آخر الأخبار
الأكثر شعبية
كتائب حزب الله تتوعد أمريكا بـ"ثورة شعبية موحدة"
الحشد الشعبي يعلن استنفار قطاعاته من نينوى إلى النخيب
قائد حرس الثورة الإسلامي لـ أعداء إيران: سنضرب مصالحكم في المنطقة
جماعة علماء العراق: لن ننسى فضل الحشد الشعبي في النصر على داعش
الحشد الشعبي يحذر من تسلل داعش عن طريق “ربيعة” ويكشف مناطق تواجدهم
قائد الحرس الثوري: سنقلب معادلة الحظر الاميركي
المطران عطا الله حنا: نرفض التطاول على مقام سماحة السيد وعلى حزب الله
الحشد الشعبي: مستعدّون لحماية المرجعية العليا
اعتقال 5 مندسين أحرقوا محال تجارية بشارع النهر وسط بغداد
الولائي يؤكد عدم تعرضه لقصف أمريكي: نعتقد ان الشرف العظيم في الشهادة على يد أشر خلقه
وزير الدفاع: رئيس اركان الجيش سيدخل ابي صيدا على رأس قوة عسكرية غدا لإحتواء الأزمة
كتائب سيد الشهداء تدين العدوان الامريكي البربري على مقار الحشد الشعبي لواء 45
النائب الخزعلي يهنئ الأمة الاسلامية بذكرى ولادة الامام الحجة (عج)
الحرس الثوري الإيراني يؤكد استشهاد اللواء قاسم سليماني
النائب الخزعلي يدعو الكتل السياسية الى مطالب مهمة لاعطاء الثقة بالحكومة المقبلة
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على ثلاثة مهربين في القائم بالانبار
شرطة ديالى: القبض على 49 مطلوبا في المحافظة
الامام الخامنئي: الشعوب المسلمة لن تتحمل أبدا ذل التسوية مع الكيان الصهيوني
النائب الخزعلي يعلق على حرق مكاتب الحشد والاحزاب والمؤسسات
الولائي يؤبن الشهيد وسام العلياوي في ذكرى استشهاده
بالصور: حرق مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني ببغداد من قبل محتجين ضد تصريحات زيباري تجاه الحشد
عرب كركوك: نعتز بتضحيات الحشد وهو خط أحمر لانقبل المساس به
الحشد الشعبي يكشف ملابسات مجزرة الفرحاتية
المكتب السياسي لكتائب حزب الله يصدر بياناً بخصوص حادثة الفرحاتية
الحشد: اختطاف المواطنين واعدامهم كان من منطقة خارج مسؤوليتنا
المتحدث باسم الفتح يعلق على حرق مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني
الحشد: الإطاحة باكثر من 20 ارهابيا عن طريق الغرفة “المصغرة” للاستخبارات
النائب الخزعلي يشكر كل من ساهم بتأمين مراسيم زيارة استشهاد النبي ص
الاستخبارات العسكرية تعثر على أسلحة واعتدة ومخبأ للعتاد في القائم وحمرين والكرمة
حماس الفلسطينية: لن يهدأ للمقاومة بال حتى تحقق للأسرى حريتهم
الولائي ينعى السيد الطويرجاوي ويستذكر موقفه داخل زنازين البعث المجرم
الولائي يكشف عن حسابه الوحيد على منصة "تويتر" https://twitter.com/aboalaa_alwalae
الولائي يؤكد: لطالما تراجعت عن تنفيذ عمليات كبيرة ضد المحتل لوجود مدنيين
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على ثلاثة مهربين في القائم بالانبار
شرطة ديالى: القبض على 49 مطلوبا في المحافظة
الامام الخامنئي: الشعوب المسلمة لن تتحمل أبدا ذل التسوية مع الكيان الصهيوني
النائب الخزعلي يعلق على حرق مكاتب الحشد والاحزاب والمؤسسات
النائب الخزعلي يقارن التطبيع مع اسرائيل بالمتباكين على بقاء السفارة الامريكية في العراق
بيان.. الحاج ابو الاء الولائي يقدم شكره وتقديره لكل من ساهم في انجاح زيارة الاربعينية
بيان الهيئةُ التنسيقيّةُ للمقاومَةِ العراقيّةِ بشأن مسلسل الاعتداءات الامريكية
العميد قاآني: المرجعية الدينية العراقية ركيزة للأمن والاستقلال في هذا البلد
النائب الخزعلي يدعو وزير الداخلية لاستحداث كلية شرطة في البصرة
الولائي يؤبن الشهيد وسام العلياوي في ذكرى استشهاده
بالصور: سرية الامام الحسن العسكري ع تشارك بحفظ نظام مخارج ومداخل مابين الحرمين في كربلاء المقدسة
الولائي: لو كان لدى المقاومين ثقة بخروج امريكا لانتظروا لكن لا وفاء بعهد من قاتل الشهداء

إسقاط طائرة التجسس من قبل الحرس الثوري الايراني أثبت ان أميركا نمر من ورق!

بواسطة | عدد القراءات : 460
إسقاط طائرة التجسس من قبل الحرس الثوري الايراني أثبت ان أميركا نمر من ورق!

قلما نشهد حدثا مهما كانت اهميته، له من تداعيات ومدلولات ورسائل متعددة الاتجاهات، مثل ما كان لحدث إسقاط الحرس الثوري طائرة التجسس الاميركية المسيرة، ومازالت هذه التداعيات مستمرة ونتوقع ان تستمر لفترة من الزمن.

