق يصب في مصحتها، وهذا ما بدى واضحا في الموقف الأمريكي عندما امتنعت عن تسليم بغداد السلاح لمواجهة عندما كان العراق بأمس الحاجة إلى هذا السلاح.

وفي النهاية فإن ما كشفه المالكي ليس إلا غيض من فيض في سلسلة المؤامرات التي قامت بها أميركا ضد الشعب العراقي انطلاقا منذ لحظة غزو العراق وحتى اليوم.