آخر الأخبار
الأكثر شعبية
بيان.. ردا على القصف الأمريكي لقطعات كتائب سيد الشهداء على الحدود السورية
بيان.. ردا على القصف الأمريكي لقطعات كتائب سيد الشهداء على الحدود السورية
قادة كتائب سيد الشهداء يلبون نداء المرجعية ويقدمون من خلال حملة لأجلكم المساعدات للنازحين
الموسوي للعبادي: ما يقدم لابناء الحشد الشعبي لا يتناسب مع تضحياتهم الجسام
مكتب الديوانية يستقبل مدير هيئة الحشد الشعبي في المحافظة
الحاج ابو الاء: الحرب ضد داعش وحدت فصائل المقاومة بعيدا عن اي مآرب سياسية
الأمين العام لكتائب سيد الشهداء يجدد العهد والثبات بعد استشهاد نجل شقيقه منتظر الولائي بالقصف الأمريكي
تحرير قرى السادة وطويلة شمالي الموصل
النائب الخزعلي : على الحكومة تأمين الحدود العراقية وتأمينها لايقل اهمية عن قتال داعش وتحرير الارض
كتائب سيد الشهداء تدعو الى حرمان الأمريكانِ مِنْ اِستثمارِ الحدودِ العراقية السورية وتؤكد على ضرورة تأمينها
مكتب المثنى يشارك دائرة صحة المحافظة باطلاق برنامجاً صحياً في المناطق النائية
السيد احمد الموسوي : معركة تلعفر ستكون المعركة الاخيرة والحاسمة في العراق
مكتب بابل يواصل تقديم الدعم لابطال الحشد الشعبي
ماهي أهداف زيارة الجبير المفاجئة للعراق؟
القوات المشتركة تعلن تحرير قرية امام غربي
نص البيان الكامل لفصائل المقاومة الاسلامية في العراق بشأن نقل السفارة الامريكية الى القدس الشريف
كتائب سيد الشهداء تحيي الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد القائد أبو فضة الدراجي
جماهير وتنظيمات مكتب بابل تحتفل بيوم النصر في مقبرة الشهداء بالنجف الاشرف
الحاج سليماني يؤكد جهوزية حركات المقاومة للدفاع عن المسجد الاقصى
مكتب بابل يهنئ المرجعية الدينية والشعب العراقي باعلان يوم النصر
الأمين العام لكتائب سيد الشهداء يقدم التهاني والتبريكات بتأسيس كتلة منتصرون
النائب الخزعلي: على القنصلية الأمريكية في البصرة ضبط عملها وعدم إثارة التفرقة بين أبناء المدينة
النص الكامل لكلمة السيد حسن نصر الله بشأن قرار ترامب اعتبار القدس عاصمة للإحتلال الاسرائيلي
قيادات الحشد الشعبي تفوض الإمام السيستاني بمستقبل تشكيلاتها
يار الله: تطهير 10 قرى جديدة ضمن عمليات الجزيرة وأعالي الفرات
بالصور: احتفال الحاج ابو الاء بالنصر على داعش داخل مقبرة الشهداء في النجف الاشرف
كتائب سيد الشهداء ع تحيي يوم النصر على داعش في روضة شهداء المقاومة الإسلامية
الايجاز العسكري للمرحلة الاخيرة لتحرير الجزيرة الغربية – قاطع غرب الحضر
القوات الأمنية تشرع بتحصين الشريط الحدودي مع سوريا
الحاج ابو الاء يشيد بدور الشرطة الاتحادية في دعمها للحشد وتحقيق الانتصار على داعش
السيد نصرالله: "داعش" سقطت مع تحرير البوكمال.. واتهام وزراء خارجية عرب لحزب الله ليس بجديد
النائب الخزعلي يطالب بتشكيل لجنة أمنية لتقييم الموقف الأمني في حزام بغداد
الحاج ابو الاء: سنرفع صور الشهداء في الانتخابات المقبلة لنذكر الجميع اننا الاولى بالدفاع عن حقهم
رئيس أركان الجيش العراقي: ايران ساهمت بشكل كبير في القضاء على داعش
اعتقال 26 من المتورطين مع داعش خلال حملة تفتيش جنوب شرقي الموصل
الولائي يبحث مع المسعودي التنسيق مع كافة قيادة الحشد لإدامة زخم الانتصارات
الحاج ابو الاء: استهداف النجباء هو استهداف لكل الفصائل
نص البيان الكامل لفصائل المقاومة الاسلامية في العراق بشأن نقل السفارة الامريكية الى القدس الشريف
توقيف مدير مركز شرطة مطار بغداد
أين السعودية من مشروع ترامب اعتبار القدس عاصمة إسرائيل؟
الطيران العسكري ومدفعية الجيش يقصفون تحصينات داعش في راوة
كتائب سيد الشهداء تحيي الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد القائد أبو فضة الدراجي
الحشد الشعبي يسيطر على جسر السكريات اهم خطوط المواصلات في عمق الصحراء
هلاك عدد من الدواعش جنوب غربي الرطبة
الحاج ابو الاء: لا مجال للتفاوض على عودة البيشمركة الى حدود 2003

