آخر الأخبار
الأكثر شعبية
بيان: كتائب سيد الشهداء تدين اعدام ثلة من اتباع اهل البيت ع من قبل النظام السعودي
كتائب سيد الشهداء تصدر بيانا بشأن قرار عبد المهدي حول الحشد الشعبي
بيان: كتائب سيد الشهداء تستهجن القرار الامريكي بتصنيف الحرس الثوري على لائحة "الارهاب"
الولائي: الاصطفاف مع الحياد في ظل وجود قوات امريكية هو لمكاسب رخيصة
مكتب المثنى التنفيذي ومكتب منظمة بدر يبحثان دور مكاتب المقاومة الاسلامية في تقديم الخدمات
بالصور: استعراض كتائب سيد الشهداء في يوم القدس العالمي وسط بغداد
حركة سيد الشهداء في النجف الاشرف تشارك في احياء ذكرى رحيل الامام الخميني ( قده)
بالصور: زيارة الحاج ابو الاء الولائي الى مكتب بغداد التنفيذي لحركة سيد الشهداء واللقاء بكادره
يوم القدس وشعارات كوقع الصواريخ!
السيد احمد الموسوي يعزي باستشهاد ثلة من اتباع اهل البيت على يد النظام السعودي
النائب الخزعلي: طالبنا بتعويض أهالي قضاء الفاو في البصرة الذين تم مصادرة بساتينهم واراضيهم
شاهد الحقيقة .. هذا ما قاله الاعلامي الدكتور عبد الامير العبودي عن ملوية سامراء
النائب الخزعلي يطالب بمنح طلبة الثالث المتوسط 10 درجات
النائب الخزعلي يدعو كل المقاومين والاحرار للمشاركة الواسعة والفاعله في يوم القدس العالمي
الولائي: يوم القدس العالمي بوصلة عقائدية تذكر من غفل منهم بهدفنا الأسمى وقضيتنا الأكبر
قائد شرطة ذي قار: المحافظة آمنة وغلق جميع مداخلها ومخارجها
الخارجية الاسرائيلية: وفد رسمي صهيوني يزور دبي
الجيش السوري يحبط هجوم إرهابيين على قرية كفرية بريف إدلب
الداخلية اليمنية: الأجهزة الأمنية تكشف مخططا خطيرا تقف خلفه دول العدوان
اعتقال إيرلندا تعتقل ليزا سميث.. أشهر عروس لداعش
شرطة ذي قار تحذر المتظاهرين من الطعام المدسوس
الدفاع المدني تحذر المواطنين من خطر انهيار الأبنية والدور المتهالكة بسبب الامطار
عُمان: ايران قاعدة السلام في المنطقة
الحشد الشعبي يروي تفاصيل هجوم داعش في ديالى
ضبط 4 صواريخ وقاذفة هاون واعتدة داخل منزل في كركوك
الحشد الشعبي محذراً: داعش يستغل أوضاع البلد ويحاول إختراق خاصرة ديالى
في 18 عاما .. خسائر الفلسطينيين جراء الاحتلال بلغت 48 مليار دولار
في إشارة الى حزب الله .. مسؤول عسكري إسرائيلي: نصطدم مع عدو متطور يتحدانا بكل الأساليب
الإعلام الأمني تعلن اعتقال نائب البغدادي في كركوك
الاعلام الامني: سقوط 5 صواريخ داخل قاعدة عين الاسد بالانبار
المرجعية الدينية تشدد على رفض التدخل الاجنبي في الشأن العراقي
العثور على 520 عبوة مختلفة الأنواع والاحجام في مخمور
مقتل 10 من عناصر داعش بضربة جوية في ديالى
مقتل ثلاث ارهابيين وتدمير نفق في جبال بادوش
القبض على دواعش يعملون بالحسبة وديوان الجند في ايمن الموصل
الاستخبارات العسكرية تداهم مخبأ للصواريخ والاعتدة في الانبار
الكشف عن خطة جديدة للتعامل مع التظاهرات وحصرها في منطقة معينة ببغداد
خلف: مجموعات بالمطعم التركي صنعت عبوات واعمال العنف لا تمت للمتظاهرين السلميين بصلة
منظمة بدر ترفض خطة اميركا الجديدة في العراق وتطالب بجدولة اخراجها
سائرون: أميركا راعية الشر والإرهاب تحاول التدخل في الشؤون العراقية
المالكي : نرفض التدخلات الخارجية في شؤون العراق
نائب عن الفتح : بيان البيت الابيض بشأن الانتخابات تدخلا سافرا بالشأن العراقي
في بيان توضيحي .. المرجعية لم تذكر كما ما جاء في تصريح "بلاسخارت" بعدم عودة المتظاهرين حتى الحصول على الاصلاحات
نص كلمة المبعوثة الأممية "بلاسخارت" في مجلس النواب
اليمن.. قتلى وجرحى بين قوات هادي بهجوم صاروخي في مأرب

