آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الحاج ابو الاء: لقد تجاوزنا كل الطائفية ولكننا لن نتجاوز الارهاب وسنحاربه اينما حل وحيثما نكون
النائب الخزعلي: استحقاقات الحشد بذمة الحكومة
السيد نصر الله: المقاومة جاءت بعظيم التضحيات الجسام ولا يمكن ان نتخلى عنها وهي تعني كرامتنا وعزتنا
الحاج ابو الاء: من أولويات تحالف الفتح هو القضاء على مثلث الإرهاب
السيد احمد الموسوي: الحشد ليس يتيماً مُنكسر الظهر
الأمن والدفاع النيابية تحذر من انهيار امني في كركوك
الحاج ابو الاء: مشاركتنا في قائمة الفتح ضمن كتلة منتصرون جاء وفق مطلب جماهيري للدفاع عن الحقوق المسلوبة
السيد احمد الموسوي: مثلما قضينا على خرافة داعش في العراق سنقضي على خرافة اردوغان وقواته
كلمة الامين العام لكتائب سيد الشهداء مباركا لتحالف الفتح الفوز بالانتخابات ٢٠١٨
الموسوي للحكومة: هل جزاء من أفنا عمره ودمه بعدم مساواته بالحقوق مع الاجهزة الامنية
السيد احمد الموسوي ردا على زيارة الوفد السعودي: ليس من حق الدولة ان تدوس على كرامة الشعب العراقي
الموسوي يهنئ ترشح الشيخ احمد صلال بالتسلسل 2 في قائمة الفتح 109
السيد احمد الموسوي: علينا ان نجمع كل الأدلة التي تدين آل سعود بالارهاب
بالصور: الحاج الولائي يستقبل تهاني وجهاء الموصل بعد تحريرهم من داعش الارهابي
النائب الخزعلي: قرار العبادي بمساواة رواتب الحشد مع القوات الأمنية انصاف رمزي لتضحياتهم الجسيمة

النائب الخزعلي: نستذكر فاجعة سبايكر ويجب ان تتجدد كل عام لتذكير العالم بهمجية داعش

بواسطة | عدد القراءات : 1
النائب الخزعلي: نستذكر فاجعة سبايكر ويجب ان تتجدد كل عام لتذكير العالم بهمجية داعش

بسم الله الرحمن الرحيم

في مثل هذا اليوم من عام 2014 ارتكبت بحق ابناء الشعب العراقي ابشع جريمة عرفها التاريخ الحديث حيث اقدمت عصابات داعش الاجرامية على قتل اكثر من 1700 طالب من طلبة القوة الجوية في مجمع القصور الرئاسية بمدينة تكريت ، ضاربة كل القيم والاخلاق والاديان السماوية عرض الحائط ، وان هذه الجريمة سيذكرها التأريخ على مر العصور لانها اوضحت للبشرية جمعاء ان المناطق التي نفذت فيها كانت تخلوا من الانسانية ، وهي امتداد لسياسة القتل والارهاب والتفجيرات التي استهدفت العراقيين منذ 2003

واننا اذ نستذكر تلك الفاجعة الاليمة التي بينت وحشية العصابات الارهابية وسط اجواء من الحسرة والالم على ما الم بأبناءنا المغدورين نفتخر بأننا كنا حاضرين في الميدان وواسينا ابناء شعبنا وعوائل الشهداء بأجسدانا التي اثخنتها الجراح في اكثر من مناسبة قربانا للوطن ووفاءا للدماء التي استبيحت على ارض تكريت .

وان احياء هذه الذكرى المؤلمة يجب ان يتجدد كل عام لتذكير العالم بألافعال الوحشية والهمجية التي ارتكبتها عصابات داعش الارهابية بحق العراقيين دون استثناء ، كما وان هذه الجريمة لايمكن نسيانها وارواح الشهداء ستبقى خالدة في قلوب العراقيين

الرحمة والخلود لشهداؤنا الابرار ، والصبر والسلوان لاهلهم وذويهم

 

اخوكم

فالح حسن الخزعلي

الذكرى السنوية الرابعة لمجزرة سبايكر

2018/6/12