آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الدفاع: عناصر خلايا داعش النائمة لا يتجاوزوا العشرات
الحشد الشعبي يشكل غرفة عمليات مع الموارد لدرء خطر الفيضانات عن المحافظات الجنوبية
مكافحة متفجرات الحشد تصدر إحصائية بإنجازاتها من 2014 الى 2017
المياحي يوجه كوادر حركة سيد الشهداء بالاستنفار لدرئ المخاطر في حال ارتفاع منسوب المياه قرب ديالى
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على مسؤول سيطرات داعش في بيجي
ماذا قال الأمام الخميني في يوم المبعث النبوي
وحدات حماية سنجار تعلن إنضمام 3000 مقاتل من عناصرها الى هيئة الحشد الشعبي
إنتشار قطعات الرد السريع على الطريق الرابط بين بغداد وسليمان بيك
كتائب سيد الشهداء تقيم مهرجانا تضامنيا مع الشعب اليمني الثلاثاء المقبل
مدير مكتب الديوانية يستنكر الاعتداء الأمريكي الاسرائيلي الذي استهدف المقاومة قرب الحدود مع سوريا
اعتقال امر مفرزة داعشي في كركوك
داعش يستهدف برجين أمنيين لقوات سوات شمال شرقي ديالى
الإعلام الأمني : العثور على 129 قنبرة هاون و11 صاروخا في نينوى
هلاك والي الجزيرة بضربة جوية شرق عكاشات
الحشد الشعبي: الطيران الامريكي ينقل الدواعش ويسهل حركتهم
الاعلام الرقمي: الواتساب يُقاضي المستخدم المخالف لمعاييره في المحاكم
الولائي في ذكرى نكبة الموصل يجدد العهد بالذود عن حياض الوطن
بالوثائق : النائب الخزعلي يطالب بعرض موضوع مفردات البطاقة التموينية على جدول أعمال مجلس الوزراء دعما للمواطن العراقي
الحلبوسي والسفير الامريكي الجديد يبحثان تطوير علاقات البلدين وأوضاع المنطقة
مكتب ذي قار التنفيذي يجري زيارة ميدانية لعوائل شهداء قضاء الشطرة
بالصور: زيارة وفد مكتب الصويرة التنفيذي لعائلة الشهيد خالد رداد محمود في ناحية الدبوني
الجيش اليمني يعلن إطلاق 3 صواريخ "زلزال-1" وعمليات قنص في عسير
اندلاع حريق في محاصيل زراعية في القيروان غربي الموصل
المياحي يعقد اجتماعا مع كادر القسم النسوي في مكتب بغداد ويؤكد على ضرورة مواصلة العمل
دعوة عامة
الموسوي يعزي بذكرى فاجعة هدم قبور أئمة الهدى في البقيع
بالصور: زيارة وفد حركة سيد الشهداء الى عمادة المعهد التقني في المثنى
الإعلام الأمني يعلن عن قتل إرهابيين خطرين في الشرقاط
اعتقال "ارهابي" كان يعمل بـ"أمنية داعش" في منطقة الشرقاط بنينوى
الحشد الشعبي يدعو الى ان يكون يوم تأسيسه العيد الوطني للعراق
مدير مكتب بابل التنفذي: احتضان الطاقات الشبابية من اولويات عملنا
القبض على ارهابي يقود مجموعة خططت لتهديد أمن تكريت
الإعلام الامني: سقوط صاروخ كاتيوشا في المنطقة الخضراء وسط بغداد
مدير مكتب البصرة يبحث مع مسؤولة القسم النسوي آلية استقطاب الكفاءات في المحافظة
بالصور: زيارة معاون هيئة قمر العشيرة للدعم اللوجستي الى أحدى الروابط في البصرة
قسم التعبئة يلتقي باحدى روابط ناحية كرمة علي بالبصرة
مسؤول قسم التعبئة يلتقي باحدى روابط ناحية سفان والبرجسية لمناقشة عدة مواضيع
بالصور: اجتماع اللجنة التحضيرية ليوم القدس العالمي في مكتب واسط
رئيس الوقف السني للسفير الايراني: العراقيون يقفون الى جانبكم وسنواجه المخاطر سوية
العنزي يناقش اهم القضايا الخدمية مع مجلس ناحية الحمزة الغربي جنوبي بابل
الداوودي يزور عشيرة البو خنيفس الاكرع في ناحية السنية بالديوانية
وفد مكتب البصرة التنفيذي يلبي دعوة القنصلية الايرانية على مأدبة إفطار رمضانية
بالصور: وفد مكتب البصرة يناقش الاستعدادات التحضيرية ليوم القدس العالمي مع فصائل المقاومة الاسلامية
مسؤول قسم الجرحى في مكتب البصرة يتابع حالة الجريح المجاهد مهدي عباس لعيبي
مكتب البصرة التنفيذي يواصل توزيع السلة الغذائية في شهر رمضان المبارك

السيد نصر الله للصهاينة: إنتهى الأمر وستواجهون مصيرا لم تتوقّعوه إذا ما فُرضت حرب على لبنان

بواسطة | عدد القراءات : 1
السيد نصر الله للصهاينة: إنتهى الأمر وستواجهون مصيرا لم تتوقّعوه إذا ما فُرضت حرب على لبنان

أكد سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله على إلتزام حزب الله العقائدي بقضية القدس ووقوفه إلى جانب الشعب الفلسطيني المحاصر وإلتزام الحزب بدعم هذا الشعب للحصول على حقوقه المشروع لاسيما في مواجهة "صفقة القرن" الظالمة، موجهاً التحية إلى مسيرات العودة.

