آخر الأخبار
الأكثر شعبية
كتائب حزب الله تتوعد أمريكا بـ"ثورة شعبية موحدة"
الحشد الشعبي يعلن استنفار قطاعاته من نينوى إلى النخيب
قائد حرس الثورة الإسلامي لـ أعداء إيران: سنضرب مصالحكم في المنطقة
جماعة علماء العراق: لن ننسى فضل الحشد الشعبي في النصر على داعش
الحشد الشعبي يحذر من تسلل داعش عن طريق “ربيعة” ويكشف مناطق تواجدهم
قائد الحرس الثوري: سنقلب معادلة الحظر الاميركي
المطران عطا الله حنا: نرفض التطاول على مقام سماحة السيد وعلى حزب الله
الحشد الشعبي: مستعدّون لحماية المرجعية العليا
اعتقال 5 مندسين أحرقوا محال تجارية بشارع النهر وسط بغداد
الولائي يؤكد عدم تعرضه لقصف أمريكي: نعتقد ان الشرف العظيم في الشهادة على يد أشر خلقه
وزير الدفاع: رئيس اركان الجيش سيدخل ابي صيدا على رأس قوة عسكرية غدا لإحتواء الأزمة
بالوثيقة.. المرجع الحائري يحرم إبقاء أية قوة عسكرية أمريكية في العراق ويهدد بالمقاومة
مكتب نينوى يبحث مع منظمة أطباء بلا حدود الواقع الصحي في العراق
كتائب سيد الشهداء تدين العدوان الامريكي البربري على مقار الحشد الشعبي لواء 45
الولائي: سنقف مع ايران ونساندها اذا حدثت الحرب
الحشد الشعبي يعلن انطلاق عملية كبرى في وادي الثرثار وجزيرة الحضر
اغلاق اخطر 3 فراغات امنية تحيط بثاني اكبر مدن ديالى
قائد شرطة البصرة: انجازات الحشد الشعبي واضحة للجميع
شرطة كربلاء: اعتقال متهم حاول إدخال وبيع المخدرات في المحافظة
صورة الشهيدين المهندس وسليماني حاضرة في أحد ملاعب كرة القدم الإيرانية
بالصور.. أكاليل الورود تُزين شباك الأمامين علي ونجله أبي الفضل العباس عليهما السلام بمناسبة عيد الغدير
المرجعية العليا تقدم التعازي للشعب اللبناني بحادث بيروت المفجع
الحشد الشعبي يعلن انتهاء العملية الامنية المشتركة جنوب غرب نينوى
اعتقال مطلوب وضبط مخبأ للعبوات والمتفجرات في بغداد وكركوك
الاسدي : الإرهاب وصل مرحلة الاحتضار وجميع تحركاته تحت السيطرة
الاستخبارات تلقي القبض على إرهابيين اثنين وتضبط كدس للعتاد في كركوك
صادقون تتهم “مثلث الإرهاب” بالوقوف وراءه مرفأ بيروت
ضبط سيارة محملة بمادة "سي فور" في ذي قار
الداخلية تعلن القبض على عصابة للاتجار بالأعضاء البشرية وأمور غير أخلاقية في بغداد
الداخلية: القبض على إرهابي فجر مفخخة راح ضحيتها (١٥٠) شهيدا
الحشد: عمليات أبطال العراق الرابعة شملت كامل الرقعة الجغرافية لديالى
الحشد يباشر بتأهل مناطق شمال المقدادية تمهيدا لعودة النازحين إليها
الحشد يعلن دفن ٧٢ متوفيا جديدا بكورونا خلال الساعات الماضية
الامن الوطني في كركوك يعتقل داعشي يعمل في “ديوان الغنائم”
عمليات ابطال العراق الرابعة.. اعتقال 7 مطلوبين وتفجر اكثر من 20 عبوة
صادقون تدعو الى تدويل الانتهاكات الامريكية في العراق
قائد فيلق القدس: احتراق حاملة الطائرات الامريكية عقاب الهي
النائب الخزعلي: من أتى بهذه الحكومة هو من يتحمل نتائجها على مر التاريخ
الحشد الشعبي يقتل الارهابي المدعو “محمود قرداش” ويصيب اخر في ديالى
نائب الفتح: التحقيقات بشان جريمة اغتيال قادة النصر في عملية المطار مازالت جارية
صادقون تكشف: القضاء وجه استفسارات للجهات الأمنية بشأن اغتيال "قادة النصر"
شرطة ذي قار تلقي القبض على داعشي شارك في جريمة سبايكر
الحشد الشعبي يعلن دفن جثامين 81 متوفيا بكورونا خلال الـ24 ساعة الماضية
اعتقال سبعة اشخاص بتهمة “الارهاب” شرقي صلاح الدين
مكافحة الارهاب تعلن قتل ستة دواعش في وادي الشاي جنوب كركوك

الرئيس الإيراني: على المجتمع الدولي التصدي لاجراءات الكيان الصهيوني في سوريا

بواسطة | عدد القراءات : 646
الرئيس الإيراني: على المجتمع الدولي التصدي لاجراءات الكيان الصهيوني في سوريا

 اعلن الرئيس الايراني حسن روحاني ان من الضرورة للمجتمع الدولي التصدي للاجراءات الاحادية للكيان الصهيوني في التطاول على سوريا وسائر بلدان المنطقة والتي تعرض السلام والامن الدولي للخطر.

