آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الدفاع: عناصر خلايا داعش النائمة لا يتجاوزوا العشرات
الحشد الشعبي يشكل غرفة عمليات مع الموارد لدرء خطر الفيضانات عن المحافظات الجنوبية
مكافحة متفجرات الحشد تصدر إحصائية بإنجازاتها من 2014 الى 2017
المياحي يوجه كوادر حركة سيد الشهداء بالاستنفار لدرئ المخاطر في حال ارتفاع منسوب المياه قرب ديالى
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على مسؤول سيطرات داعش في بيجي
ماذا قال الأمام الخميني في يوم المبعث النبوي
ضبط وتدمير مضافتين لـ"داعش" شمالي ديالى
جنايات الكرخ: المؤبد لإرهابي فجّر برجاً للطاقة الكهربائية في منطقة اللطيفية
الإعدام لثلاثة مدانين بتفجير عجلة مفخخة في شارع الأطباء بتكريت
الحشد الشعبي: العثور على عبوات ناسفة ومنصة لإطلاق الصواريخ شمال تلعفر
الإعلام الأمني: العثور على 15 عبوة ناسفة في الانبار
العثور على مواد متفجرة في مناطق مختلفة بكركوك
جنايات نينوى: الإعدام للـ"المهاجر" الذي نحر عددا من المدنيين في سنجار
الحشد الشعبي يعلن عن تأمين طريق الحج البري الممتد من قضاء النخيب إلى منفذ عرعر
القوات الأمنية تعتقل داعشي بارز أثناء محاولته الهرب من أيمن الموصل
مكتب كربلاء التنفيذي يشارك بالاجتماع الدوري لتحالف الفتح
النائب فالح الخزعلي: الكل يموت الا الشهداء واليوم محل اعتزاز وافتخار ان نحضر بين ذوي الشهداء
اعتقال 6 دواعش كانوا مقاتلين فيما يسمى "ديوان الجند" بأيسر الموصل
العمليات المشتركة تعلن انتهاء المرحلة الأولى من عملية إرادة النصر وتكشف الأهداف المتحققة
القبض على 4 ارهابيين بينهم مسؤول الاغتيالات في داعش في الموصل
مجلس النواب يصوت على قانون حقوق شهداء مجزرة سبايكر
رئيس الجمهورية: إقرار قانون حقوق ذوي شهداء سبايكر خطوة على طريق الانتصار
النائب الخزعلي يجتمع مع اعضاء تحالف الفتح في واسط
النائب الخزعلي يجري زيارة لمضيف السادة المكاصيص في ناحية شيخ سعد بمحافظة وسط
الإعلام الأمني تعلن اعتقال "ام المجاهدين لدى داعش" في الموصل
النائب الخزعلي يجري زيارة لمضيف السادة النعيم في محافظة وسط
النائب الخزعلي يجري زيارة لشيخ عام قبائل قريش في محافظة وسط
النائب الخزعلي يزور عائلة الشهيد القائد ابو حيدر الشمري
المالكي: الحشد الشعبي لم ينته دوره.. انه الضمانة وصمام الامان
عمليات ديالى تعلن نتائج عملية حمرين العسكرية
الاعلام الأمني: تدمير وكر للارهابيين في كركوك
وفد مكتب المثنى يجري زيارة لمدير مرور المحافظة
القسم التعبوي لمكتب ذي قار التنفيذي يلتقي بعدد من شيوخ ووجهاء المحافظة
عبد المهدي: كتل كبيرة خولت رئاسة الوزراء بحسم ملف المناصب بالوكالة
عمليات نينوى تصدر توضيحا بشأن الصاروخ الذي سقط في ايسر الموصل
بالصور: شوارع الديوانية تشهد احتفالات بذكرى فتوى الجهاد الكفائي
بالوثيقة.. توجيه النائب الخزعلي سؤالا برلمانيا لوزير النفط عن المنافع الاجتماعية
بالوثيقة… النائب فالح الخزعلي يوجه سؤالا برلمانيا الى وزير الزراعة
القبض على مسؤول "ديوان الغنائم" في داعش بايمن الموصل
قوة أمنية تلقي القبض على اكبر تاجر مخدرات في البصرة
ترامب: أشعر أن إيران أسقطت الـ"درون" الأمريكية بـ"الخطأ"
بالصور: وفد مكتب المثنى التنفيذي يجري زيارة لعائلة الشهيد قاسم هاشم محمد الذبحاوي
عبدالمهدي يوجه بالكشف عن الجهات التي تقف وراء اطلاق القذائف في محافظتي نينوى والبصرة
بالصور: زيارة وفد مكتب الصويرة التنفيذي لعائلة الشهيد ضياء رعد قاسم العبيدي في قضاء العزيزية
حركة سيد الشهداء تفرض سلطة القانون على تعرض في احدى المراكز الصحية في الصويرة

