آخر الأخبار
الأكثر شعبية
كتائب حزب الله تتوعد أمريكا بـ"ثورة شعبية موحدة"
الحشد الشعبي يعلن استنفار قطاعاته من نينوى إلى النخيب
قائد حرس الثورة الإسلامي لـ أعداء إيران: سنضرب مصالحكم في المنطقة
الحشد الشعبي يحذر من تسلل داعش عن طريق “ربيعة” ويكشف مناطق تواجدهم
قائد الحرس الثوري: سنقلب معادلة الحظر الاميركي
الولائي يؤكد عدم تعرضه لقصف أمريكي: نعتقد ان الشرف العظيم في الشهادة على يد أشر خلقه
وزير الدفاع: رئيس اركان الجيش سيدخل ابي صيدا على رأس قوة عسكرية غدا لإحتواء الأزمة
كتائب سيد الشهداء تدين العدوان الامريكي البربري على مقار الحشد الشعبي لواء 45
النائب الخزعلي يهنئ الأمة الاسلامية بذكرى ولادة الامام الحجة (عج)
الحرس الثوري الإيراني يؤكد استشهاد اللواء قاسم سليماني
النائب الخزعلي يعزي بوفاة الكابتن ناظم شاكر أثر اصابته بكورونا
مقتل ثلاثة دواعش بقصف جوي على الحدود بين ديالى وصلاح الدين
مصدر: اميركا امتنعت عن استهداف قيادات ارهابية بداعش جنوبي الفلوجة
النائب الخزعلي يشدد على ضرورة اخراج القوات الاجنبية الامريكية والتركية والتسلح بالدفاعات الجوية
النائب الخزعلي يدعو اهالي البصرة للمشاركة في الفاعلة في تشييع الشهيد القائد ابو مهدي المهندس
الحشد الشعبي يعلن انطلاق عملية أمنية مشتركة في الأنبار
العمليات المشتركة تكشف عن تكتيك جديد لملاحقة بقايا داعش الارهابي
ضبط وكر للارهابيين يحتوي على 7 عبوات ناسفة جاهزة للتفجير بديالى
مكتب السيد السيستاني: العتبات المقدسة في العراق ليست من المؤسسات والجهات التابعة للمرجعية الدينية
بالوثائق: النائب الخزعلي يؤكد متابعته المستمرة لانصاف مجاهدي الحشد بتخصيص قطع اراضي
إلقاء القبض على عائلة سوريا تسللت عبر الحدود العراقية
الحشد الشعبي يعثر على عبوتين ناسفتين في صلاح الدين
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على أحد الإرهابيين في الكرمة
الحشد الشعبي يطيح بمسؤول الإدارة العسكرية لداعش في كركوك
الامن النيابية: موازنة 2021 ستعالج حماية السيادة الجوية
الاستخبارات تطيح بتجار للحبوب المخدرة في كركوك
شمخاني: جواب إيران على اغتيال فخري زادة سيكون واضحا للجميع
الولائي معزيا الجمهورية الاسلامية في ايران: استشهاد العالم زاده سينجب الاف العلماء
الاستيلاء على منصتين لإطلاق الصواريخ ومواد تفجير بحملة امنية في الرطبة
الحشد الشعبي يطيح باهم شبكات” الابتزاز الالكتروني” في ديالى
النائب الخزعلي يؤكد سعيه في ادراج المفسوخة عقودهم من الحشد من نيل حقوقهم
بالوثائق: النائب الخزعلي يوجه سؤالا برلمانيا لرئيس الوزراء بشأن تصدير النفط للأردن
النائب الخزعلي: سياسة الاقتراض الهجينة تمثل الفشل في أدارة الدولة
مصدر نيابي: النائب الخزعلي طالب رئاسة مجلس النواب بإعلان اسماء النواب المتغيبين
حزب الله: السيد الصادق المهدي كان مدافعاً عن فلسطين والمقاومة
عمليات البصرة تعتقل عشرات المطلوبين وتؤكد قرب استئناف "الوعد الصادق"
الحشد الشعبي يعلن انطلاق عملية أمنية مشتركة في الأنبار
الشيخ الخزعلي: الجرائم التي نفذتها القوات الأمريكية من المفترض أن تطبق عليها القوانين العراقية
العمليات المشتركة تكشف عن تكتيك جديد لملاحقة بقايا داعش الارهابي
هيئة الحشد الشعبي تصدر توضيحاً بشأن المفسوخة عقودهم من منتسبيها
ضبط وكر للارهابيين يحتوي على 7 عبوات ناسفة جاهزة للتفجير بديالى
اتحاد الإذاعات والتلفزيونات العراقية يستنكر الاستيلاء الأميركي على موقع قناة النجباء الفضائية
النائب الخزعلي يؤكد رفضه لقانون العجز المالي بسبب المفسوخة عقودهم من الحشد
رئيس هيئة الحشد الشعبي يزور دمشق للقاء الأسد
حركة النجباء: صوتنا الاعلامي المدوي اصابهم بسيل من الضربات واجهز على خططهم

