آخر الأخبار
الأكثر شعبية
الحاج ابو الاء: لقد تجاوزنا كل الطائفية ولكننا لن نتجاوز الارهاب وسنحاربه اينما حل وحيثما نكون
رئيس كتلة منتصرون: تحالف الفتح يضم فصائل الحشد وشخصيات سنية
الموسوي يطالب الحكومة باتخاذ موقف وطني للحد من الاستفزازات الأمريكية
الحشد الشعبي لرئيسة وزراء بريطانيا: كلامك طنين ذباب
النائب الخزعلي: استحقاقات الحشد بذمة الحكومة
السيد نصر الله: المقاومة جاءت بعظيم التضحيات الجسام ولا يمكن ان نتخلى عنها وهي تعني كرامتنا وعزتنا
الحشد الشعبي: تشكيل الرايات البيضاء الارهابي تشكل بأمر من بارزاني
الحاج ابو الاء: شهداؤنا شعارنا في طريق رضا الله
الموسوي: تحالف الفتح يحصل على الرقم 109 بالانتخابات ومنتصرون هي بناء الدولة
الحاج ابو الاء: من أولويات تحالف الفتح هو القضاء على مثلث الإرهاب
تحالف الفتح في بابل يعقد اجتماعا لمناقشة الاستعدادات للإنتخابات المقبلة
كتائب سيد الشهداء تعلن استعدادها لتطهير الحويجة من الحواضن الارهابية
الموسوي: من الضروري ان يكون لدينا وزارة ترسم شكل وطبيعة الاقتصاد العراقي
رئيس كتلة منتصرون: انسحبنا من ائتلاف النصر وعازمين على التغيير ان شاء الله
النائب الخزعلي يطالب المشاركين في مؤتمر الكويت الى الاسهام في اعمار البصرة

مكتب الديوانية يستقبل المهنئين بمشاركة كتلة منتصرون ضمن تحالف الفتح في الانتخابات المقبلة

بواسطة | عدد القراءات : 396
مكتب الديوانية يستقبل المهنئين بمشاركة كتلة منتصرون ضمن تحالف الفتح في الانتخابات المقبلة

استقبل السيد مكي الداوودي اليوم  مدير مكتب الديوانية مجموعة من وجهاء المحافظة الاخيار الذين يرومون المشاركة في الانتخابات المقبلة .

وثمن الداوودي هذا الموقف الوطني النبيل وتناول معهم الحديث عن عملية الانتخابات ومشاركة الاخيار والشرفاء الذين يريدون َ الأنتقال بالعراق الى ضفة الامان والسلام ورفض كل الذين زايدو على ضياع العراق وسرقة خيراته. 

وتحدث السيد الداوودي ان  العمليه الانتخابيه القادمه والدور المطلوب من المواطن في اختيار الشخص المناسب في المكان المناسب بعد أن يقتنع المواطن بأن الشخص الذي ينتخبه ُ لديه ِ مواقف مشرفه في مقارعة الظلم والظالمين وتفانيه واخلاصه في حب العراق وشعبه.

 اكد السيد الداوودي ان اي مشروع يخدم المجتمع ونظرته لخلاصه مما هو فيه لا يمكن ان يتحقق الا بسواعد الشباب الطموح والمضحي في سبيل التغيير وسيادة العدالة الاجتماعية، كما ضحينا بشهداؤنا اليوم نفتخر بدمائهم الزكية الطاهرة وندعوا لحفظ حقوقهم وعوائلهم عن طريق المشاركة الفعالة في الإنتخابات واختيار الاصلح لخلاص المجتمع مما هو فيه الان.

والإلتزام بالرسالة المباركة  للمرجع الاعلى السيد علي السيستاني (المجرب لايجرب) وهذه الرسالة امانة في اعناقكم كما يتوجب عليكم دعم المجاهدين في المقاومة الاسلامية والحشد الشعبي الذين تركوا عوائلهم واطفالهم في سبيل الارض والعرض.

 "اكد الحاضرون  التزامهم بالرسالة المباركة للمرجع الاعلى السيد علي السيستاني (المجرب لايجرب) وهذه الرسالة امانة في اعناقنا كما توجب علينا دعم المجاهدين في المقاومة الاسلامية والحشد الشعبي الذين تركوا عوائلهم واطفالهم في سبيل الارض والعرض".

وفي نهاية الاجتماع ابتهل الجميع الى العزيز القدير ان يبقى العراق منتصرا وشامخا كالجبل الاصم تتحطم عليه امال الاعداء والاشرار من داعش الارهابي الجبان وغيره.