الحشد الشعبي قصة وطن

بواسطة | عدد القراءات : 1
الحشد الشعبي قصة وطن

 

بقلم المقاتل فالح الخزعلي

 

٩/٦/٢٠١٤بتأريخ

سقطت محافظات وكاد أن يسقط وطن

بلغت القلوب الحناجر وهرب البعض والبعض يفكر بالتامر والاخرين المتفرجين على مستوى النخب

ولاح الشبح للتقسيم ان يدخل بغداد براياته السود المشوبة بالظلام الفكري والوحشي

فصدرت فتوى المرجعية من السيد السيستاني دام ظله بالجهاد الكفائي للدفاع عن العراق ومقدساته واستطاعة هذه الفتوى المقدسة ان تحقق من النصر ان تحول الهزيمه إلى ثبات وهجوم وانتصارات وتلاحم بين مكونات الشعب العراقي بكل مكوناته

وبعد أن عجز السياسيون من توحيد الشعب العراقي تحقق ذالك بفتوى المرجعية لتحول وجع الوطن إلى صحوت ضمير عند البعض والبعض سود الله وجوههم بالتآمر على الحشد الذي هو مخرجات الفتوى ونصرها الموعود

القتال على أسوار بغداد والمقدسات

كان القتال ٢٣ كم عن الكاظمين عليهم السلام و٤٠ كم عن كربلاء و٢ كم عن العسكريين والنداء الا من ناصر ينصرنا يقابله صوت خجول مرتجف خانع مالنا والدخول بين السلاطين

فهبت الانفاس العلوية الكربلائية من السيد علي السيستاني من ذرية علي على نهج علي بن أبي طالب عليه السلام بالجهاد الذي كما وصفه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام ((ان الجهاد باب من ابواب الجنة فتحه الله لخاصة اولياءه وهو لباس التقوى وجنة الله الوثيقة ودرعه الحصين فمن تركه رغبة عنه البسه الله ثوب الذل )) وبفضل الفتوى لبس الاحرار من الشعب العراقي ثوب العزة والكرامة والصمود والافتخار

 شاهد على المواقف

 شاركت مقاتل وليس نائب في عمليات حزام بغداد وسامراء وامرلي وجرف النصر والبشير في كركوك ومكيشيفه وزلاية وتكريت وبيجي ومحيطها وجزيرة صلاح الدين والكرمة والفلوجه و الخالدية والثرثار والموصل وفي كل هذه العمليات قصة وموقف وأحداث ودماء وجراحات وشهداء وانتصارات

فلم ارى الا صمودا كربلائيا وثباتا حسينيا وأباءا علويا حيث كانت أنفاس كل الشهداء حاضرة في كل المعارك لتأزرنا في النصر وتشهد على من يريد أن يسرق هذا النصر بأسمه أو يرسمه لعنوانه

انا شاهد في كل معركة تقريبا من حضرها في كل محور ومن شارك على مستوى الحشد والشرطة الاتحادية والجيش العراقي وجهاز مكافحة الارهاب  وأبناء العشائر التأريخ يكتب والتوثيق يشهد بكل الأحداث مفصلا واسالوا الجرحى يحدثونكم عن المشاركين فعلا لا تصويرا حيث كنا بعد نهاية كل معركة والتي تستمر احيانا شهر تقريبا لا يتغير الوجه الا بعد اسبوع اما بسبب حرارة الشمس أو برودة الطقس وهذا ليس فضل أو منه بل هو واجب مقدس وشرف كبير للمشاركة

شكرا للمرجعية وعوائل الشهداء والجرحى وقوافل الدعم اللوجستي وللمؤسسة الدينية التي قدمت أكثر من ٢٠٠ شهيد من طلاب الحوزة العلمية وشكرا للاعلام الحر الذي أزرنا بالانتصارات

 

 

ويبقى الحشد قصة وطن ابطالها الشهداء والجرحى

 

اخوكم فالح الخزعلي

((١٣/٦/٢٠١٩))