آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الدفاع: عناصر خلايا داعش النائمة لا يتجاوزوا العشرات
الحشد الشعبي يشكل غرفة عمليات مع الموارد لدرء خطر الفيضانات عن المحافظات الجنوبية
مكافحة متفجرات الحشد تصدر إحصائية بإنجازاتها من 2014 الى 2017
المياحي يوجه كوادر حركة سيد الشهداء بالاستنفار لدرئ المخاطر في حال ارتفاع منسوب المياه قرب ديالى
الاستخبارات العسكرية تلقي القبض على مسؤول سيطرات داعش في بيجي
ماذا قال الأمام الخميني في يوم المبعث النبوي
اعتقال 25 متهماً خلال 48 ساعة بمناطق متفرقة من بغداد
قائد عمليات نينوى يعلن نجاح خطة عيد الاضحى في المحافظة
لا وجود لقواعد أمريكية في العراق
الشرطة والحشد يسيران دوريات نهرية مشتركة في سامراء
الحشد يكشف موعد تفويج حجاج ذوي الشهداء من مطار جدة
النائب الخزعلي: اجتماع لنواب البصرة غدا للخروج بموقف تجاه أوضاع المحافظة
الحاج ابو الاء يوجه رسالة الى الشعب اليمني مستنكرا الاعتداءات الجبانة لآل سعود
مقتل 10 دواعش بعملية امنية مشتركة مع التحالف الدولي جنوب مدينة الموصل
القوات الأمنية تلقي القبض على خمسة دواعش عملوا بالحسبة والأمنية في أيسر الموصل
الحاج ابو الاء الولائي يغرد بشأن منع رئيس الوزراء الطيران المسير الامريكي في الاجواء العراقية
بالصور: خلال تفقد عبد المهدي لمقر الحادث برفقة الحاج ابو الاء الولائي
النائب الخزعلي يسعى لتسليح القوات الامنية بالدفاعات الجوية منعا للإعتداءات الخارجية في موازنة 2020
كتلة السند الوطني تتقدم بالتهاني والتبريكات للشعب العراقي بمناسبة عيد الاضحى المبارك
النائب الخزعلي يهنئ الشعب العراقي بمناسبة عيد الاضحى المبارك
بالوثائق: النائب الخزعلي يستحصل موافقة النفط لإنشاء مستشفى للمتعاطين المخدرات في البصرة
العراق يؤكد رفضه لأي قرار يبتز الأراضي الفلسطينية لحساب الكيان الاسرائيلي
في برقية وجهها لظريف.. الامين العام لحزب الله يدين الحظر الاميركي على وزير الخارجية الايراني
الجيش اليمني للسعودية: يكفيكم 5 سنوات من الفشل والخيبة والهزيمة
الشيخ زكزاكي: نيجيريا ضللت الهند بشأن وضعي الصحي
الجيش اليمني يشن هجوما واسعا على مواقع لمرتزقة العدوان السعودي في الجوف
بالصور: شاهد ما خلفته الطائرات المسيرة الامريكية بعد اعتدائها على معسكر صقر
قائد عمليات بغداد يعلن نجاح خطة العيد في العاصمة
الحاج الولائي يقدم شكره وتقديره لرئيس الوزراء باعادة الاستقلال للاجواء العراقية
علاوي يدعو لحماية المؤسسة العسكرية واتخاذ اجراءات مشددة بحق المتطاولين عليها
هلاك ثلاثة ارهابيين داخل وكر لهم في كركوك
العراق وكندا يدرسان فتح خط طيران بين بغداد وأوتاوا
الحرس الثوري: نعمل بحزم في تطبيق القانون تجاه ناقلة النفط البريطانية
الحشد الشعبي يطهر مزارع وبساتين شمال بغداد
المتحدث الرسمي باسم خلية الاعلام الأمني يكشف عن رسالة مهمة في عملية إرادة النصر
سلاح الجو العراقي يدمر مركز طبابة داعش جنوب غرب الموصل
هلاك 3 ارهابيين غرب بحيرة سنيسلة
الأسايش تعلن القبض على المجموعة المتورطة بقتل نائب القنصل التركي
طائرة "اسرائيلية" قصفت مواقع الحشد الشعبي في أمرلي
النائب الخزعلي يجمع تواقيع لاستضافة وزير التربية وكالة
النائب الخزعلي يشارك في المؤتمر السادس لقبيلة الحريشيين
وفد حركة سيد الشهداء واعضاء من تحالف الفتح في واسط يزورون المجاهد الجريح محمد كريم هاشم
بيان بشأن إستهداف معسكر الشهداء في آمرلي من قبل طائرة مجهولة
إيران : لن نتردد في مواجهة عداء الكيان الصهيوني واميركي ازاء فلسطين
دولة القانون: استهداف مقرات الحشد الشعبي مخطط امريكي

