آخر الأخبار
الأكثر شعبية
كتائب حزب الله تتوعد أمريكا بـ"ثورة شعبية موحدة"
الحشد الشعبي يعلن استنفار قطاعاته من نينوى إلى النخيب
قائد حرس الثورة الإسلامي لـ أعداء إيران: سنضرب مصالحكم في المنطقة
جماعة علماء العراق: لن ننسى فضل الحشد الشعبي في النصر على داعش
الحشد الشعبي يحذر من تسلل داعش عن طريق “ربيعة” ويكشف مناطق تواجدهم
قائد الحرس الثوري: سنقلب معادلة الحظر الاميركي
المطران عطا الله حنا: نرفض التطاول على مقام سماحة السيد وعلى حزب الله
الحشد الشعبي: مستعدّون لحماية المرجعية العليا
اعتقال 5 مندسين أحرقوا محال تجارية بشارع النهر وسط بغداد
الولائي يؤكد عدم تعرضه لقصف أمريكي: نعتقد ان الشرف العظيم في الشهادة على يد أشر خلقه
وزير الدفاع: رئيس اركان الجيش سيدخل ابي صيدا على رأس قوة عسكرية غدا لإحتواء الأزمة
بالوثيقة.. المرجع الحائري يحرم إبقاء أية قوة عسكرية أمريكية في العراق ويهدد بالمقاومة
مكتب نينوى يبحث مع منظمة أطباء بلا حدود الواقع الصحي في العراق
بيان: بشأن اعدام المجاهدين الأخوينِ عليّ العرب واحمدَ الملالي من قبل سلطات البحرين
بالصور: زيارة الحاج ابو الاء الولائي الى مكتب بغداد التنفيذي لحركة سيد الشهداء واللقاء بكادره
حزب الله: تصريحات السفيرة الأميركية ضد لبنان جريمة ضد الإنسانية بمفهوم القانون الدولي
الحشد الشعبي يعثر على جثة داعشي صيني الجنسية ويدمر عدة مضافات في ديالى
السيد الخامنئي يؤكد ضرورة الحفاظ على البلاد امام الممارسات العدائية لاميركا وبريطانيا
معهد واشنطن: مداهمة مقار الحشد الشعبي مقدمة لتجريمه وتصنيفه كإرهابي
جهاز مكافحة الارهاب في ذي قار يؤمن محيط سجن الحوت
الداخلية: اعتقال 7 إرهابيين في نينوى
الشيخ قيس الخزعلي: هناك محاولات أجنبية لضرب الحشد الشعبي
المالكي: لايجوز الإعتداء على الحشد أو الانتقاص منه
النائب الخزعلي يدعو الى تجريم جميع القيادات الأمنية التي تتعامل مع القوات الامريكية
النائب الخزعلي مغردا: سيبقى الحشد الشعبي صوت العراق المدوي لرفع اسمه في عالم الوجود
الولائي: الحشد الشعبي وجهاز مكافحة الارهاب ذراعا العراق القويّان
نائب عن الفتح: الحشد ومكافحة الإرهاب أفشلوا المخططات الامريكية للتفرقة بينهما
حسن سالم: اميركا خططت ونفذت عملية اقتحام مقر الحشد الشعبي
الامن النيابية: امريكا تستخدم “وصفة بريطانية” لاستهداف الحشد الشعبي
الاستخبارات العسكرية تبحث الوضع الامني للحدود مابين العراق وسوريا
اهم محاور مداخلة النائب الخزعلي في الجلسة الثالثة للبرلمان العراقي
النائب يوسف الكلابي يعلن استقالته من مجلس النواب
الولائي: تجاوز الطيران التركي على سيادة بلدنا العراق يعد قتلاً من جديد لارواح شهدائنا
ابو الاء الولائي: نرفض تسويف انسحاب المحتل الامريكي الى نهاية العام بحجة التفاوض
النائب الخزعلي: على الحكومة الاتحادية السيطرة على المنافذ في الاقليم وفرض هيبة الدولة
القوات الأمريكية تهرب عشرات الصهاريج والناقلات الى العراق
الشيخ كاظم الفرطوسي يكشف عن شرط فصائل الحشد في الحوار المرتقب مع واشنطن
النائب الخزعلي يوجه رسالة للكاظمي: سأسمي لك الفاسدين واكشف عن الفوضى في المنافذ
بيان تحالف الفتح حول الحوار الاستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة
الولائي في ذكرى تأسيس الحشد: ونحن على العهد لا نحيد حتى نرث الارض كما وعدنا الله تعالى
مؤسسة الشهداء تقر بصرف رواتب لارهابيين على انهم ضحايا الارهاب
الحشد يعلن دفن 29 متوفٍ بكورونا بالنجف خلال 24 ساعة
الولائي يؤبن الامام الخميني (رض) في ذكرى رحيله الـ31
السند الوطني توضح اسباب استقالة “العامري” من عضوية البرلمان
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على احد عناصر داعش في مخمور

كتائب سيد الشهداء تصدر بيانا بشأن قرار عبد المهدي حول الحشد الشعبي

بواسطة | عدد القراءات : 19092
كتائب سيد الشهداء تصدر بيانا بشأن قرار عبد المهدي حول الحشد الشعبي

بيان صادر عن الأمانة العامة لكتائب سيد الشهداء بخصوص الأمر الديواني الصادر عن السيد رئيس الوزراء بشأن الحشد الشعبي

