آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الحاج ابو الاء: كل خدع داعش صارت مكشوفة لنا بحكم خبرتنا في قتالهم في المعارك السابقة
أخلاء 650 نازحا من قضاء الشرقاط
السيد احمد الموسوي يصدر بيان استنكار لإقرار مجلس النواب قانون العفو العام
الحاج ابو الاء: مشاركتنا في تحرير الموصل صفعة لكل من رفض الحشد الشعبي
الموسوي للعبادي: ما يقدم لابناء الحشد الشعبي لا يتناسب مع تضحياتهم الجسام
مكتب الديوانية يستقبل مدير هيئة الحشد الشعبي في المحافظة
الحاج ابو الاء: الحرب ضد داعش وحدت فصائل المقاومة بعيدا عن اي مآرب سياسية
تحرير قرى السادة وطويلة شمالي الموصل
النائب الخزعلي : على الحكومة تأمين الحدود العراقية وتأمينها لايقل اهمية عن قتال داعش وتحرير الارض
الغانمي يبحث من قاعدة القيارة عملية تحرير الموصل
النائب الخزعلي: على القوات الأمنية في المحافظات المجاورة لمركز العمليات أخذ الحيطة والحذر
مسؤول الملف السياسي يلتقي بمدير وكادر مكتب الرصافة
الشرطة الاتحادية: تحرير اكثر من 100 عائلة جنوبي الموصل
مكتب المثنى يشارك دائرة صحة المحافظة باطلاق برنامجاً صحياً في المناطق النائية
النائب الخزعلي: موازنة 2017 أمنت رواتب 122 ألف مقاتل بالحشد الشعبي
النائب الخزعلي: الاعتداء الامريكي على قطعات كتائب سيد الشهداء في سوريا هو اعتداء آثم وخرقا للقوانين الدولية
النائب الخزعلي: سندخل الحويجة دون الرضوخ للاملاءات الكردية
كتائب سيد الشهداء تطالب بردا موحدا رادعا من فصائل المقاومة على العدوان الأمريكي
كتائب سيد الشهداء تطالب العلماء في كافة البلدان العربية والاسلامية للتنديد بقمة ترامب وآل سعود
النائب الخزعلي يدين التفجيرات التي طالت الابرياء في مدينة البصرة
مسؤول الملف التنفيذي: مشروع المقاوم المدني يهدف الى ارجاع حقوق الشعب المنهوبة
النائب الخزعلي : لولا انتصارات الشعب العراقي لاصبح الخليج ولاية داعشية
مكتب المثنى ينطلق بتنفيذ استراتيجية المقاومة المدنية
العنزي : لولا تضحيات الابطال في القوات الامنية والحشد الشعبي لما كان هناك شئ اسمه حياة
بيان صادر عن كتائب سيد الشهداء ، حول اقتحام عصابة آل خليفة لمنزل اية الله الشيخ عيسى قاسم
النائب الخزعلي : يهنئ جمهورية ايران الاسلامية والرئيس حسن روحاني بنجاح الانتخابات الرئاسية
الأمين العام لكتائب سيد الشهداء: نحن رهن إشارة العلماء اينما حل التكليف للدفاع عن رموز الاسلام
تجمع الأقلام المنتصرة تقيم ورشة عمل في مدينة السماوة
حزب الله: الحكم الظالم بحق آية الله قاسم جريمة جديدة تُضاف إلى سلسلة الجرائم الإنسانية
مكافحة الارهاب والدفاع المدني ينقذان 50 مدنياً من تحت الانقاض في أيمن الموصل
الولائي لوكالة "تسنيم": فصائل المقاومة تتجه لشن معركة باتجاه الحدود السورية
الأمانة العامة لكتائب سيد الشهداء تصدر بيانا حول اعتداء الطيران الامريكي على قطعاتها
النائب الخزعلي: الاعتداء الامريكي على قطعات كتائب سيد الشهداء في سوريا هو اعتداء آثم وخرقا للقوانين الدولية
الحاج ابو الاء: لا يمكن ان نقف مكتوفي الأيدي جراء العدوان السعودي على الشيعة في العوامية
النائب الخزعلي: سندخل الحويجة دون الرضوخ للاملاءات الكردية
كتائب سيد الشهداء تطالب بردا موحدا رادعا من فصائل المقاومة على العدوان الأمريكي
كتائب سيد الشهداء تقيم مهرجان المقاوم المدني الثاني في محافظة كربلاء المقدسة
كتائب سيد الشهداء تدعو لتبنى مشروع المقاوم المدني وتؤكد: العملية السياسية تمر بظرف صعب
الحشد الشعبي يدعوكم لايقاد شمعة موعدنا يوم 15 شعبان
كتائب سيد الشهداء تطالب العلماء في كافة البلدان العربية والاسلامية للتنديد بقمة ترامب وآل سعود
الحاج ابو الاء يبارك مولد منقذ البشرية ونور الله الاعظم في الارض الامام المهدي (عج)
الموسوي: دخلنا ثريا الكراح وقتلنا ما موجود فيها من ارهابيين وتم تحريرها بالكامل
الموسوي: مرحلة ما بعد داعش هي اخطر من المرحلة الحالية مع دخول القوات الامريكية
النائب الخزعلي يدين التفجيرات التي طالت الابرياء في مدينة البصرة
النائب الخزعلي : يستحصل الموافقات الرسمية من هيئة الحشد لاستحداث مديرية لحقوق الانسان