القدس التي لم يتركها الإمام الإمام الخميني (رض) يوماً

بواسطة | عدد القراءات : 1
القدس التي لم يتركها الإمام الإمام الخميني (رض) يوماً

ثمّة شخصيات ترحل وتُنسى كأنها لم تكن. وشخصيات أخرى ترحل لكنّ ذكراها تبقى متوقّدة بشكل دائم. هكذا كان الإمام روح الله الموسوي الخميني "قده" الذي نعيش ذكرى رحيله الثلاثين في هذه الأيام. هذا الرجل الذي قيل فيه وروي عنه الكثير حتى أعطي لقب "أمة في رجل"، لم يغفل عن أدق التفاصيل التي تشغل بال الشعب، ومستقبله. ذهب بعيداً في حمل قضايا الأمة وهمومها.  هم تحرير فلسطين والقدس كان على رأس تلك القضايا. يكفي أن نسترجع بعضاً من أقوال الإمام وخطاباته ولقاءاته، حتى نعي الحيز الذي أخذته هذه القضية في وجدانه. إذ لم تأخذ قضيّة من وقت الإمام واهتماماته بالقدر الذي أخذته فلسطين. منذ فجر الثورة، نادى الإمام بتحريرها، وأطلق لأجل قدسها يوماً سنوياً عالمياً تُجدّد فيه الوعود بتحرير هذه البقعة المباركة من رجس الاحتلال.

المتتبّع لفكر الإمام الخميني "قده" وعلاقته الوثيقة بالقدس، يكتشف المستوى المتقدّم الذي قارب فيه قضية فلسطين، والتي جعل لها أبعاداً هامة باعتبارها تمثل ساحة الصراع بين الحق والباطل، المستضعفين والمستكبرين، الاسلام والكفر، والالتزام والنفاق.أعطى  الإمام القدس بعداً عاماً إذ لم تكن بالنسبة اليه مسألة شخصية أو خاصة ببلد ما. كما لم يعتبرها مسألة يعود تحريرها حكراً على المسلمين في العصر الحاضر، بل صنّفها بأنها قضية كل الموحدين والمؤمنين في العالم السالفين منهم والمعاصرين واللاحقين. وبناء عليه، حرص الإمام على جعل قضية تحرير القدس حيّة في نفوس كل أحرار العالم، ولأجل ذلك عمد الى حشد الطاقات وشحن النفوس، وأصدر التوصيات بجعل يوم القدس يوماً لكل المسلمين في العالم بل لكل المستضعفين، داعياً الى أن يكون منطلقاً  لمقارعة المستكبرين والظالمين.

كتاب "القدس في فكر الإمام الخميني" شاهدٌ على المكانة التي احتلتها أولى القبلتين في عقل ووجدان مفجّر الثورة. هذا الكتاب يوثّق بما لا يقبل الشك تصدر أولوية تحرير القدس وفلسطين، أجندة الإمام بعد سقوط الشاه، حيث توجّه الراحل شطر المسجد الأقصى ورماه بوعده الجبار مؤكداً له أنّه سيتحرر ولو بعد حين. تحرير فلسطين بكامل ترابها أعطاها الإمام كل الأبعاد التي ترمز اليها كإسلامية وقومية ووطنية، فضلاً عن كونها رمزاً لإرهاب الصهاينة من جهة ولمظلومية الشعب الفلسطيني من جهة ثانية.

الإمام لم يدعو الى تحرير فلسطين فحسب بل حدّد الأسباب الكبرى والرئيسية التي أدّت الى ضياعها. أشار الى مكامن الداء الحقيقية دون مواربة أو مهابة أحد. لفت بصراحة الى الحكام والملوك والرؤساء والزعماء على اعتبار أنّهم الأصل في ضياع فلسطين وتسليمها للعدو. وفي هذا الصدد، يقول الإمام "إن اختلاف وعمالة بعض رؤساء البلدان الاسلامية لا يعطيان الفرصة والإمكانية لسبعماية مليون مسلم في أن يحلوا مشكلة القضية الفلسطينية التي تمثّل أشد مصائبنا". كما يقول "إنّ أكثر الحكومات مشغولة بالقيام والقعود والمفاوضات التي لا نتيجة منها تاركين المجاهدين الفلسطينيين الشجعان الذين يقاومون "إسرائيل" برجولة لوحدهم". 

وبعد أن شخّص سماحته أسباب ضياع فلسطين، رسم السبيل الى استعادتها عبر الجهاد ودعم الانتفاضة المستمرة، ورفض المخططات والمعاهدات واتفاقات الصلح مع الكيان الغاصب. بهذه الطريقة "نقتلع بذور الفساد من كل بلاد المسلمين ونجتث جذور "إسرائيل" الفاسدة من المسجد الأقصى ومن بلدنا الاسلامي لنذهب معاً ونقيم صلاة الوحدة في القدس إن شاء الله"، الكلام للإمام الذي لم يترك القدس يوماً.