آخر الأخبار
الأكثر شعبية
كتائب سيد الشهداء تصدر بيانا بشأن قرار عبد المهدي حول الحشد الشعبي
بالصور: زيارة الحاج ابو الاء الولائي الى مكتب بغداد التنفيذي لحركة سيد الشهداء واللقاء بكادره
النائب الخزعلي يطالب بمنح طلبة الثالث المتوسط 10 درجات
الحاج ابو الاء الولائي يغرد بشأن منع رئيس الوزراء الطيران المسير الامريكي في الاجواء العراقية
بيان: بشأن اعدام المجاهدين الأخوينِ عليّ العرب واحمدَ الملالي من قبل سلطات البحرين
هذا ما قاله الحاج ابو الاء الولائي بحق النائب فالح الخزعلي؟
النائب الخزعلي يدعوا محافظ البصرة لسحب العمل من شركتين بسبب التلكؤ في انجاز المشاريع
بيان: بمناسبة الذكرى الخامسة لتأسيس الحشد الشعبي المقدس
بالوثائق: النائب الخزعلي يستحصل موافقة النفط لإنشاء مستشفى للمتعاطين المخدرات في البصرة
النائب الخزعلي: توقيع اتفاقية بين العراق وسيمنز الألمانية في البصرة هي البداية الحقيقية لتطوير الكهرباء
بالصور: احتفالية كتلة السند الوطني بقدوم الرحال السوري عدنان عزام الى بغداد
النائب الخزعلي يوجه رسالة الى ابناء محافظة البصرة العزيزة
ضبط وكر لـ"داعش" في قرية الزكارطة بكركوك
النائب الخزعلي يستحصل موافقة عبد المهدي بدعم محافظة البصرة وعلى كل المستويات
العمليات المشتركة تعلن انتهاء المرحلة الأولى من عملية إرادة النصر وتكشف الأهداف المتحققة
محافظة بغداد تدعو لفرض حظر شامل لمدة 14 يوما
القبض على 17 داعشياً بعملية استباقية في الموصل
الاعلام الامني: قتل ارهابي واصابة آخر في كركوك
نفي رسمي بتسلم البرلمان مقترحات لاستقطاع او ادخار الرواتب
نائب عراقي: التظاهرات قد تقود لتقسيم أميركا كما حصل مع الاتحاد السوفيتي
عالية نصيف: كتلة سياسية تضغط لترشيح شخصية محددة لحقيبة النفط عليها ملفات فساد كثيرة
روحاني :الامام الخميني (ره) اضفى الشرعية على اركان النظام بأصوات الشعب
نائب عن الفتح: اغلب الدرجات الخاصة تم تعيينهم بصفقات مالية وحزبية وعلى الكاظمي التصرف
الجهاد الإسلامي: الإرهاب الصهيوني يزيد من عزمنا لمواصلة المقاومة
الشعلان يعلن حظرا تاماً في الديوانية حتى الثالث من حزيران
امانة مجلس الوزراء تكشف الفئات المستثناة من حظر التجوال
الحجامي يكشف تفاصيل الاصابات بكورونا المسجلة في مستشفيات الكرخ
صحة كردستان تسجيل 23 إصابة جديدة بفيروس كورونا في السليمانية
الصحة تدعو وسائل الاعلام الى تخصيص 25% من بثها للتوعية عن فيروس كورونا
الاعلام الرقمي يحذر العراق من هجمات سيبرانية هي الاسوأ في التاريخ
المعارضة: سلطات البحرين تبرم عقود الأسلحة وتفرض التقشف على الشعب
الحشد يعلن تنفيذ عملية امنية جنوب غربي كركوك
عمليات بغداد: القبض على أكثر من 38 ألف مخالف للحظر في العاصمة
النجف الاشرف تعتذر عن استقبال الزائرين في ذكرى استشهاد الامام علي (ع) وعيد الفطر
الحشد والجيش ينفذان عملية امنية شرق بعقوبة
إحباط هجوم لداعش على نقطة عسكرية في ديالى
تحالف العدوان السعودي يشن أكثر من 11 عملية هجومية على اليمن خلال أسبوع
النقل: وصول 119 عراقياً قادماً من عمان الى مطار اربيل الدولي
القبض على 7 مطلوبين للقضاء بحوزتهم اسلحة خفيفة ومتوسطة في ديالى
السيد الحوثي يحذر من خطورة التنسيق مع العدو الإسرائيلي
الحشد يصد تعرضاً لداعش في صلاح الدين
نجدة بغداد: اعتقال 254 مخالفاً للحظر ومتسولاً في العاصمة خلال 24 ساعة
بالوثائق ..خلية الازمة في البصرة تصدر قرارات جديدة بسبب أزمة كورونا
الحشد يحبط محاولة تسلل لداعش في ديالى
الصميدعي يوجه 9 مطالب للكاظمي أبرزها اخراج القوات الأجنبية من العراق

