آخر الأخبار
الأكثر شعبية
بالصور: زيارة الأمين العام ونائبه لمعسكر الامام الحسين ع في جولة تفقدية عن احوال المجاهدين
بالصور: زيارة السيد احمد الموسوي لتفقد الدورات التدريبية للواء 14 بمعسكر الامام الحسين ع
الحاج الولائي: الحكومة مترددة بدفع مستحقات الحشد
الحشد الشعبي: امريكا تتغاضى عن استهداف تجمعات لداعش على الحدود السورية
بيان: كتائب سيد الشهداء تدين اعدام ثلة من اتباع اهل البيت ع من قبل النظام السعودي
الحاج الولائي: التوافقات السياسية تتحكم بتشكيل الحقيبة الوزارية وهذا يتنافى مع المصلحة العامة التي تتطلب الكفاءات لادارة الدولة
كتائب سيد الشهداء تصدر بيانا بشأن قرار عبد المهدي حول الحشد الشعبي
بيان: كتائب سيد الشهداء تستهجن القرار الامريكي بتصنيف الحرس الثوري على لائحة "الارهاب"
الولائي: الاصطفاف مع الحياد في ظل وجود قوات امريكية هو لمكاسب رخيصة
مكتب المثنى التنفيذي ومكتب منظمة بدر يبحثان دور مكاتب المقاومة الاسلامية في تقديم الخدمات
بالصور: استعراض كتائب سيد الشهداء في يوم القدس العالمي وسط بغداد
حركة سيد الشهداء في النجف الاشرف تشارك في احياء ذكرى رحيل الامام الخميني ( قده)
بالصور: زيارة الحاج ابو الاء الولائي الى مكتب بغداد التنفيذي لحركة سيد الشهداء واللقاء بكادره
يوم القدس وشعارات كوقع الصواريخ!
الحاج الولائي: رواتب الحشد ليس تفضلا ولا منة بل هي حق مشروع واستحقاق لابد منه
أبو الغيط يدعو الحكيم الى حضور الاجتماع الطارئ للجامعة العربية
العراق يترأس الجلسة الطارئة لمجلس وزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية بالقاهرة
ضبط أجهزة تراسل تخرق النداءات العسكرية في كربلاء المقدس
مرور النجف تعلن البدء بتنفيذ خطة الزيارة الأربعينية
خاتمي: مسيرة الاربعين أحد مصاديق الشعائر الالهية ولامثيل لها في العالم
الحوثي لامیرکا :تعلموا من حرب العراق
الحرس الثوري يعلن انه سيوسع من الرقعة الجغرافية لمحور المقاومة
الى الأكراد في سوريا
مجلة اميركية: الولايات المتحدة أعطت المقاتلين الأكراد أملا كاذبا
العثور على 43 عبوة ناسفة وأعتدة مختلفة في كركوك
وزراء الخارجية العرب يقررون النظر باجراءات عاجلة لمواجهة العدوان التركي
ماذا يفعل قاسم سليماني في بغداد؟!
الإمام الخامنئي : انهاء حرب اليمن بشكل صائب سيترك اثارا ايجابية على المنطقة
اليمن: إسقاط طائرة تجسس للعدوان السعودي في الحديدة ومصرع مرتزقة بكمين في الجوف
سانا: وحدات من الجيش السوري تتحرك لمواجهة العدوان التركي باتجاه الشمال
إرادة النصر الخامسة تنطلق بيومها الثاني وهذه مهامها
الأمام الخامنئي يحسم الأمر: لا تفاوض مع أمريكا على أي مستوى
تدمير 5 مضافات لـداعش شرق ديالى
وفد حركة سيد الشهداء ع في صلاح الدين يزور مكتب مكافحة اجرام الطوز
المكصوصي : لو طلب الحوثيون ارواحنا لقدمناها لهم
اعتقال مطلوبين بالإرهاب وغسيل الأموال بمناطق متفرقة من بغداد
ممثل السيد الخامنئي: 3 ملايين ايراني سيشاركون في زيارة الاربعين بالعراق
الحشد الشعبي تدمر مضافة لداعش جنوب القائم
الحشد الشعبي يعلن انجاز الصفحة الثانية من المرحلة الخامسة لعمليات ارادة النصر
تسيير قطار سياحي ديني من البصرة الى كربلاء يوم غد
حزب الله: من حق شعوبنا أن تقاوم بكل الأساليب للدفاع عن أنفسهم
بيع مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول
ورقة انتخاب السيد حسن نصر الله في صناديق الاقتراع الإسرائيلية
النائب الخزعلي: استحصلنا الموافقات السابقة بإزالة المخلفات الحربية الا انها لم تفعل
السيد نصرالله: المجلس الأسبوعي المركزي سيكون عن حركة الإمام الحسين "ع"

