آخر الأخبار
الأكثر شعبية
بيان: كتائب سيد الشهداء تدين اعدام ثلة من اتباع اهل البيت ع من قبل النظام السعودي
كتائب سيد الشهداء تصدر بيانا بشأن قرار عبد المهدي حول الحشد الشعبي
بيان: كتائب سيد الشهداء تستهجن القرار الامريكي بتصنيف الحرس الثوري على لائحة "الارهاب"
الولائي: الاصطفاف مع الحياد في ظل وجود قوات امريكية هو لمكاسب رخيصة
بالصور: استعراض كتائب سيد الشهداء في يوم القدس العالمي وسط بغداد
حركة سيد الشهداء في النجف الاشرف تشارك في احياء ذكرى رحيل الامام الخميني ( قده)
بالصور: زيارة الحاج ابو الاء الولائي الى مكتب بغداد التنفيذي لحركة سيد الشهداء واللقاء بكادره
يوم القدس وشعارات كوقع الصواريخ!
السيد احمد الموسوي يعزي باستشهاد ثلة من اتباع اهل البيت على يد النظام السعودي
النائب الخزعلي: طالبنا بتعويض أهالي قضاء الفاو في البصرة الذين تم مصادرة بساتينهم واراضيهم
شاهد الحقيقة .. هذا ما قاله الاعلامي الدكتور عبد الامير العبودي عن ملوية سامراء
النائب الخزعلي يطالب بمنح طلبة الثالث المتوسط 10 درجات
النائب الخزعلي يدعو كل المقاومين والاحرار للمشاركة الواسعة والفاعله في يوم القدس العالمي
الولائي: يوم القدس العالمي بوصلة عقائدية تذكر من غفل منهم بهدفنا الأسمى وقضيتنا الأكبر
بالوثائق: النائب الخزعلي يحيل ملف الشركة العامة للنقل البري في البصرة الى النزاهة
النائب الخزعلي يعزي الأمة الاسلامية بذكرى استشهاد الإمام الكاظم (عليه السلام)
النائب الخزعلي يشدد على ضرورة اخراج القوات الامريكية من العراق
النائب الخزعلي يطالب بإنصاف حشد الدفاع وشمولهم بالاستحقاقات المالية اسوة باقرانهم
بالوثائق: النائب الخزعلي يستحصل موافقة الصحة بتخفيص اجور عمليات عوائل الشهداء
السيد الحوثي: نواصل التصدي للعدوان ونحن اليوم في موقع متقدم
بالوثيقة: السيد السيستاني يدعو الى دعم وإسناد العوائل المتضررة ويحث التجار الى عدم رفع اسعار السلع الغذائية
عمليات بغداد: القبض على 306 مخالفاً لحظر التجوال وحجز أكثر من مائة عجلة ودراجة
الفتح : بعد تعمده خرق الدستور سنقيل صالح من رئاسة الجمهورية
نائب عن صادقون يؤكد تقديم شكوى للمحكمة الاتحادية ازاء الخرق الدستوري من قبل برهم صالح
وزير الصحة: الصين أرسلت أجهزة طبية وأفضل الخبراء لديهم للعراق بينما اميركا لم تقدم لنا امبولا واحدا"
الاعلام الأمني: العثور على وكر لداعش في ديالى
الخزعلي على رئاسة مجلس الوزراء عقد جلسة خاصة لتدارك الوضع الصحي والانساني في العراق ومساعدة الاسر الفقيرة في ظل الازمة الراهنة
الحشد الشعبي ينفذ حملة تعفير وتطهير للشوارع في مختلف المحافظات
اللواء 14 بالحشد ينظم حملة توعية لتجنب وباء كورونا في الموصل
التجارة تباشر بتوصيل مفردات البطاقة التموينية الى منازل المواطنين
المالكي يدعو الى إعادة بناء النفوس بناءً قوياً لمواجهة اعداء الشعب العراقي
العراق يرفض دراسة خليجية لوضع فصائل المقاومة التي قاتلت داعش على قائمة الارهاب
ميركل متورطة في مقتل سليماني والمهندس
الإمام الخامنئي يثمّن جهود الأطباء والممرّضين الايرانيين في مكافحة فيروس "كورونا"
الصحة العالمية: كورونا ليس إنفلونزا واحتواء الوضع ممكن ببعض التدابير
الداخلية تعلن القبض على الداعشي (ابو انس) في نينوى
مجلس القضاء الاعلى يصادق اعترافات استاذ جامعي صنع غازات سامة لداعش
بالارقام.. كشف القائمة الأولى لضحايا المقابر الجماعية الايزيدية
الصحة: تسجيل إصابة جديدة بكورونا في كركوك
الحشد الشعبي يطلق عملية "قادة النصر" غرب الانبار
قائممقام سنجار يكشف عن مخطط لتكرار سيناريو سيطرة داعش على نينوى عام 2014
السجن لأحد أكبر تجار المخدرات في ديالى
عشرات آلالاف يؤدون صلاة الفجر في معظم مساجد فلسطين المحتلة
الصحة العالمية: فيروس كورونا وصل لمرحلة خطيرة وقد يتحول إلى وباء
حشد الانبار: المجموعات الارهابية تحاول إعادة نشاطاتها في المحافظة