كتائب سيد الشهداء تقيم مهرجان المقاوم المدني الثاني في محافظة كربلاء المقدسة

بواسطة | عدد القراءات : 1642
كتائب سيد الشهداء تقيم مهرجان المقاوم المدني الثاني في محافظة كربلاء المقدسة

أقيم وبرعاية المقاومة الاسلامية كتائب سيد الشهداء يوم الثلاثاء 16/5/2017 مهرجان المقاوم المدني الثاني على قاعة شهرزاد في محافظة كربلاء المقدسة.

وبأشراف مباشر من قبل مسؤول الملف التنفيذي لكتائب سيد الشهداء ع وحضور مسؤول قاطع الفرات الأوسط الحاج أبو باقر البديري ومدراء مكاتب المحافظات وعدد من ممثليات مكاتب الحشد الشعبي وفصائل المقاومة في المحافظة ورجال الدين ومجموعة من شيوخ العشائر ومثقفي وكوادر محافظة كربلاء المقدسة بالإضافة للكادر النسوي والذي كان حضوره مميزا في المهرجان، ابتدأت فعالياته بقراءة النشيد الوطني تلاها سورة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء ممن ضحوا بأرواحهم من اجل حماية الوطن والمقدسات .

السيد مهدي الموسوي مسؤول الملف التنفيذي ألقى كلمة على هامش المهرجان والتي افتتحها بالتهنئة والتبريكات بولادة الإمام الحجة المنتظر (عج)  في 15 من شعبان الخير والتي صادفت في هذه الأيام الشعبانية المباركة.

 وقال الموسوي: " إن أهمية المقاوم المدني والذي هو جزء من المقاومة العسكرية والثقافية والعقادية وهو مقاومة من اجل بناء المجتمع والسير في بلد متكامل لأنه يستحق ذلك بتقديمه الغالي والنفيس من اجل عزته وكرامته، والانطلاقة كانت من المقاوم الأول الإمام الحسين ع والتي ستمتد إلى المقاوم الإمام المهدي الحجة المنتظر (عج)، ونحن ما بين المقاومين الإمامين في بلاء وابتلاء وجهاد ومقاومة عسكرية أو مدنية أو عقائدية وفي الصبر والتحدي، فمنهجنا وطريقنا هو طريق ومنهج سيد الشهداء ع، والمقاومة كانت ولازالت داخلية وخارجية وما نتعرض له من اعتداءات خارجية وداخلية على مر السنين وأخرها كانت " تنظيم داعش " التكفيري والسيارات المفخخة المدعومة والمدفوع ثمنها مسبقا، ولا نتناسى تضحيات وبطولات ابناء الجنوب حينما هبوا تلبية لنداء المرجعية الرشيدة في الفتوة المقدسة لحماية ارض العراق ومقدساته والتي هي استرجاع لتاريخ معركة الطف وقصص العشق الحسيني والتضحية والفداء، واليوم الحشد الشعبي وفصائل المقاومة ستزف البشرى للتحرير النهائي لكافة مدن العراق وأخرها الموصل .