السيد الحوثي: اليمن يريد الحرية والاستقلال والغرب يتعامل مع حروب المنطقة وفقا لمصالحه

بواسطة | عدد القراءات : 1616
السيد الحوثي: اليمن يريد الحرية والاستقلال والغرب يتعامل مع حروب المنطقة وفقا لمصالحه

أكد السيد عبد الملك بن بدرالدين الحوثي أن من يحترم حق شعبنا اليمن في الحرية والاستقلال يمكنه أن يحظى بعلاقات إيجابية مع الشعب اليمني سياسية واقتصادية، مشيرا إلى أن الدول الغربية تتعامل مع حروب المنطقة من منطلق المصالح الاقتصادية.

وقال السيد عبدالملك في مقابلة مع صحيفة "لوفيغارو" الفرنسية نشرت، الثلاثاء، إن الذي يريده الشعب اليمني هو حقه في الحرية والاستقلال ولا يمانع بأن يكون له مع احترام هذا الحق علاقة إيجابية مع الدول الأخرى ما عدا "إسرائيل" التي هي كيان غاصب، وموقفه الواضح من السلوك الأمريكي العدواني والتخريبي".

وأكد على أن من يحترم حق شعبنا في الحرية والاستقلال يمكنه أن يحظى بعلاقة إيجابية مع الشعب اليمني سياسية واقتصادية.

ورأى قائد الثورة "أن كثيراً من الدول الغربية تتعامل مع مشاكل وحروب المنطقة من زاوية المصالح الاقتصادية والمكاسب المادية حتى ولو كان على حساب حقوق الإنسان وانتهاك القانون الدولي وهذا ما يحدث تجاه الحرب الذي يقوده تحالف العدوان على بلدنا".

وأشار إلى أن "تركيز بعض الدول الأوروبية على المسميات الإنسانية هو استغلال الحرب من أجل بيع صفقات سلاح وكذلك لعقد صفقات لتنفيذ أنشطة وأعمال عسكرية مقابل مبالغ ماليّة وحتى بيع مواقف سياسية وتبني مواقف خاطئة تجاه الشعب اليمني لصالح النظامين السعودي والإماراتي".

كما أكد السيد عبد الملك أن النظام السعودي يستخدم الأسلحة المحرمة دولياً لقتل المدنيين وتدمير المنشآت بتأكيد منظمات دولية.

وأوضح قائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي أن تقييمنا للموقف الرسمي الفرنسي يأتي بعد البريطاني في سلبيته تجاه الشعب اليمني وإسهامه في العدوان، مشيرا إلى أن هناك دول أوروبية موقفها أكثر اعتدالاً.

واستهجن قائد الثورة وقوف فرنسا إلى جانب النظامين السعودي والإماراتي الذين يدعمان القاعدة وداعش في اليمن كفصائل تخوض المعركة جنباً إلى جنب مع المرتزقة.

وقال إن "فرنسا التي لها تجربة مريرة مع أحداث استهدفت أمنها من قبل القاعدة وداعش ترتكب خطأً بوقوفها إلى جانب النظام السعودي والإماراتي الذي يدعمان داعش والقاعدة في اليمن كفصائل تخوض المعركة جنباً إلى جنب المرتزقة".

واعتبر أن الموقف الفرنسي الخاطئ تجاه شعبنا يجعلها تتنكر للمبادئ والقيم الإنسانيّة ولمواثيق الأمم المتحدة وتسيء إلى علاقتها بالشعب اليمني وتؤثر سلباً على مصالحها في المستقبل مع الشعب اليمني".

وأشار أن لفرنسا مصالح اقتصادية كبيرة من الأفضل أن تلحظ الحفاظ عليها في المستقبل مع شعبنا وأن تراجع سياستها السلبيّة وتكف عن خطواتها المنحازة ومن ذلك المؤتمر المسمى بالإنساني وهو بطلب من النظام السعودي بهدف التغطية على جرائمه والإساءة إلى الشعب اليمني المظلوم".