بيان الهيئةُ التنسيقيّةُ للمقاومَةِ العراقيّةِ بشأن مسلسل الاعتداءات الامريكية

بواسطة | عدد القراءات : 509
بيان الهيئةُ التنسيقيّةُ للمقاومَةِ العراقيّةِ بشأن مسلسل الاعتداءات الامريكية

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ

إلى أبناءِ شعبنا العراقيّ العَزيزِ

إلى كلِّ الأحرارِ في العالمِ

  بعدَ مُسلسلِ الأعمالِ الإجراميّةِ التي قامت بها الولاياتُ المُتّحدةُ الأمريكيّةُ في الاعتداءِ على العراقِ؛ من قصفِ معسكراتٍ للحشدِ الشعبيّ، وقتلِ أبنائه الذينَ كانُوا يُرابِطونَ على الحدودِ معَ سوريا دفاعًا عن العراقيّينَ، والاعتداءِ على المنشآتِ المدنيّةِ، وقتلِ المدنيّينَ، وتسهيلِ مُهمّة الطائراتِ الصهيونيّةِ لاستهدافِ مقرّاتِ الحشدِ؛ فضلاً عن جريمتِها الكُبرى باغتيال قادةِ النصرِ على الإرهابِ -الشهيدُ القائدُ قاسم سليمانيّ، والشهيدُ القائدُ أبو مهدي المهندسُ، ورفاقهما الذين استشهدوا معهما- وبعدَ أن نَفَتِ الحكوماتُ العراقيّةُ المتعاقِبَةُ وجودَ قوّاتٍ عسكريّةٍ أجنبيّةٍ قتاليّةٍ على الأرضِ العراقيّة؛ وهو ما أكّدتهُ الإدارة الأمريكية التي كانت تُصرّح بأنّ دورَ قُوّاتها مقتصرٌ على المُستشارينَ الفنيّينَ، وتنفِي وجودَ أيّةِ قُوّاتٍ مُقاتِلةٍ في العراقِ لِمَا في هذا الأمرِ من حاجةٍ إلى موافقة البرلمان العراقيّ عليهِ، ومثلُ هذا الأمرِ لم يحصُلْ مُطلقًا؛ صارَ الكلامُ مؤخراً عن وجودٍ عسكريٍّ قتاليٍّ أمريكيٍّ، وقواعدَ جويّةٍ على الأرضِ العراقيّةِ مُسَلّماً به ومفروغًا مِنه!