آية الله خامنئي :العدو لن يحقق هدفه بالتاثير على الانتخابات البرلمانية

بواسطة | عدد القراءات : 1
آية الله خامنئي :العدو لن يحقق هدفه بالتاثير على الانتخابات البرلمانية

 

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي بان العدو سوف لن يحقق هدفه الرامي للتاثير على الانتخابات البرلمانية القادمة، معتبرا انه كلما كانت المشاركة في الانتخابات اوسع فمن شان ذلك ان يؤدي الى بلورة برلمان اقوى.

وخلال استقباله اليوم الثلاثاء حشدا من اهالي محافظة اذربيجان الشرقية اعتبر سماحته المشاركة في الانتخابات مسؤولية شرعية ووطنية وثورية وحقا مدنيا لكل ابناء الشعب واشار الى الركنين المهمين "المشاركة الحماسية" و"الانتخاب الجيد" وقال، ان الانتخابات جهاد عام ونعمة واختبار الهي، إن جرت بمشاركة قصوى فستكون باعثا على الحفاظ على سمعة الجمهورية الاسلامية وتقوية اركانها وحصانتها امام المؤامرات وتوفير الارضية لبناء ايران القوية.

واضاف، ان المشاركة الواسعة والحماسية في الانتخابات ستكون بتوفيق الباري تعالى مبعثا على البركة وتاثيرات مؤدية الى التطور في البلاد.

واشار الى الدعايات السلبية المحمومة التي يقوم بها الاميركيون للتاثير على الراي العام وفصل الشعب والشباب عن الدولة واضاف، رغم كل هذه المحاولات التي بذلوها الا انهم لم يحققوا النتيجة التي يتوخونها والمثال البارز لهذا الامر هو مراسم تشييع الشهيد سليماني ومسيرات احياء ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في 22 بهمن (11 شباط/فبراير) وان انتخابات مجلس الشورى الاسلامي ستثبت مرة اخرى بان الشعب يقف الى جانب الدولة ويدعمها.

ونوه القائد الى المشاركة الجماهيرية المهيبة في مراسم تشييع جثمان الشهيد سليماني واحياء الذكرى الـ 41 لانتصار الثورة الاسلامية، مؤكدا بان هذا الامر يجب ان يحدث في الانتخابات ايضا اي ان يرى الاعداء، رغم اصرارهم على ايجاد شرخ بين الشعب والدولة، إقبال الشعب على الانتخابات وهو إقبال يمثل سمعة الجمهورية الاسلامية.