ولفت إلى أنه لم يتم رفض مقابلة السفير الفرنسي وإنما تمت المطالبة بتقديم إيضاحاً مقدماً عن دور فرنسا في العدوان على اليمن بعد أن تم الإعلان في الإعلام عن مشاركة عسكرية فرنسية، وقد بلغنا أن تحالف العدوان هو الذي اعترض على مجيئه.

وشدد على أنه "من يرغب أن يلعب دور الوسيط في وقف العدوان على بلدنا من المهم أوّلاً أن يكون متوازنا وحيادياً وحريصاً على تحقيق السلام".

واستغرب قائد الثورة من مطالبة الشعب اليمني بتسليم الحديدة لدول العدوان قائلا: "من المضحك أن يطلب أحد من اليمنيين أن ينسحبوا من الحديدة لتسليمها للإمارات".

 وأضاف "أن طلب ذلك مخالف للمواثيق والأعراف الدولية فماذا لو طلبت بريطانيا من الفرنسيين الانسحاب من باريس أو مدينة فرنسية أخرى وتسليمها للبريطانيين هل هذا طلب منطقي". 

وأشار السيد عبد الملك إلى أنه منذ أيام ولد الشيخ كمبعوث أممي آنذاك لم نمانع من دور رقابي ولوجستي للأمم المتحدة في الميناء بشرط وقف العدوان على الحديدة.

ولفت إلى أنه لم يتم ممانعة جمع إيرادات الموانئ بما فيها ميناء الحديدة وإيرادات النفط والغاز في مأرب وشبوة وحضرموت وتخصيصها للمرتبات بإشراف أممي، على أن تصرف من صنعاء مرتبات المناطق الحرة التي لم يتمكن السعودي والإماراتي من احتلالها.

وأشار إلى أن "المبعوث الأممي نقل مطالب الإمارات - التي يتفاعل معها نائبه كما يبدو - وذكرنا له أن الذي يعنينا معه مبادرته وليس مطالب الإمارات وأطماعها"، مشيرا إلى أن قبولنا بمبادرة المبعوث الأممي فضح قوى العدوان وكشف زيف ادعاءات دول العدوان.

وجدد قائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي التأكيد الاستعداد لوقف القصف الصاروخي على السعودية والإمارات إذا أوقفتا القصف على بلدنا، مشددا إلى أن موقفنا من الأساس هو الدفاع عن النفس.

وفيما يخص مسألة السلاح، أشار السيد عبدالملك إلى أن السلاح المتواجد مع كافة الأطراف والموجود منه مع مرتزقة العدوان أكثر وأحدث من الموجود مع قوتنا فإذا توقف العدوان وتحقق حل سياسي وتشكلت حكومة شراكة فالمسئولية عليها في معالجة الموضوع من جانب كل الأطراف وفي ظل وضع يتأكد فيه وقف الاستهداف والعدوان على شعبنا اليمني.

ونوه إلى أن مسألة تشكيل حكومة يمنية ضمن حلّ سياسي على قاعدة الشراكة كان ممكناً من البداية بشهادة المبعوث الأممي السابق جمال بن عمر.

 وأكد السيد عبدالملك الحوثي أن الحرب على اليمن ليست من أجل ذلك (تشكيل الحكومة) بل هدفها الحقيقي السيطرة على اليمن أرضاً وإنساناً.

من جهة اخرى أعلن سلاح الجو اليمني أن قواته استهدفت، اليوم الأربعاء، بطائرة مسيرة، مصفاة "أرامكو" السعودية في الرياض، فيما أعلنت الشركة السيطرة على "حريق محدود" في الموقع.

وقالت القوات اليمنية في بيان: "استهدف سلاح الجو المسير اليوم مصفاة شركة أرامكو في الرياض".

وفي الوقت ذاته اعلنت هذه القوات بأن سلاح الجو التابع التابع لها "كشف عن طائرة مسيرة بعيدة المدى من طراز صماد 2"، في خبر ورد بالتزامن مع إعلان استهداف المصفاة.

من جانبها، أصدرت شركة "أرامكو" عبر صفحتها في موقع "تويتر" بيانا مقتضبا جاء فيه: "تمكنت فرق الإطفاء في أرامكو السعودية والدفاع المدني من السيطرة على حريق محدود وقع مساء اليوم في أحد الخزانات في مصفاة الرياض".

وأضافت الشركة: "لم تقع أية إصابات، كما لم تتأثر أعمال المصفاة بهذا الحريق،  والتحقيق جار لمعرفة مسببات الحادث". .