وزير الخارجية يُلقي كلمة العراق في الاجتماع الوزاريِّ المُصغّر للتحالف الدوليِّ لهزيمة داعش

بواسطة | عدد القراءات : 1
وزير الخارجية يُلقي كلمة العراق في الاجتماع الوزاريِّ المُصغّر للتحالف الدوليِّ لهزيمة داعش

ألقى وزير الخارجيّة محمد علي الحكيم كلمة العراق في الاجتماع الوزاريِّ المُصغّر للتحالف الدوليِّ لهزيمة داعش الذي تجري أعماله في واشنطن.

وأعرب الوزير في مستهلّ كلمته تابعه الموقع الرسمي لـ/كتائب سيد الشهداء/عن "شكر العراق لدول التحالف الدوليّ بقيادة الولايات المتحدة الأمريكيّة للمُساندة في هزيمة تنظيم داعش الإرهابيّ، والجُهُود المبذولة في دعم إعادة الاستقرار، وتقديم الخدمات الأساسية إلى المُدُن المُحرَّرة، وعودة النازحين إلى مُدُنهم، وتعزيز جُهُود الإعمار"، مُضِيفاً "نُقدّم شكرنا إلى بعثة الناتو لجُهُودها في مجال بناء القدرات الأمنيّة، والتدريب، والمشورة".

وأشاد "بالجُهُود الاستخباريّة التي بذلها جهاز المُخابَرات الوطنيّ العراقيّ، ودوره الأساسيّ في عمليّة قتل الإرهابيِّ أبو بكر البغداديّ"، مُوضِحاً "أثمر التعاون، وتبادل المعلومات الاستخباريّة، والتنسيق عالي المُستوى بين دول التحالف عن تحديد مكان زعيم تنظيم داعش الإرهابيّ أبو بكر البغداديّ، والقضاء عليه".

وأكّد في كلمته على "أهمّية تعزيز العمل، وتوحيد الجُهُود الدوليّة لإيجاد حلٍّ سياسيّ للأزمة في سوريا بما يضمن وحدتها، وسيادتها، وتأثيره المُباشِر في الأمن، والاستقرار الإقليميّ".

ودعا  إلى "معالجة الوضع الإنسانيّ للعائلات في مُخيَّم الهول في سوريا، ومنع تنظيم داعش من اختراق مُخيّمات النازحين، ونشر فكره الإرهابيّ، وإعادة تنظيم صُفوفه".

وبين "موقف العراق من العوائل في مُخيَّم الهول: يُبدي العراق استعداده لاستقبال العوائل العراقـيّة في مُخيَّم الهول بعد إجراء التدقيق الأمنيِّ، والتأكّد من جنسيّـتهم العراقـيّة".ودعا الوزير الحكيم في كلمته دول التحالف إلى "المُساعَدة في عملـيّة نقلهم، ووضع برامج إعادة الاندماج والتأهيل"، لافتا بالقول: "يحثّ (العراق) الدول على تحمُّل مسؤوليّاتها، وتسلّم رعاياها، وضمان مُحاسَبة المُتورِّطين منهم في بلدانهم".