كتائب سيد الشهداء تقيم مهرجان المقاوم المدني الثاني في محافظة كربلاء المقدسة

بواسطة | عدد القراءات : 2478
كتائب سيد الشهداء تقيم مهرجان المقاوم المدني الثاني في محافظة كربلاء المقدسة

أقيم وبرعاية المقاومة الاسلامية كتائب سيد الشهداء يوم الثلاثاء 16/5/2017 مهرجان المقاوم المدني الثاني على قاعة شهرزاد في محافظة كربلاء المقدسة.

وبأشراف مباشر من قبل مسؤول الملف التنفيذي لكتائب سيد الشهداء ع وحضور مسؤول قاطع الفرات الأوسط الحاج أبو باقر البديري ومدراء مكاتب المحافظات وعدد من ممثليات مكاتب الحشد الشعبي وفصائل المقاومة في المحافظة ورجال الدين ومجموعة من شيوخ العشائر ومثقفي وكوادر محافظة كربلاء المقدسة بالإضافة للكادر النسوي والذي كان حضوره مميزا في المهرجان، ابتدأت فعالياته بقراءة النشيد الوطني تلاها سورة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء ممن ضحوا بأرواحهم من اجل حماية الوطن والمقدسات .

السيد مهدي الموسوي مسؤول الملف التنفيذي ألقى كلمة على هامش المهرجان والتي افتتحها بالتهنئة والتبريكات بولادة الإمام الحجة المنتظر (عج)  في 15 من شعبان الخير والتي صادفت في هذه الأيام الشعبانية المباركة.

 وقال الموسوي: " إن أهمية المقاوم المدني والذي هو جزء من المقاومة العسكرية والثقافية والعقادية وهو مقاومة من اجل بناء المجتمع والسير في بلد متكامل لأنه يستحق ذلك بتقديمه الغالي والنفيس من اجل عزته وكرامته، والانطلاقة كانت من المقاوم الأول الإمام الحسين ع والتي ستمتد إلى المقاوم الإمام المهدي الحجة المنتظر (عج)، ونحن ما بين المقاومين الإمامين في بلاء وابتلاء وجهاد ومقاومة عسكرية أو مدنية أو عقائدية وفي الصبر والتحدي، فمنهجنا وطريقنا هو طريق ومنهج سيد الشهداء ع، والمقاومة كانت ولازالت داخلية وخارجية وما نتعرض له من اعتداءات خارجية وداخلية على مر السنين وأخرها كانت " تنظيم داعش " التكفيري والسيارات المفخخة المدعومة والمدفوع ثمنها مسبقا، ولا نتناسى تضحيات وبطولات ابناء الجنوب حينما هبوا تلبية لنداء المرجعية الرشيدة في الفتوة المقدسة لحماية ارض العراق ومقدساته والتي هي استرجاع لتاريخ معركة الطف وقصص العشق الحسيني والتضحية والفداء، واليوم الحشد الشعبي وفصائل المقاومة ستزف البشرى للتحرير النهائي لكافة مدن العراق وأخرها الموصل .

