آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الحاج ابو الاء: لقد تجاوزنا كل الطائفية ولكننا لن نتجاوز الارهاب وسنحاربه اينما حل وحيثما نكون
النائب الخزعلي: استحقاقات الحشد بذمة الحكومة
السيد نصر الله: المقاومة جاءت بعظيم التضحيات الجسام ولا يمكن ان نتخلى عنها وهي تعني كرامتنا وعزتنا
الحاج ابو الاء: من أولويات تحالف الفتح هو القضاء على مثلث الإرهاب
السيد احمد الموسوي: الحشد ليس يتيماً مُنكسر الظهر
الأمن والدفاع النيابية تحذر من انهيار امني في كركوك
الحاج ابو الاء: مشاركتنا في قائمة الفتح ضمن كتلة منتصرون جاء وفق مطلب جماهيري للدفاع عن الحقوق المسلوبة
السيد احمد الموسوي: مثلما قضينا على خرافة داعش في العراق سنقضي على خرافة اردوغان وقواته
كلمة الامين العام لكتائب سيد الشهداء مباركا لتحالف الفتح الفوز بالانتخابات ٢٠١٨
الموسوي للحكومة: هل جزاء من أفنا عمره ودمه بعدم مساواته بالحقوق مع الاجهزة الامنية
السيد احمد الموسوي ردا على زيارة الوفد السعودي: ليس من حق الدولة ان تدوس على كرامة الشعب العراقي
الموسوي يهنئ ترشح الشيخ احمد صلال بالتسلسل 2 في قائمة الفتح 109
السيد احمد الموسوي: علينا ان نجمع كل الأدلة التي تدين آل سعود بالارهاب
بالصور: الحاج الولائي يستقبل تهاني وجهاء الموصل بعد تحريرهم من داعش الارهابي
النائب الخزعلي: قرار العبادي بمساواة رواتب الحشد مع القوات الأمنية انصاف رمزي لتضحياتهم الجسيمة

النائب الخزعلي: نحن بحاجة إلى رئيس وزراء من الجنوب وشرب من الماء المالح

بواسطة | عدد القراءات : 1
النائب الخزعلي: نحن بحاجة إلى رئيس وزراء من الجنوب وشرب من الماء المالح

 أكد المعاون الجهادي لكتائب سيد الشهداء النائب عن تحالف الفتح في محافظة البصرة فالح الخزعلي اليوم الخميس، عدم وجود “شيء ملموس” بشأن الوعود الحكومية بخصوص المحافظة، فيما رأى أن هناك حاجة في المرحلة المقبلة إلى رئيس وزراء من الجنوب “وشرب من الماء المالح” كي يشعر بـ”معاناة” أهالي البصرة.

وقال الخزعلي في حديث صحفي تابعه الموقع الرسمي لـ/كتائب سيد الشهداء/  إن “مدينة البصرة القائمة على بحيرة من البترول ما زال أهلها يعيشون أقسى ظروف المعيشة وهناك أكثر من 3 مليون نسمة فيها لم يصل الماء الصالح للشرب إلى منازلهم”، معتبراً أن “الوعود الحكومية من اطلاق تخصيصات مالية بمبلغ 3 تريلون ونصف دينار وعشرة الاف درجة وظيفية والاطلاقات المائية ونصف واردات المنافذ الحدودية وغيرها من وعود جميعها لم تنفذ ولم نجد منها شيئاً ملموساً”.

وأضاف الخزعلي، أن “المواطن البصري فقد الثقة بالعملية السياسية والحكومة، وبالمرحلة المقبلة فنحن بحاجة إلى رئيس مجلس وزراء من الجنوب وولادته قريبة من الأهوار وشرب من الماء المالح كي يشعر بمعاناة أهلها ويتنفس من المخلفات النفطية ويشعر بآلام المواطن”، لافتا إلى أن “الحكومة الاتحادية متجاهلة بشكل كبير لمطالب أبناء البصرة واللجنة الحكومية التي حضرت إلى المحافظة وزيارة رئيس الوزراء حيدر العبادي لها كانت مجرد محاولة لامتصاص غضب الجماهير لا أكثر”.

وأشار الخزعلي، إلى أن “البصرة فيها أكثر من 250 ألف مواطن يعيشون دون مستوى خط الفقر، إضافة إلى الاف الخريجين الذين لم يجدوا فرصة عمل رغم وجود سبع شركات نفطية عالمية كبرى إضافة إلى 800 شركة ثانوية بمجال النفط بالمحافظة”، داعيا رئيس الحكومة إلى “عقد جلسة مجلس الوزراء المقبلة في البصرة وشرب مائها المالح والنظر لمعاناة أهلها بشكل مباشر”.