وجدد الرئيس روحاني في كلمته امام القمة التركية الروسية الايرانية في انقرة تاكيده على المبادئ المستركة في الشان السوري مشددا على الحفاظ على وحدة التراب السوري واحترام السيادة الوطنية واستقلال سوريا وعدم التدخل الاجنبي في الشؤون الداخلية لهذا البلد وضرورة رعاية ذلك بشكل جاد وتمهيد الارضية اللازمة لعود الاستقرار والامن والهدوء الى سوريا .

وافاد روحاني بان اهم مهمة لنا تكمن في تقييم مساعي الدول الضامنة ايران وروسيا وتركيا لانهاء الازمة السورية سلميا ومكافحة الارهاب ودعم عملية تشكيل اللجنة الدستورية واعادة المشردين وتبادل المعتقلين والمخطوفين وتحسين المساعدات الانسانية واعادة الاعمار وتقييم المساعي الدولية في هذا المجال

وقال إنه الان وبعد مضي عامين ونصف من بداية عملية استانا ، فاننا نشهد الى جانب الإنجازات والمكاسب الجديدة ، ازدياد صلابة وتاثير العملية في مساعدة سوريا والمجتمع الدولي للتغلب على المشاكل والتوترات في هذا البلد .

رئیس جمهور همچنین خاطر نشان کرد: جمهوری اسلامی ایران همچون گذشته معتقد است بحران سوریه تنها راه‌حل سیاسی دارد و این مهم صرفاً از طریق تعامل سازنده و مشارکت کلیه آحاد مردم سوریه به انجام می‌رسد. دولت و مردم سوریه - با همه تنوعی که دارند - خود قادرند این راه سرنوشت‌ساز و البته خطیر را بپیمایند. جمهوری اسلامی ایران از ابتدا بر ناکارآمدی راه‌حل نظامی برای پایان بخشیدن به این بحران تأکید کرده است و این حقیقت هنوز پابرجا است.

كما أشار الرئيس روحاني إلى أن إيران وكما في الماضي ، تعتقد أن تسوية الأزمة السورية رهن بالحل السياسي فحسب ، وأنه لا يمكن تحقيق ذلك إلا من خلال المشاركة والمشاركة البناءة من قبل كل ابناء الشعب السوري وان الحكومة والشعب السوريان - بكل تنوعهما – بامكانهما قطع هذا الشوط الحاسم والخطير وان ايران أكدت منذ البداية عدم جدوى الخيار العسكري لإنهاء هذه الأزمة ، وان هذه الحقيقة لا تزال قائمة.

وقال انه "الآن و بعد حوالي تسع سنوات من الأزمة السورية واستناداً إلى الخبرات التي اكتسبناها ، ما زلنا نعتقد أن رؤية تغيير النظام التي سعى إليها البعض قد فشلت ومنيت بالهزيمة و يجب تسوية الأزمة السورية والأزمات المماثلة الأخرى في المنطقة بالوسائل السلمية ومن قبل شعوبها وقد كانت جهودنا على مدار الأعوام القليلة الماضية ، وخاصة بعد التركيز على مسار عملية استانا تستند دائمًا إلى تسهيل عملية الحوار وتشجيع الحكومة والمعارضة على الانخراط في الحوار.

وقال روحاني إن الحرب ضد الإرهاب ، وخاصة داعش والقاعدة والجماعات التابعة لها ، يجب أن تستمر من أجل القضاء عليها بالكامل في سوريا. وبالطبع ، لا ينبغي المساس بصحة وسلامة المدنيين وفي الوقت نفسه ، لا ينبغي السماح للإرهابيين باستخدام الناس كدروع بشرية بطريقة جبانة كما يجب إيجاد حل مناسب لإنقاذ المدنيين الابرياء الذين هم في قبضة الإرهابيين.

وأضاف: "في مثل هذه الأيام من العام الماضي ، وقع ممثلو شركائنا في عملية أستانا اتفاق إدلب في منتجع سوتشي ، ونحن أيدنا بدورنا الاتفاق على أمل طرد الإرهابيين واستعادة سيطرة الحكومة السورية على المناطق التي يسيطر عليها الإرهاب. و مما لا شك فيه أن أحد الأهداف الرئيسية للدول الضامنه في مسار استانا في هذه الاتفاقية ودعم تنفيذها كان يكمن في تجنب حدوث أزمة إنسانية واسعة النطاق في منطقة أدلب. لكن الصفقة لم تذهب كما هو مخطط لها. لسوء الحظ ، حيث لم تمر فترة قصير على توقيعها  حتى تصاعد التوتر في  المناطق التي يسيطر عليها الإرهابيون ولم يقل ، وهذا الموقف يؤكد حقيقة أن الإرهابيين يجب ألا تتاح لهم الفرصة لإساءة استغلال الاوضاع الميدانية.

وأضاف الرئيس روحاني إننا نلتقي للمرة الخامسة لتقييم الطريق الذي تم قطعه واتخاذ قرارات مهمة للمستقبل بامكانها أن تساعد الشعب السوري في رسم مستقبله بعيدًا عن أي ضغوط وتدخلات خارجية.