واضاف، ان عيون الاصدقاء والاعداء ناظرة الى ما سيحدث هنا؛ فالاعداء يريدون ان يروا نتيجة كل هذه المحاولات والدعاية الاعلامية التي مارسوها والمشاكل الاقتصادية الموجودة في البلاد ونكث العهود من جانب الغربيين والاوروبيين والضغوط التي يفرضها الاميركيون ومدى تاثيرها على الشعب الايراني، كما ان اصدقاءنا في انحاء العالم ينظرون بقلق ليروا ما سيحدث من حيث نسبة مشاركة الشعب.

وقال سماحته، انه كلما اوجه رسالة الى مجموعة من اصدقائنا اقول لهم دوما لا تلقلوا ابدا، لا تقلقوا من ناحية الشعب الايراني، فالشعب الايراني يعرف ماذا يفعل ويدرك ماذا يفعل.

واكد بان الانتخابات تحبط الكثير من النوايا المقيتة التي يحملها الاميركيون والصهاينة واضاف، ان هذه الانتخابات تحبط مكر وكيد اعداء ايران وتعد مثالا لذلك الحضور في الوقت المناسب الذي يبارك فيه الباري تعالى.

واكد سماحته بان ايران يجب ان تكون قوية لانه في هذه الحالة سيشعر الاعداء بالياس ويتم احباط مخططاتهم في المهد ولن يحققوا النتيجة من ورائها واضاف، ان احد امثلة امتلاك القوة هو ان نمتلك برلمانا قويا، برلمانا يقف امام مؤامرات الاعداء ويحصن البلاد من خلال سن القوانين اللازمة وتوجيه الحكومات نحو الجهة المطلوبة.

واعتبر ان احد اركان قوة المجلس هو الحضور الاقصى عند صناديق الاقتراع واضاف، ان تاثير المجلس ليس محصورا باربعة اعوام بل ان المجلس القوي او المجلس الضعيف والانهزامي يمكنه ان يترك تاثيرات طويلة الامد على البلاد.

واعتبر الركن الثاني للمجلس القوي هو طبيعة الانتخاب وقال بشان ميزات النواب الذين يليقون بتمثيل الشعب الايراني العظيم وقال، انه ينبغي انتخاب افراد ذوي ايمان وشجاعة وفاعلية وشعور بالمسؤولية وزاخرين بالحوافز واوفياء للاسلام والشعب والثورة والبلاد ويتمتعون بالصلابة امام الاعداء وغير متعلقين بالدنيا والاطماع المالية

وقال سماحته، انه على الشعب توخي الكثير من الدقة في انتخاب النواب لانه كان هنالك نواب في المجلس هم الان عملاء وخدام لاميركا واعداء ايران.

واكد سماحته ان يكون المجلس تركيبا متناسبا من النواب الشباب وذوي الخبرة وقال، ان الاعتماد على الشباب ضرورة حتمية لان الشباب هم المحرك لحركة البلاد الى الامام الا ان الاعتماد على الشباب لا يعني التغاضي عن ذوي الخبرة.

كما اكد قائد الثورة الاهمية البالغة للانتخابات النصفية لمجلس خبراء القيادة وقال، انه على جميع المحبين للاسلام والثورة والجمهورية الاسلامية والبلاد المشاركة في الانتخابات وان يكون انتخابهم بصوابية.

ولفت سماحته الى تقرير يشير الى دفع مبالغ مالية كبيرة الدولارات النفطية من احدى الدول المناهضة للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة لاحدى وسائل الاعلام البريطانية الناطقة بالفارسية لثني الشعب الايراني عن انتخاب افراد ثوريين في الانتخابات واضاف، ان هذا التقرير يبين مدى اهمية طبيعة الانتخاب.

ووصف الانتخابات بانها ساحة اختبار الهي، آملا بان يخرج الشعب الايراني مرفوع الراس من هذا الاختبار.