بسم الله الرحمن الرحيم

فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لَا أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِّنكُم مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَىٰ ۖ بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ ۖ فَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَأُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ وَأُوذُوا فِي سَبِيلِي وَقَاتَلُوا وَقُتِلُوا لَأُكَفِّرَنَّ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلَأُدْخِلَنَّهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ثَوَابًا مِّنْ عِندِ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ عِندَهُ حُسْنُ الثَّوَابِ

لم يكنْ بحساباتِنا ونحنُ نقدمُ قوافلَ الشهداءِ ونرخّصُ الأرواحَ ونيتّمُ اطفالَنا ونثكلُ عوائلَنا أيُّ منصبٍ او امتيازاتٍ من الدولةِ العراقيةِ ، كان همُّنا رضا اللهِ والحفاظَ على الوطنِ والدينِ ، وكنا نسمعُ ونحنُ نهرولُ بين ساترٍ وساترٍ وخندقٍ وآخرَ أنّ هناك أصواتًا نشازًا ، ومكائدَ شتّى ، تنطلق من مواقعَ غاياتُها معلومةٌ لدينا ، ومرصودةٌ عندنا ، ولم يكنْ ذلك ليوهِنَ من عزيمتِنا ، او يُضعفَ من إرادتِنا ، فقد أعرْنا جماجمَنا للهِ ، وثُبّتْنا كالوتدِ في الارضِ وكنا نعلمُ أن النصرَ من عندِ اللهِ سبحانَه وليس لهؤلاءِ المتآمرين الحاقدين إلّا الفشلُ والنكوصُ وفي أحسنِ الحالاتِ الذلُّ والهوان .

وبعد أن سكتتِ المدافعُ وحطّتِ الحربُ أوزارَها كثُر الشجعانُ وأخرجَ الشيطانُ رأسَه من مغرزِه ، وصارَ الناسُ يألفونَ الشوارعَ والارصفةَ ليلَ نهارَ يتزاورونَ فيما بينَهم بفضل دماءِ الشهداءِ ومواقفِ الابطالِ ، صرْنا نسمعُ عزفًا مختلفًا لا يتناسبُ مع الاهدافِ التي ضحّى لأجلِها الشهداءُ ، وفي الوقتِ ذاتِه نسمعُ أنينَ أيتامِنا وعويلَ نسائِنا وندبَ أمهاتِنا ، لكنّنا جعلنا اللهَ حسبَنا ، ويومَ القيامةِ سيجمعُ اللهُ بينَنا وبينَهم ، وسننظرُ لمَنِ الحجةُ يومَئذٍ .

ولطالما انتفختْ أوداجُ المرعوبين حنقًا علينا ، كأنّنا لم نحسنْ صنعًا ؛ فاتُّهِمَنا من القريبِ ولم نلتفت لاتهاماتِ البعيدِ لأنه إمّا عدوٌ أو جاهلٌ غيرُ مطلعٍ على الحقائقِ ، ومازلنا نقولُ ( حسبُنا اللهُ ونعمَ الوكيلُ).

وقد اطّلعنا على ما صدرَ من السيدِ رئيسِ الوزراءِ القائدِ العامِّ للقواتِ المسلحةِ الأخِ عادل عبد المهدي بأمرِه الديوانيِّ الأخيرِ ، فقلبناهُ على كلِّ جهاتِه نقرأُه ولا نريدُ منه ولا بهِ إلّا خيرَ الأمةِ ورضا اللهِ ، ونحنُ نتذكرُ بذلك قولَ أميرِ المؤمنينَ حينَ نُهبَ تراثُه ( لأسالِمنّ ما سلمتْ أمورُ المسلمين ) ، ونتذكرُ قولَ سماحةِ السيدِ حسن نصر الله حفظَه اللهُ حينَ قال : ( حينَما يضربُنا الاسرائيليُ فإننا نضربُ الاسرائيليَّ وحينَ يضربُنا اللبنانيُّ فإنّنا نضربُ الاسرائيليَّ ) ، فما يصدرُ من العراقيين باتجاهِنا إلّا كلُّ خير ، ولا نريدُ منهم إلّا أن يكونوا معنا ، كما نحنُ معهم ، إخوةً في الدينِ والوطنِ والترابِ ، فليس لحكومتِنا إلّا أن تعاملَنا كأبطالٍ فاتحينَ ، رؤوسُنا تحلّقُ في السماءِ وأيدينا على الزنادِ تدفعُ عن الوطنِ الخطرَ وتحمي الأبناءَ والأعراض .

نحن مع كلِّ ما يصدرُ إن كان يحفظُ المجاهدينَ وعناوينَهم التي قاتلوا ويقاتلون بها حين ضعفَ الآخرون ولاذوا بالفرارِ ، ونحن مع كلِّ الأوامرِ التي تحفظُ كيانَنا وهيبتَنا ودماءَ شهدائِنا و تأريخَنا ، كما نحن مع حفظِ هيبةِ الدولةِ وسيادةِ القانونِ ويدِ الحكومةِ الطُولى لا نخدشُ لها كيانَها ولا نعرضُ أمنَها وسيادتَها للفوضى .

ونحن جاهزون ببنادقِنا وبدمائِنا ، عيونُنا ترقبُ الطريقَ، وخنادقُنا التي شققناها سنشقُ غيرَها من جديدٍ، كما سنشقُّ صدورَ اعدائِنا متى ما اقتربوا من الوطن او المقدسات، ومواضعُنا التي بنيناها سنبني غيرَها من جديدٍ كما سنبني الوطنَ وسقوفَ الفقراءِ وهيبةَ الدولةِ العادلةِ المقتدرة .

 

الامانة العامة لكتائب سيد الشهداء

4/7/2019