آخر الأخبار
الأكثر شعبية
كلمة الامين العام لكتائب سيد الشهداء مباركا لتحالف الفتح الفوز بالانتخابات ٢٠١٨
كتائب سيد الشهداء تؤكد التزامها بفتوى المرجعية الدينية بشأن الإنتخابات
مكتب بابل يستقبل شهر رمضان المباركة بتوزيع امساكية مجانية على المواطنين
الولائي: كتلة منتصرون ستطالب بفتح تحقيق بصفقة الاجهزة الالكترونية للتصويت واسباب تأخير فرز الاصوات
النائب الخزعلي لأهالي البصرة: سأعمل كل ما بوسعي لخدمتكم
كتائب سيد الشهداء تهنئ السيد نصر الله بمناسبة الانتصار الذي حققه حزب الله في الانتخابات اللبنانية
النائب الخزعلي: العزوف الانتخابي حرم استحقاقات أجيال في التمثيل السياسي
الحشد الشعبي ينجح بنصب كمين لداعش في طوزخورماتو
وفد من مكتب واسط يزور عائلة الشهيد علي الدبي
النائب الخزعلي: لن نصوت على الحكومة الجديدة مالم تعطى تعهدات خطية تضمن حقوق الحشد الشعبي
الديوانية: شباب الشامية يجوبون الشوارع دعما لمرشح تحالف الفتح بالتسلسل 7
مرشح تحالف الفتح مهدي الموسوي
الحشد الشعبي يؤكد: تأمين مناطق كركوك لا يحتاج إلى خنادق
العثور على كدس للعتاد في ديالى
مدير مكتب الديوانية: الصوت الانتخابي هو دور كل منا ببناء الحكومة الجديدة او هدمها
شاحنة موبايل تكشف جريمة سرقة وتطيح بالمتهمين في ذي قار
قيادة شرطة البصرة تتوعد الضباط المخالفين في الدكة العشائرية
القبض على منتحل صفة جهاز استخباري لإبتزاز المواطنين في نينوى
إستنفار أمني في كربلاء مع دخول الزيارة الشعبانية في ذروتها
النائب الخزعلي يتفقد احد جرحى حزب الله في مدينة الغراف
وفد مكتب ذي قار التنفيذي يحضر المهرجان السنوي لذكرى استشهاد القائد ابو وهب الجابري
وفد مكتب ذي قار التنفيذي يثمن دور الشيخ السهلاني لمساهمته في بناء بيوت عوائل الشهداء
مكتب واسط التنفيذي يحضر احتفالات دار المسنين بمناسبة ولادة الاقمار المحمدية
مكتب نينوى التنفيذي يوزع الكسوة الربيعية على ايتام بعض مدارس الموصل
النائب الخزعلي يهنئ بتزامن ليلة النصف من شعبان مع ذكرى فتوى الجهاد الكفائي
مكتب واسط التنفيذي يحتضن اجتماعا لكتلة الفتح
المياحي يستقبل وفدا من اهالي منطقة الدسيم شمالي مدينة الصدر
مكتب بابل التنفيذي يستقبل نائب رئيس فرع نقابة الكيميائيين العراقيين
بالصور: مشاركة وفد مكتب بابل في منتدى الحديقة المعرفي الثقافي وجرى خلاله تكريم الموهوبين
ذكرى فتوى الجهاد الكفائي المباركة
الدفاع: عناصر خلايا داعش النائمة لا يتجاوزوا العشرات
الحشد الشعبي يشكل غرفة عمليات مع الموارد لدرء خطر الفيضانات عن المحافظات الجنوبية
مكافحة متفجرات الحشد تصدر إحصائية بإنجازاتها من 2014 الى 2017
المياحي يوجه كوادر حركة سيد الشهداء بالاستنفار لدرئ المخاطر في حال ارتفاع منسوب المياه قرب ديالى
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على مسؤول سيطرات داعش في بيجي
ماذا قال الأمام الخميني في يوم المبعث النبوي
الخزعلي للسفير الاسترالي: لا نعارض وجود مستشاريين ومدربين عسكريين بطلب حكومي
بيان: بخصوص قرار ترامب ضم الجولان لإسرائيل
بيان: بشأن الاعتداء الآثم على الحشد الشعبي في كركوك
بيان: بشأن غرق العبارة السياحية في الموصل
رئيس المجلس التنفيذي: قرار ترامب بشأن الجولان لا قيمة له والمراد منه تحقيق نصرا اعلاميا
مدير مكتب بغداد التنفيذي يبحث مع مسؤولة القسم النسوي آلية تطوير العمل التعبوي
وفد المجلس التنفيذي يتابع مطالب اهالي منطقة الصابيات لايجاد انجع الحلول في ملف الخدمات
مدير مكتب بغداد التنفيذي يشدد على ضرورة استنفار كافة الكوادر لتقديم الخدمات في جانب الرصافة
الإمام الخامنئي: الشهداء أهمّ عامل لهزيمة أمريكا في المنطقة

السيد نصر الله: لموقف جريء بوقف الحرب على اليمن ولا خيار أمام الفلسطينيين الا الصمود

بواسطة | عدد القراءات : 1
السيد نصر الله: لموقف جريء بوقف الحرب على اليمن ولا خيار أمام الفلسطينيين الا الصمود

 أكد الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله على أننا مسيرة في كل مؤسساتها وبرامجها وتشكيلاتها تسير الى الأمام رغم رهانات الأعداء ورغم العقوبات، مشيراً إلى أن أميركا و"اسرائيل" يستخدمون العلم والتكنولوجيا للهيمنة والنهب واذلال الشعوب والحكومات.