وأكد أيضا على إن من أهم الأسباب التي أدت إلى هذا الحال هو إدارة الدولة العراقية وتنفيذ القوانين والأنظمة في الحكومة المركزية والمحلية نراها متراجعة عاما بعد أخر وسببها التعاطف والتحزب والتهاون في قضايا الشعب وسوء الإدارة والتخطيط والفساد المالي والإداري والذي أدى بدوره لدخول داعش والمجاميع الإرهابية لأرض العراق.

وقال مسؤول الملف التنفيذي،: " إن مصير الحشد الشعبي بعد الانتصار بعدما كان له الصدارة في القتال والتضحية والفداء سيكون التصدي للمفسدين من في السلطة الحاكمة للإصلاح وإنصاف الشعب العراقي، وعليه أعلنا مشروعنا " المقاوم المدني " وأننا ستكون مقاومتنا مدنية ثقافية عقائدية حضارية تتناسب وبناء الدولة العراقية، وسنعمل على إرساء القوانين والإحكام وإصلاح كافة مرافق الدولة العراقية بجهود المثقفين والأكاديميين ورجال الدين والعشائر، واستثمار الانتصارات التي حققها إبطال الحشد الشعبي، ونحن بحاجة إليكم ولمساندتكم ووقوفكم معنا مدنيا للدفاع عن مصالح الشعب والوقوف بوجه المفسدين والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والسير بهدي الإمام الحسين ع .

والقى مدير مكتب كربلاء المقدسة السيد تحرير الحسيني كلمة المكتب قائلا: " دور المقاوم المدني وسبل تفعيله في كافة وسائط المجتمع وكافة شرائحه السبيل الوحيد الأوحد للخلاص من الفساد والقضاء عليه واستكمال مسيرة المجاهدين الذين ضحوا بالغالي والنفيس من اجل حماية ارض الوطن والدفاع عن مقدساته، وأهميته في بناء الدولة العراقية وإصلاح كل ما افسد السابقون من الحكومات المتعاقبة وكذلك كثرة ملفات الفساد الإداري والمالي والتلاعب بحقوق الشعب العراقي وسرقة ثرواته نهب خيراته والتي سيكون المقاوم المدني رادعا له".

وفي كلمة لمكتب العشائر في كربلاء اكدوا فيها على دعمهم الكامل والمتواصل لهذا المشروع والذي هدفه الخلاص من كافة رموز الفساد والمتلاعبين في شؤون الدولة، باعتبارهم المكون الرئيسي للمجتمع العراقي وهم اللبنة الأولى في البناء والإصلاح والتصدي لمشاريع الإلحاد والكفر والفساد والتخريب، وكانت للعشائر العراقية الأصيلة وقفتهم الحازمة في دعم الحشد الشعبي بعد الفتوى المباركة للمرجعية الرشيدة لتحرير كافة الأراضي العراقية، وكما هو دعمهم للحشد الشعبي كان ولا زال فان دعمهم للمقاوم المدني مستمر وقائم ضد الظلم بكافة أشكاله والعدل والمساواة ورفع الحيف والجور عن المواطن العراقي .

وتلاها إلقاء مجموعة من القصائد الشعرية والتي كانت تغنت في تضحيات وبطولات الحشد الشعبي ومنها التي تهدف لبيان غاية المقاوم المدني لعدد من شعراء العراق .

واختتمت فعاليات المهرجان بعرض مسرحي والذي يجسد المقاومة المدنية والمشروع الوطني مشروع المقاوم المدني والذي يكمل مسيرة المقاومة العسكرية بعد مسيرة المجاهدين والمقاتلين الأبطال في سوح القتال . 

يذكر أن الانطلاقة الأولى للمقاوم المدني كانت من محافظة بغداد في يوم 3 شعبان ولادة سيد الشهداء ع.