آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الحاج ابو الاء: لقد تجاوزنا كل الطائفية ولكننا لن نتجاوز الارهاب وسنحاربه اينما حل وحيثما نكون
رئيس كتلة منتصرون: تحالف الفتح يضم فصائل الحشد وشخصيات سنية
الموسوي يطالب الحكومة باتخاذ موقف وطني للحد من الاستفزازات الأمريكية
النائب الخزعلي: استحقاقات الحشد بذمة الحكومة
السيد نصر الله: المقاومة جاءت بعظيم التضحيات الجسام ولا يمكن ان نتخلى عنها وهي تعني كرامتنا وعزتنا
الحاج ابو الاء: شهداؤنا شعارنا في طريق رضا الله
الموسوي: تحالف الفتح يحصل على الرقم 109 بالانتخابات ومنتصرون هي بناء الدولة
الحاج ابو الاء: من أولويات تحالف الفتح هو القضاء على مثلث الإرهاب
تحالف الفتح في بابل يعقد اجتماعا لمناقشة الاستعدادات للإنتخابات المقبلة
كتائب سيد الشهداء تعلن استعدادها لتطهير الحويجة من الحواضن الارهابية
الموسوي: من الضروري ان يكون لدينا وزارة ترسم شكل وطبيعة الاقتصاد العراقي
رئيس كتلة منتصرون: انسحبنا من ائتلاف النصر وعازمين على التغيير ان شاء الله
النائب الخزعلي يطالب المشاركين في مؤتمر الكويت الى الاسهام في اعمار البصرة
النائب الخزعلي يدين حادثة الغدر في الحويجة ويطالب بتطهيرها من الخلايا النائمة
السيد احمد الموسوي: الحشد ليس يتيماً مُنكسر الظهر

سفير العراق في موسكو: سلاحنا كان أحد أسباب انتصارنا على داعش ولا يحق لأحد الاعتراض على شراءه

بواسطة | عدد القراءات : 1754
سفير العراق في موسكو: سلاحنا كان أحد أسباب انتصارنا على داعش ولا يحق لأحد الاعتراض على شراءه

اكد السفير العراقي في موسكو ،اليوم الاربعاء، ان السلاح الروسي كان أحد أسباب الانتصار على تنظيم داعش الارهابي ، فيما اشار الى انه وفي حال وجود أي اعتراض من الجانب الامريكي على منظومة (اس (400 سنحاول حله بالطرق الدبلوماسية.

وقال السفير حيدر العذاري خلال مقابلة مع سبوتنك الروسية ، اطلع عليه الموقع الرسمي لـ/كتائب سيد الشهداء/  ، ان "السلاح الروسي كان أحد اسباب انتصارنا على داعش"، مضيفاً ان "بعض القادة العسكريين العراقيين تلقوا تدريباتهم في موسكو وبين العراق وروسيا علاقات عسكرية تاريخية طويلة ، بما فيها العلاقات المميزة مع الملحقية العسكرية في موسكو المختصة بالجانب العسكري وتنفيذ العقود ومتابعتها".

وتابع العذاري "لدينا علاقات جيدة مع واشنطن ضمن الاتفاقية الاستراتيجية وأيضا تجمعنا علاقات متميزة مع روسيا لكن عندما سيتخذ العراق اي قرار، سيتخذه بحكم سيادة حكومته"، مؤكداً ان "الحكومة العراقية من واجبها حماية أراضي البلاد سواء من تهديدات خارجية او داخلية ، فإذا استوجب الأمر شراء المنظومة سيحترم المجتمع الدولي قرار بغداد ، وينبغي ان لا يتم الرضوخ للتحذيرات الامريكية من منظومة (اس 400) ".

وأشار الى انه "في حال وجود أي اعتراض سنحاول حله بالطرق الدبلوماسية مع الجانب الأمريكي"، موضحاً انه "حاليا لا يوجد أي قرار متخذ بهذا الشأن".

ووقع وزير الخارجية ابراهيم الجعفري ونائب الرئيس الروسيّ ديمتري روغوزين ، في 28 شباط 2018 ، محضر الاجتماع السابع للجنة المشتركة العراقية - الروسية التي عقدت بموسكو ، فيما اكد الجعفري نية العراق شراء منظومة صواريخ دفاعية من روسيا.