مصدر مطلّع: أيّ هجوم تركي في ريف الحسكة سيؤدي إلى صدام مع الجيش السوري

بواسطة | عدد القراءات : 1
مصدر مطلّع: أيّ هجوم تركي في ريف الحسكة سيؤدي إلى صدام مع الجيش السوري

لم تتوقف خروقات الجماعات الإرهابية المسلحة لاتفاق وقف إطلاق النار الجديد المتفق عليه مؤخرًا في محيط بلدة تل تمر بريف الحسكة الشمالي الغربي والطريق الدولي المحاذي لها طيلة الأيام الماضية، على الرغم من كل ما يحكى عن الجهود الروسية للتهدئة هناك وسحب قوات تابعة لتشكيلات "سوريا الديموقراطية"، وهو الأمر الذي لا يزال نقطة الخلاف الأهم التي تحول دون إعلان الاتفاق رسميًا من الجانبين الروسي والتركي والبدء بتطبيقه.

منذ قرابة العشرة أيام، كان هناك وقف لإطلاق النار غير معلن بين "قوات سوريا الديموقراطية" والجيش التركي ومرتزقته من الجماعات الإرهابية بوساطة روسية، لإيقاف العمل العسكري التركي هناك وإعلان انتهائه على مراحل، وكانت بلدة تل تمر بدايةً لهذا الاتفاق.

مصدرٌ سوري مطّلع على مجريات الأوضاع في تلك المنطقة قال في تصريح تابعه الموقع الرسمي لـ/كتائب سيد الشهداء/" إنّ " لقاءات طويلة وعديدة عُقدت بين ممثلين عن مركز المصالحة الروسي وجيش الاحتلال التركي في نقاط قريبة من الطريق الدولي الذي يربط الحسكة وحلب بريف تل أبيض وأخرى مماثلة في بلدة مصيبين في الجانب التركي أيضًا وكانت مجمل المفاوضات تدور حول إخلاء الطريق الدولية المعروفة باسم M4 بشكل كامل من المظاهر العسكرية وإسناد مهمة حمايتها للجيش السوري".

وأضاف إنّ "قوات قسد ترفض هذه الخطوة حتى اليوم، ولا تزال تحتفظ بنقاط تفتيش على الطريق الدولي في عين عيسى وصولًا إلى عين عرب ومنبج ولها أيضًا نقاط تمركز في بلدة تل تمر التي دخل الجيش السوري أطرافها ومحيط محاورها ولم تدخلها مؤسسات الدولة السورية، إذ إنّ اقتراح الاتفاق حولها كان ينصّ على سحب قسد منها وإبعادها ثلاثين كيلو مترًا وتسليمها للجيش السوري كاملةً مع دخول مؤسسات الدولة السورية وقوى الأمن الداخلي والشرطة السورية ولكن قسد لا تزال متمركزة وتريد أن تحافظ على وجود قوات الأسايش التابعة لها فيها إضافةً لما يسمى بالمجلس العسكري السرياني المشكل من الآشوريين وذلك لإعطاء صبغة طائفية".

وأشار المصدر ذاته إلى أنّ "الجانب التركي يرفض وجود أي مظهر من المظاهر التابعة لقوات سوريا الديموقراطية، ولذلك شهدت المنطقة هجمات متقطعة وخروقات عديدة لوقف إطلاق النار في ريف بلدة تل تمر وهناك مخاوف حقيقية من هجوم تركي واسع على البلدة"، مؤكداً في نهاية حديثه لـ"العهد" أنّ "أي هجوم تركي سيؤدي إلى تعقيد المشهد واحتمال صدام جديد مع الجيش السوري، إذ إن وحداته موجودة في محيط البلدة وعلى خطوط التماس الأمامية، إضافةً للوجود الروسي بأكثر من ثمانين آلية وثلاثمئة جندي وبالتالي المنطقة مرشحة للتصعيد ويجب أن يكون هناك تدخل روسي لإيقاف أية هجمات تركية وإجبار قسد على الانسحاب بطريقة أو بأخرى".