وفي كلمة له في ختام المسيرة المركزية التي أقامها حزب الله في ذكرى العاشر من المحرم (1440 هـ) في الكفاءات، جدد سماحته الوقوف إلى جانب الشعب اليمني المظلوم والمعذب الذي يعيش في كل يوم كربلاء متواصلة ففي معركة اليمن ستجد مظلومية وغربة وعطش كربلاء وتخلّي الأمة عن كربلاء، كما تجد مشهد الصلابة والبطولة والثبات في هذه المعركة".

ورأى سماحته أن "على كل شريف في العالم أن يخرج عن صمته عن هذه الجريمة البشعة التي تنفذها قوات العدوان على اليمن، لأن هذا الصمت يشجع هؤلاء المجرمين القتلة على مواصلة جرائمهم بحق هذا الشعب اليمني".

كما جدّد السيد نصر الله تأكيد وقوف الحزب إلى جانب الشعب البحريني المسالم الذي تحمل بمسيرته كل الخناجر والذي يواجه مظلومية كبيرة وعظيمة، قائلاً: "كنا وسنبقى إلى جانبه في سعيه إلى الحرية والكرامة".

وشدد سماحته على أن "من واجبنا أن نقف إلى جانب الجمهورية الإسلامية في إيران التي ستدخل إلى استحقاق كبير وخطير هو بدء تنفيذ العقوبات عليها، فأميركا تسعى لحصار إيران بسبب تمسكها بإسلامها وإستقلالها وسيادتها ولأن الجمهورية الإسلامية ترفض أن تصبح عبدا عند السيد الأميركي وترفض أن ينهب أحد أموالها كما يحصل مع دول أخرى في المنطقة. ولأن الجمهورية الإسلامية تساهم في إسقاط مشاريع التسلط على شعوب المنطقة بوقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني والشعب اللبناني والشعب العراق وإلى جانب سوريا حين شنت الحرب الكونية عليها".

وبشأن الأوضاع في لبنان، دعا سماحته لمواصلة التهدئة السياسية، مطالباً بتفعيل المجلس النيابي وتحمل الجميع المسؤولية لتسيير كل الملفات.

وفي ما خصّ التهديدات الصهيونية المتواصلة للبنان، اعتبر السيد نصر الله أن "الاسرائيليين" غاضبين لأن مشروعهم في المنطقة سقط بعد أن علقوا امال كبيرة على ما يجري في سوريا والعراق لكن امالهم ذهبت ادراج الرياح، فهم يعرفون أن محور المقاومة اصبح اقوى وأن دولاً وشعوب جديدة اصبحت في دائرة المواجهة مع العدو الصهيوني، لافتاً في الوقت نفسه إلى أنه علينا أن نكون دائماً على حذر لأن العدو الصهيوني لا أمان له مع أنه يتهيب الدخول في اي معركة في المنطقة.

وأشار السيد نصر الله إلى أن نقاط ضعف العدو الصهيوني أصبحت كثيرة وهو يعلم أن لدينا نقاط قوة كثيرة نمتلكها، متوجهاً للكيان الصهيوني بالقول: "مهما فعلت لقطع الطريق فقد انتهى الامر وباتت المقاومة تملك من الصواريخ الدقيقة وغير الدقيقة والامكانات التسلحية ما ان فرضت "اسرائيل" حرباً على لبنان ستواجه ما لم تتوقعه إذا ما فرضت حرباً على لبنان".

وأضاف: "أنتم تعرفون أن حزب الله أصبح أقوى، فالصهيوني كان يهدد باجتياح بيروت في السابق ولكن هذا الجيش الذي كان يهدد لم يعد موجوداً وفي لبنان اختلفت المعادلة، وإن الله مد في عمري وأنتم تسعون في الليل والنهار لقتلي ولكنكم فشلتم ووجودي هو دليل على فشلكم".

وأكد السيد نصر الله الإلتزام بالنهج الحسيني، مضيفاً: "لم نرى من هذا النهج إلا النصر والتحرير والعزة والسيادة وهذا الحضور في لبنان والمنطقة والتقدّم على كل صعيد، لافتاً إلى أن مسيرتنا تكبر وإيماننا يترسخ وقوتنا تشتد يوماً بعد يوم في هذا الطريق الحسيني".

وشدّد السيد نصر الله على أنه مهما كانت المخاطر الآتية سنواجهها بالعزم نفسه، لافتاً إلى أننا في السنوات السابقة دخلنا في التزام مع السيدة زينب "ع" ومنذ البداية قلنا كلنا عباسك يا زينب واثبتنا ذلك بالتضحيات وبدماء الشهداء والجرحى.