آخر الأخبار
الأكثر شعبية
كتائب سيد الشهداء تصدر بيانا بشأن قرار عبد المهدي حول الحشد الشعبي
بالصور: زيارة الحاج ابو الاء الولائي الى مكتب بغداد التنفيذي لحركة سيد الشهداء واللقاء بكادره
النائب الخزعلي يطالب بمنح طلبة الثالث المتوسط 10 درجات
الحاج ابو الاء الولائي يغرد بشأن منع رئيس الوزراء الطيران المسير الامريكي في الاجواء العراقية
بيان: بشأن اعدام المجاهدين الأخوينِ عليّ العرب واحمدَ الملالي من قبل سلطات البحرين
هذا ما قاله الحاج ابو الاء الولائي بحق النائب فالح الخزعلي؟
النائب الخزعلي يدعوا محافظ البصرة لسحب العمل من شركتين بسبب التلكؤ في انجاز المشاريع
النائب الخزعلي: خطوات وزير التعليم الإصلاحية تدل على شعور بالمسؤولية وأنه رجل دولة
بيان: بمناسبة الذكرى الخامسة لتأسيس الحشد الشعبي المقدس
بالوثائق: النائب الخزعلي يستحصل موافقة النفط لإنشاء مستشفى للمتعاطين المخدرات في البصرة
النائب الخزعلي: توقيع اتفاقية بين العراق وسيمنز الألمانية في البصرة هي البداية الحقيقية لتطوير الكهرباء
بالصور: احتفالية كتلة السند الوطني بقدوم الرحال السوري عدنان عزام الى بغداد
النائب الخزعلي يوجه رسالة الى ابناء محافظة البصرة العزيزة
ضبط وكر لـ"داعش" في قرية الزكارطة بكركوك
النائب الخزعلي يستحصل موافقة عبد المهدي بدعم محافظة البصرة وعلى كل المستويات
خبير أمني: خلية الصقور الاستخبارية أحبطت "غزوات لداعش"
ذي قار تسجل حالة إصابة جديدة بفايروس كورونا
الصحة تعلن تسجيل 6 وفيات و٢٨٧ إصابة جديدة بكورونا
السليمانية تسجل 16 إصابة جديدة بكورونا
وزارة الصحة تصدر توضيحا بشأن زيادة عدد الإصابات بكورونا
القوات الامنية تقتحم وكرا لإرهابي داعش غربي الانبار
مصدر: اميركا امتنعت عن استهداف قيادات ارهابية بداعش جنوبي الفلوجة
المالية النيابية تحذر من كوارث اقتصادية في حال استقطاع رواتب الموظفين
بعد تسجيل 322 اصابة.. الأزمة النيابية تتوقع فرض الحظر الشامل
نائب: التجارة حرمت المواطنين من مفردات التموينية وتحولت الى باب لتمويل الأحزاب
بمساندة طيران الجيش.. الحشد يعثر على مضافة لداعش في صحراء الانبار
الحشد يعلن تفكيك عبوة محلية الصنع في ادغال سامراء
خبير اقتصادي: نواجه أزمة فتاكة ويكشف عن 54 تريليون دينار لدى مصارف وأفراد
شرطة الديوانية تتخذ قرارات صارمة وتهدد بفرض غرامات مالية وحجز مركبات لمواجهة كورونا
الولائي يؤكد على ضرورة طرد جميع الجنود الاميركيين من العراق
السيد نصر الله: المانيا لم تقدم أي دليل على أنشطة لحزب الله ما يؤكد أنه قرار سياسي لإرضاء "اسرائيل"
الدفاع النيابية تشدد على إعادة تقييم قادة الأمن ومحاسبة المقصرين منهم
صحة ذي قار تسجل ٣ إصابات جديدة بفايروس كورونا
جهاز الأمن الوطني يشرع بمحاسبة اصحاب المولدات المخالفين للتسعيرة
الاستخبارات العسكرية تقبض على "ابو هاجر" في مخيم للنازحين بالموصل
عمليات بغداد تعلن القبض على 37374 مخالفاً للحظر منذ 17 آذار في العاصمة
روحاني يتهم نظيره الامريكي ترامب بعرقلة خطط ايران لمكافحة كورونا
البرلمان يؤكد استثناء ثلاث فئات من قرار الفردي والزوجي لسير المركبات ببغداد
الاعلام الامني : مقتل خمسة دواعش في انفجار مبنى مفخخ غربي حديثة
الحشد يعلن مقتل داعشي وإصابة اخر جنوبي كركوك
النائب الخزعلي: يجب تدقيق كل الاسماء المرشحة في كابينة الكاظمي والابتعاد عن المحاصصة
الحشد الشعبي يعلن انتهاء عملية اسود الصحراء
اعلام الحشد :عصابات داعش تقوم بحملات إعلامية هدفها التأثير النفسي والمعنوي على قواتنا
تدمير وكرين لداعش والعثور على مستودع للعتاد في صلاح الدين
عمليات بغداد : العثور على 8 عبوات ناسفة مسلكة بالكامل في ابي غريب