كانت الضربة الايرانية للطائرة الاميركية المعتدية، بحق صدمة مفاجئة ومن العيار الثقيل لكل قاطني البيت الابيض، جعلت مؤشر التخبط لدى الرئيس الاميركي دونالد ترامب، المتخبط من الاساس، يرتفع الى مستويات قياسية.

في اكثر من مرة، كان قائد الثورة الاسلامية سماحة السيد علي الخامنئي، قد وصف اميركا بأنها نمر من ورق، وجاءت عملية إسقاط طائرة التجسس الاميركية المسيرة فائقة التطور وعالية السعر، لتضع النقاط على الحروف، ولتكشف الى اي مدى هذا النمر من ورق.

ولكن كيف تغولت اميركا؟ واصبحت ما اصبحت عليه من الهيمنة على العالم، قبل ان يصيبها الافول؟ وبصراحة انها استغلت الظروف جيدا. فمثلا أميركا قبيل الحرب العالمية الاولى، كانت منكفئة على نفسها، وتعاني من ازمات خانقة، وكان الفقر منتشرا بين الطبقة العاملة. وجاءت الحرب العالمية الاولى، فاعلنت الحياد، ولم تتدخل عسكريا، ولكنها وجدتها فرصة للتجارة مع جانب من الدول المتحاربة، فكانت ترسل لهم المواد الغذائية واللوجستية، الامر الذي ساعدها على الخروج من ازماتها. الى ان أنهكت الحرب كلا الجانبين دخلت بكل قوتها، وغيرت مسار الحرب. وكررت نفس الشيء في الحرب العالمية الثانية، وفرضت هيمنتها على الجميع وحلت محل الاستعمار البريطاني العجوز. واستخدمت بشكل جبان وغادر وخبيث قنبلتين نوويتين ضد اليابان لتخرجها من الحرب. واحتلت المانيا الغربية. ثم فرضت خطة مارشال لإعادة إعمار اوروبا، ولكنها في الحقيقة كانت خطة محكمة للسيطرة على مقدرات اوروبا. ومازالت اوروبا حتى يومنا هذا لا تتجرأ ولا ترغب في الخروج عن الركب الاميركي.

ولطالما استخدمت اميركا الحروب بالوكالة، لكي تحافظ على قوتها وتزداد قوة، فالسعودية وبعض انظمة الخليج الفارسي، تحارب بالوكالة عنها في اليمن، وقبل ذلك في سوريا، دون ان تدفع اميركا سنتا واحدا، وحتى اذا ارسلت قوات الى سوريا فإنها تأخذ الثمن مسبقا من هذه الانظمة.

وفي ظروف اقتصادية مناسبة، قامت اميركا بتدويل عملتها، وربطت بين عملتها وبين الذهب، فنهبت خزائن الذهب من عدة دول، وحولت لها مجرد اوراق، الى ان جاء الوقت المناسب، فأعلنت وبكل صلف انفكاك الدولار عن الذهب. ولكن ماذا تفعل هذه الدول بكل هذه الاوراق من الدولار لديها، لذلك ظلت هذه الدول تتعامل بالدولار لئلا تخسر، الامر الذي زاد من قيمته، وجاءت الخطوة اللاحقة لتهيمن اميركا على النظام المالي العالمي، فكل الدول اصبح لديها دولار وتتعامل بالدولار، ولديها حسابات في البنوك الاميركية، وكل معاملة مالية دولية، تتم عبر البنوك الاميركية، وتحصل اميركا على عمولتها منها، دون اي تعب.

نعم بهذه الالاعيب والاحابيل تغولت اميركا، ولكنها بقيت نمر من ورق، فأينما دخلت القوات الاميركية الحرب مباشرة، الا وتكبدت الهزيمة المنكرة، وجرت اذيال الخيبة، مثلا هزيمتها امام الشعب الفيتنامي، مع انه مقارنة بالامكانات المادية للطرفين، كانت فيتنام اضعف بكثير من اميركا. لكن الثوار الفيتناميين اجبروا اميركا على الانسحاب. والامر تكرر في العراق وسوريا وافغانستان. وتكرر هذه الايام مع ايران. فبعد كل هذا التهديد والوعيد، صدمت اميركا بإسقاط طائرتها التجسسية التي كانت تتبجح بها بأنها لا يكشفها الرادار، لكن الرادار الايراني كشفها بل واستهدفتها منظومة "سوم خرداد = الثالث من خرداد" ودمرتها. إذن لا توجد طائرة شبح بالنسبة لإيران، لانها تكشفها وتسقطها، مثلما اعلنت انها في ذات الوقت كانت قادرة على استهداف طائرة اخرى كانت قريبة من طائرة التجسس، كانت تحمل 35 ضابطا اميركيا، ولكن ايران اكتفت برصدها، ولم تسقطها رغم قدرتها على ذلك. الامر الذي اشاد به ترامب نفسه.

مهما تغولت اميركا وتعاظمت قوتها، لكنها تبقى نمر من ورق، ويوما بعد يوم تنكشف هذه الحقيقة، ولكن ماذا نقول لمن يتعامى عن هذه الحقيقة، ويحسب لأميركا ألف حساب، فما ان يخزره ترامب، الا وتجده يرتعد ويسارع حاجّا الى واشنطن؟ هؤلاء هم جزء من السبب في تغول اميركا. ولكن ماذا سيكون مصيرهم اذا انهار هذا النمر الورقي؟