   فمِن أجلِ تصحيحِ هذا الوضعِ الشاذِّ والمنحرفِ أصدَرَ مجلسُ البرلمانِ العراقيّ قراراً يُلزمُ الحكومةَ بإخراجٍ فوريٍّ للقوّاتِ الأجنبيّةِ من الأراضِي العراقيّةِ، وأعقبَ ذلك خروجُ العراقيّينَ في تظاهرةٍ -تُعد الأكبَرَ في تأريخِهِم- تأييداً لقرارِ البرلمانِ، ولكن -وكما هو معروفٌ ومجرَّبٌ- لم تلتفت الإدارةُ الأمريكيّةُ التي لا تعرفُ إلّا لغةَ القوّةِ إلى هذه الخُطُواتِ السلميّةِ، لهذا أخَذَ بعضُ إخوانِكم المجاهدينَ في مقدّماتِ أعمالهم المُقاوِمَةِ مستخدمينَ الإمكانيّاتِ البسيطةِ كخُطوةٍ أولَى في طريقٍ طويلٍ خطّطُوا له.

   وعلى الرغمِ من مُحاولاتِ الجهاتِ المشبوهَةِ لِخَلطِ الأوراقِ، ولتشويهِ حقيقةِ العملِ المقاوُمِ ودِقّتِهِ، وعلى الرغم من عدمِ استخدامِ الإمكانيّاتِ الحقيقيّةِ التي تمتلِكُهَا فصائلُ المقاومةِ إلا أنّ المُحتلَّ الأمريكيَّ أخَذَ يَئِنُّ، ولم يستطِع الاستمرارَ في تحمّلِ هذه الضربات فلجَأ إلى ورقةِ الحربِ النفسيّةِ، لتغييرِ قناعاتِ المجتمعِ العراقيّ من طريقِ التهديدِ بالتداعياتِ السياسيّةِ والاقتصاديّةِ التي يمكنُ أن تلحَقَ بالعراقِ إذا ما أُغلِقَت سِفارَتُه.

  وحين وجدَ المُحتلُّ نفسَه غيرَ قادرٍ على حمايَةِ جنودِهِ حتّى في قواعِدِه المُحصّنةِ بأحدَثِ أنظمَةِ دفاعاتِه الجويّةِ، لذلكَ أخذَ يرسلُ الوَسَاطاتِ من أجلِ إيقافِ عملياتِ المُقاومةِ ولو إلى حِين.

  رِسَالتُنَا إلى الإدارةِ الأمريكيّةِ:

   عَليكُم أن تَعلمُوا أنّ في العراقِ رجالاً لن يسكُتُوا على الضَيمِ، ولن يوافِقُوا على بقاءِ قواتٍ أجنبيّةٍ تُدَنّسُ أرضَهَم الطاهرةَ، وأن مصلحةَ شعبِهِم وكرامتِه، ودولتِهم وسيادتِها مُقدَّمةٌ على كلّ شيء، وأنّهم مستعدونَ لأن يقدّمُوا أرواحَهم الغاليةَ رخيصةً من أجلِ ذلك.

   وفي الوقتِ الذي نُعطِي فيهِ للقوّاتِ الأجنبيّةِ فرصةً مشرُوطَةً -احترامًا للجُهُودِ الطيّبَةِ التي قامَت بِها بعضُ الشخصيّاتِ الوطنيّةِ والسياسيّةِ- بوضعِ جدولٍ زمنيٍّ "محدودٍ ومُحَدّدٍ" لتنفيذِ قرارِ الشعبِ، ومجلسِ النُّوَّابِ والحكومةِ، القاضي بإخراجِها من البلادِ؛ نُحذّرُ الأمريكانَ تحذيرًا شديدًا من مغبّةِ المراوغةِ والمماطلةِ والتسويفِ في تحقيقِ مطلبِ الشعبِ الأوّلِ؛ وإلا سَنضطَرُّ حينَها إلى الانتقالِ إلى مرحلةٍ قتاليّةٍ متقدِّمةٍ مستفيدينَ من إمكانيّاتِ المقاومةِ "كمّاً ونوعاً" وستدفعونَ الثمنَ مضاعَفاً، وستُمرّغُ أُنُوفُكُم في التُرابِ كما مُرّغَت من قبلُ وأنتُم صاغِرونَ، "وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُهِينًا".

الهيئةُ التنسيقيّةُ للمقاومَةِ العراقيّةِ

  10-10-2020