وفي إشارة إلى "قرارات قد صدرت عن بعض الدول بإسقاط الجنسيّة عن الإرهابيِّين الذين يحملون جنسيّـتها أفصح الحكيم بالقول: نعتقد أنّ سحب الجنسيّة، وإسقاطها عن الإرهابيِّين، أو عدم قبولهم في أراضي الدولة التي يحملون جنسيتها لن يُساهِم في مُجابَهة الآيديولوجيا الإرهابيّة، أو يحدّ من التجنيد؛ لأنّ الإرهاب لا يعترف بحُدُود، وخطره يُمكِن أن يصل إلى جميع دول العالم".

وجدد الدعوة إلى "الدول كافة للتعاون بشكل فوريّ مع العراق؛ تنفيذاً لالتزاماتها في تسلّم رعاياها من عوائل الإرهابيِّين المُحتجَزين في العراق، أو من المُقاتِلين الذين لم تُسجَّل بحقهم أحكام قضائيّة جنائيّة؛ بسبب مُشارَكتهم في الأعمال الإرهابيّة"، مُثمِّناً "مُبادَرات الدول التي تعاونت معنا في هذا المجال".

واعرب عن "قلقه إزاء التقارير التي تُشِير إلى أنّ العمليّات العسكريّة التركيّة في شمال شرقيّ سوريا الأخيرة قد تسبّبت بأضرار في البنى التحتـيّة لعدد من مراكز الاحتجاز، وهُرُوب المئات من مُقاتِلي التنظيم الإرهابيّ، وعوائلهم؛ ممّا قد يُضِرّ بالأمن الوطنيِّ العراقيِّ، وأمن المنطقة".

وحثَّ الدول على "تنفيذ التزاماتها الدولية الواردة في القرارات الدوليّة ذات الصلة بمكافحة الإرهاب وتمويله، وضرورة بذل المزيد من الجُهُود في ضبط الحُدُود، وإيقاف تدفّق العناصر الإرهابيّة، ومراقبة ورصد العمليّات الماليّة المشبوهة، والتجارة غير المشروعة مع داعش، وغيرها من المنظمات الإرهابيّة، فضلاً عن مُراقبة الأساليب والوسائل التي تستخدمها هذه المنظمات الإرهابيّة لتجنيد الإرهابيّين".

وقدّم شكره "لدولة الإمارات لاستضافة اجتماع مجموعة دعم الاستقرار الذي عُقِدَ في أبوظبي في 23/10/2019، وما تمخّض عنه من نتائج تدعم جُهُود التحالف الدوليّ في دعم استقرار المناطق المُحرَّرة".

ونوَّه "بأهمّية التركيز على الانتقال من إعادة الاستقرار إلى إعادة الإعمار، وتوجّه بالدعوة إلى الدول بأن تفي بالتزاماتها التي قطعتها في مُؤتمَر الكويت لإعادة إعمار المناطق المُحرَّرة".

وتطرّق الوزير الحكيم في ختام كلمته إلى "مُستجدّات الأوضاع في العراق، وبالتحديد المُظاهَرات التي تشهدها عدد من المحافظات"، مُوضِحاً: أنّ "الحكومة ماضية باتخاذ الخطوات الضروريّة لضمان عدم اختراق المظاهرات من جهات داخليّة أو خارجيّة تستغلّ المطالب المشروعة، مُضِيفاً: تعمل الرئاسات الثلاث على توحيد الجُهُود لتلبية مطالب المُتظاهِرين عبر حُزَم إصلاحيّة واسعة النطاق، وقوانين تضمن العدالة الاجتماعيّة، ومُحاسَبة الفاسدين".

واكد "التزام الحكومة بحماية المُتظاهِرين السلميّين، وسلامتهم، وحرصها على التمييز بين المُخرِّبين منهم، والمُطالِبين بحُقوقهم المشروعة، وستُواصِل الحكومة والسلطات القضائيّة التحقيق في قضايا الشهداء والجرحى من المتظاهرين والقوات الأمنيّة، وستُقدِّم من تثبت عليه جرائم جنائيّة ومن أيّ طرف إلى المُحاكَمة".