وأكد أيضا على إن من أهم الأسباب التي أدت إلى هذا الحال هو إدارة الدولة العراقية وتنفيذ القوانين والأنظمة في الحكومة المركزية والمحلية نراها متراجعة عاما بعد أخر وسببها التعاطف والتحزب والتهاون في قضايا الشعب وسوء الإدارة والتخطيط والفساد المالي والإداري والذي أدى بدوره لدخول داعش والمجاميع الإرهابية لأرض العراق.

وقال مسؤول الملف التنفيذي،: " إن مصير الحشد الشعبي بعد الانتصار بعدما كان له الصدارة في القتال والتضحية والفداء سيكون التصدي للمفسدين من في السلطة الحاكمة للإصلاح وإنصاف الشعب العراقي، وعليه أعلنا مشروعنا " المقاوم المدني " وأننا ستكون مقاومتنا مدنية ثقافية عقائدية حضارية تتناسب وبناء الدولة العراقية، وسنعمل على إرساء القوانين والإحكام وإصلاح كافة مرافق الدولة العراقية بجهود المثقفين والأكاديميين ورجال الدين والعشائر، واستثمار الانتصارات التي حققها إبطال الحشد الشعبي، ونحن بحاجة إليكم ولمساندتكم ووقوفكم معنا مدنيا للدفاع عن مصالح الشعب والوقوف بوجه المفسدين والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والسير بهدي الإمام الحسين ع .

والقى مدير مكتب كربلاء المقدسة السيد تحرير الحسيني كلمة المكتب قائلا: " دور المقاوم المدني وسبل تفعيله في كافة وسائط المجتمع وكافة شرائحه السبيل الوحيد الأوحد للخلاص من الفساد والقضاء عليه واستكمال مسيرة المجاهدين الذين ضحوا بالغالي والنفيس من اجل حماية ارض الوطن والدفاع عن مقدساته، وأهميته في بناء الدولة العراقية وإصلاح كل ما افسد السابقون من الحكومات المتعاقبة وكذلك كثرة ملفات الفساد الإداري والمالي والتلاعب بحقوق الشعب العراقي وسرقة ثرواته نهب خيراته والتي سيكون المقاوم المدني رادعا له".

وفي كلمة لمكتب العشائر في كربلاء اكدوا فيها على دعمهم الكامل والمتواصل لهذا المشروع والذي هدفه الخلاص من كافة رموز الفساد والمتلاعبين في شؤون الدولة، باعتبارهم المكون الرئيسي للمجتمع العراقي وهم اللبنة الأولى في البناء والإصلاح والتصدي لمشاريع الإلحاد والكفر والفساد والتخريب، وكانت للعشائر العراقية الأصيلة وقفتهم الحازمة في دعم الحشد الشعبي بعد الفتوى المباركة للمرجعية الرشيدة لتحرير كافة الأراضي العراقية، وكما هو دعمهم للحشد الشعبي كان ولا زال فان دعمهم للمقاوم المدني مستمر وقائم ضد الظلم بكافة أشكاله والعدل والمساواة ورفع الحيف والجور عن المواطن العراقي .

وتلاها إلقاء مجموعة من القصائد الشعرية والتي كانت تغنت في تضحيات وبطولات الحشد الشعبي ومنها التي تهدف لبيان غاية المقاوم المدني لعدد من شعراء العراق .

واختتمت فعاليات المهرجان بعرض مسرحي والذي يجسد المقاومة المدنية والمشروع الوطني مشروع المقاوم المدني والذي يكمل مسيرة المقاومة العسكرية بعد مسيرة المجاهدين والمقاتلين الأبطال في سوح القتال . 

يذكر أن الانطلاقة الأولى للمقاوم المدني كانت من محافظة بغداد في يوم 3 شعبان ولادة سيد الشهداء ع.