القدس محور وحدة الشعوب الحرة والشريفة

بواسطة | عدد القراءات : 1
القدس محور وحدة الشعوب الحرة والشريفة

من على منبر موحد للقدس، اطلق قادة محور المقاومة ورجالاته رسالة إلى العدو والصديق أكدوا فيها على المستقبل المشرق بتحرير فلسطين وعاصمتها القدس وبالانتصار الحتمي على الكيان الصهيوني.

الرسائل التي اطلقها قادة محور المقاومة وحدت الرؤية المستقبلية للمحور ككل في حربه المقبلة مع الكيان الاسرائيلي، ووضعت استراتيجيات المواجهة مع هذا العدو الصهيوني، وبلورت جوهر جبهة المقاومة، وبعثت الامل في نفوس الاحرار وشرفاء الامة بقرب موعد النصر الكبير، الذي سينهي بلا أدنى شك، كل أشكال الاستكبار والهيمنة الغربية الاستعمارية في منطقتنا.

رسائل مع أهميتها وضرورتها في المرحلةة الحالية لكل الامة ومصير قضاياها لا سيما الفلسطينية، إلا أن أهم رسالة تمكن التقاء القادة من ايصالها للعالم، هي فشل كل محاولات ومخططات التقسيم وفتن التفرقة التي يحيكها محور الاستكبار العالمي ضد دول وشعوب المنطقة.

مخططات تقسيمية عوّل عليها الغرب كثيرا في تفتيت العالمين العربي والاسلامي من خلال برامج واجندات عمل عليها الاستكبار ربما لعقود من الزمن، حاول من خلالها بث الفتن المذهبية والدينية والعرقية والقومية بين شعوب المنطقة، من خلال ادواته من أنظمة تابعة وجماعات ارهابية متطرفة.

فما لم ينجح منها على ايدي الانظمة الفاسدة ومنتهية الصلاحية الرجعية المتخلفة، التي حاولت جاهدة لتشويه صورة الاسلام؛ حاولت تنفيذه عبر جماعات عنصرية متطرفة وارهابية، لابعاد الاجيال عن الدين واظهاره بمظهر المسبب لهذه التفرقة وهذا التخلف والاسلام من ذلك براء.

فتنة التفرقة الدينية التي فُقأت عينها بمشاركة رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوزكس المطران عطا الله حنا، الذي اكد في كلمته على أن قضية فلسطين هي قضية المسيحيين والمسلمين معا في هذا العالم، فقدسية فلسطين والقدس ليست حكرا على الاسلام او المسيحية، فهي مهد السيد المسيح عليه الصلاة والسلام كما هي معراج النبي الاكرم صلى الله عليه وآله وسلم.

مخططات التفرقة المذهبية التي عمل عليها الاحتلال والاستعمار والان نظام الهيمنة والاستكبار، انهته كلمات قادة فصائل وحركات المقاومة من لبنان مرورا بفلسطين والعراق إلى البحرين واليمن، فلا فرق بين عربي او اعجمي او ابيض او اسود الا بحب فلسطين والجهاد في سبيل قضيتها وتحريرها.

اما الاشد وطئة على دول ومحور الاستكبار وزعمائه كانت ارسال رسائل الشكر والامتنان من جميع قادة المقاومة للجمهورية الاسلامية في ايران على تمسكها بنهجها في الدفاع عن الحق والمستضعفين والمظلومين في جميع انحاء العالم، بعيدا عن اي من عوامل الاختلاف الدينية او المذهبية او القومية.

القدس في يومها استطاعت أن تذهب عن شعوب الامة كل سوادات الفتن ورماد المؤامرات، وغسلت عن وجه الأمة تعب السنين، بتوحيدها لقادة الانتصارات على المشاريع الصهيو-أميركية في المنطقة. كما تمكنت من جمع قلوب الاحرار حول محور قضيتها واحقيتها، فكانت كلمة السر في اتحاد الاهداف والرؤى، وكانت المقصد لقلوب المقاومة.

مسيرة نصرة فلسطين مسيرة عزة الاسلام التي اعلتها المقاومة بجناحيه السني والشيعي، ولا يمكن انكار الدور المسيحي ايضا في المقاومة منذ بداية عصر الاستعمار في المنطقة، خلاصة الرسائل التي اوصلها قادة المقاومة.

 

ابراهيم شربو