وفي كلمة له خلال الإحتفال باليوبيل الفضي للمؤسسة الإسلامية للتربية والتعليم - مدارس المهدي (عج) الذي أقيم في مجمع سيد الشهداء (ع) بالضاحية الجنوبية لبيروت، شدّد سماحته على أن وضعنا على كل المستويات السياسية والامنية والمعنوية والمالية والشعبية والاجتماعية والمالية والمحلية والاقليمية بألف خير وسيبقى ان شاء الله بألف خير، ونحن افضل من اي زمن مضى.

ورأى السيد نصر الله أن المنطقة تترقب أحداث قطاع غزة في ظل الاستنفار المتبادل والتصعيد الصهيوني والتهديدات، وأن لا خيار أمام الفلسطينيين في غزة الا الصمود والمواجهة والمقاومة، لافتاً إلى أن ما يجري خلال الساعات أو الايام القليلة المقبلة مهم جداً لقطاع غزة وللمنطقة.

وفيما خصّ قضية اختفاء الصحافي السعودي المعارض جمال خاشقجي، بيّن السيد نصر الله أن حزب الله حرص على البقاء كمراقب في هذه القضية رغم ألمنا الكبير جداً من النظام السعودي خصوصاً فيما يتعلق بحرب اليمن وكان يمكننا استغلالها، مشيراً إلى أن حكام السعودية وأميركا في وضع صعب بسبب هذه القضية.

وتوجه السيد نصر الله إلى الحكام في السعودية قائلاً: "اليوم هو الوقت المناسب لتتخذوا موقفاً جريئاً بوقف الحرب على اليمن فالاستمرار بهذا العناد سيؤدي الى الهلاك ويجب أن تعرفوا أن الغطاء الدولي والعالمي لهذه الحرب بدأ ينهار".

وحول ما ما يتردد عن شكل الحكومة اللبنانية، أكد السيد نصر الله على أن هناك مغالطات فيه ولا سيما بما يتعلق منها بربط لبنان بالعراق، معتبراً أن ما حصل في العراق هو هزيمة سياسية للاميركيين، حيث أن إرادة العراقيين هي التي ساهمت في تشكيل حكومتهم وليس بناء على تفاهم أميركي إيراني، ومن يتحدث عن تفاهم ايراني اميركي هم أغبياء ويجهلون واقع الامور".

وأعلن سماحته أن هناك تقدماً مهماً حصل على مستوى عملية التشكيل ولا ننصح أحداً أن يضع مهلاً زمنية إذ ما تزال هناك مسائل عالقة تتعلق بالحقائب الوزارية.

وشدد سماحته على أن إيران لا تتدخل في الشأن الحكومي لا من قريب ولا من بعيد ونحن لا نتدخل بالتشكيل وتوزيع الحقائب والحصص ولا نملي على أي من القوى السياسية في لبنان ارادتنا بشأن الحكومة.

وقال السيد نصر الله إن الحكومة يجب أن تتشكل لأن البلد بحاجة الى حكومة، ومن الواضح أن هناك تفاؤلاً كبيراً، لافتاً إلى أنه لا يستطيع ان يجزم للبنانيين ما إذا كان المانع في تشكيل الحكومة هو خارجي أو ليس خارجياً.

ورأى أن هناك عقدة اساسية حصلت لأنه منذ البداية لم يكن هناك اتفاق على معايير واحدة لعملية التشكيل، والمطلوب من الكل التعاون والتواضع فالثنائي الشيعي منذ اليوم الاول تواضعا.

واعتبر الأمين العام لحزب الله أننا "أمام تطوّر نوعي وكمي كبير على صعيد المؤسسة الإسلامية للتربية والتعليم - مدارس المهدي (عج) سواء على صعيد الرؤية ووضوح الأهداف والطريق التي ستسلكها والكادر التعليمي وكفاءاته والمناهج والمنشآت، لافتاً إلى أننا أمام جهود وتضحيات كبيرة حصلت منذ انطلاقة هذه المؤسسة قبل 25 عاماً.

ودعا السيد نصر الله المؤسسات الى التنافس ليس فقط في الحاصل العلمي والشهادات بل التنافس في صناعة الانسان على مستوى الاخلاق، مبيّناً أن ما نطمح إليه هو أن تعمل المدارس على التربية قبل التعليم.

كما دعا سماحته للانفتاح والتواصل مع جميع المؤسسات التربوية الاسلامية والمسيحية في لبنان بمعزل عن الحدود المذهبية والسياسية.

ونبّه السيد نصر الله إلى أننا نواجه اليوم تحدياً عبارة عن الدفع نحو الالحاد، ولا اعتقد أن هناك ديناً أو رسالة أو حضارة أكدت على موضوع العلم والمعرفة مثل الاسلام، مشدداً على عدم جواز أن يأتي أحد ليحمل الاسلام مسؤولية الأمّية والتخلّف في العالم الاسلامي فكلنا يعرف من يتحمل المسؤولية.

وأوضح سماحته أن مئات الميارات تنفق لاسترضاء “السيد الاميركي” من أجل وصول فلان الى العرش أو بقاء فلان في العرش، قائلاً إنه "اليوم بدل ان تُدفع الاموال على التعليم والمستشفيات وفرص العمل تنفق مئات المليارات على الحروب بلا طائل وتدمير المجتمعات خدمة لاسرائيل".   ..ع.ص