آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الحاج ابو الاء: لقد تجاوزنا كل الطائفية ولكننا لن نتجاوز الارهاب وسنحاربه اينما حل وحيثما نكون
النائب الخزعلي: استحقاقات الحشد بذمة الحكومة
السيد نصر الله: المقاومة جاءت بعظيم التضحيات الجسام ولا يمكن ان نتخلى عنها وهي تعني كرامتنا وعزتنا
الحاج ابو الاء: من أولويات تحالف الفتح هو القضاء على مثلث الإرهاب
السيد احمد الموسوي: الحشد ليس يتيماً مُنكسر الظهر
الأمن والدفاع النيابية تحذر من انهيار امني في كركوك
الحاج ابو الاء: مشاركتنا في قائمة الفتح ضمن كتلة منتصرون جاء وفق مطلب جماهيري للدفاع عن الحقوق المسلوبة
السيد احمد الموسوي: مثلما قضينا على خرافة داعش في العراق سنقضي على خرافة اردوغان وقواته
كلمة الامين العام لكتائب سيد الشهداء مباركا لتحالف الفتح الفوز بالانتخابات ٢٠١٨
الموسوي للحكومة: هل جزاء من أفنا عمره ودمه بعدم مساواته بالحقوق مع الاجهزة الامنية
السيد احمد الموسوي ردا على زيارة الوفد السعودي: ليس من حق الدولة ان تدوس على كرامة الشعب العراقي
الموسوي يهنئ ترشح الشيخ احمد صلال بالتسلسل 2 في قائمة الفتح 109
السيد احمد الموسوي: علينا ان نجمع كل الأدلة التي تدين آل سعود بالارهاب
بالصور: الحاج الولائي يستقبل تهاني وجهاء الموصل بعد تحريرهم من داعش الارهابي
النائب الخزعلي: قرار العبادي بمساواة رواتب الحشد مع القوات الأمنية انصاف رمزي لتضحياتهم الجسيمة

الخزعلي يحمل العبادي مسؤولية ما يحصل في البصرة

بواسطة | عدد القراءات : 1
الخزعلي يحمل العبادي مسؤولية ما يحصل في البصرة

حمل المعاون الجهادي لكتائب سيد الشهداء النائب فالح حسن الخزعلي، اليوم الجمعة، مسؤولية ما حصل في محافظة البصرة رئيس الوزراء حيدر العبادي لفشله في ادارة الأزمة في المحافظة، مؤكدا ان من قام بحرق مكتبي هو مسير بعقل غيره سياسيا.

وقال الخزعلي في بيان صحفي حصل عليه الموقع الرسمي لـ/كتائب سيد الشهداء/ إن: " ما يحصل في محافظة البصرة يتحمل مسؤوليته رئيس الوزراء حيدر العبادي لفشله في ادارة ازمة البصرة وكذلك القنصلية الامريكية والتي يجب ان تطرد فورا من البصرة بسبب دعمها لبعض مؤسسات المجتمع المدني في البصرة والتي وجهتهم بتخريب البصرة ومؤسساتها".

واضاف: " كل الذين شاركوا في الحكومات السابقة وخصوصا من كانت حصتهم الوزارات الخدمية هم من يجب ان يحاسبوا لانهم سلطوا بعض الوزراء الفاشلين واصحاب الهيئات الاقتصادية سيئة الصيت وان يكفوا عن تباكيهم على البصرة".

وأكد المعاون الجهادي لكتائب سيد الشهداء: "من قام بحرق مكتبي هم مجموعة من الشباب الغاضب على الخدمات وهناك من هو مسير بعقل غيره سياسيا ومكتبي فداء للبصرة واهلها الكرام" .

مبينا: " اني لم اكن طرفا حكوميا وكنت ولا زلت صوت مطالب بحقوق مدينتي البصرة ومدافعا عن بلدي وجراحاتي شاخصة في مواجهة داعش لاكثر من ثلاثة اعوام ملبيا لفتوى المرجعية ومواسيا لأبناء شعبي حتى تحقق النصر ببركة دماء الشهداء والمضحين

وأكد النائب عن تحالف الفتح في البصرة: "مكتبي هو مكتب لأبناء البصرة استقبل فيه في يوميا من 150_ 250 مواطن وهو ليس بدائرة حكومية ولم أخذ ايجاره من الدولة وكل ماعندي للبصرة ---! ولم أخذ اي امتيازات برلمانية وما زلت ساكنا بالايجار".

واضاف: " لم ابخل بكل شيء لاجل البصرة واهلها جريمتي اني بصري ولم اتلوث بأي فساد وحاربت الفاسدين وهيئة النزاهة والقضاء خير شاهد على ذلك".

واستعرض الخزعلي نشاطاته: " في البصرة تواصلت مع اكثر من 1800 عائلة شهيد اما انا او مكتبي وزرت اكثر من 90 % من دوائر الدولة وعندي اكثر من 50 الف ملف ووثيقة تابعت فيها شؤون البصرة وأهلها ولكن مع بالغ الأسف قد حرقت لخلط الاوراق وبامتياز سياسي".